مصريون مغادرون: نشكر الكويت على اهتمامها ورعايتها الكريمة ونعتذر عن أحداث «كبد»

دسمان نيوز – كشف المدير العام للإدارة العامة للطيران المدني م. يوسف الفوزان، أن الجانب المصري قدم طلباً لتسيير 22 رحلة لإجلاء الرعايا المصريين من مخالفي الإقامة خلال الأيام العشرة المقبلة.

وقال الفوزان لـ”الجريدة”، إن “الطيران المدني” انتهت، أمس، من تسيير رحلتين، وستعمل اليوم على تسيير رحلتين أخريين للأشقاء المصريين إلى مطار القاهرة عبر خطوط مصر للطيران من مبنى الركاب T1.

من جانبه، كشف نائب المدير العام لشؤون المطار م. صالح الفداغي أن رحلات إجلاء المصريين أمس، تعتبر استمراراً لرحلات سابقة لهم شملت نحو 590 مصرياً عبر رحلتين، على أن تغادر رحلتان أخريان اليوم تقلان ما بين 590 و600 مصري لإعادتهم إلى القاهرة.

وقال الفداغي لـ”الجريدة”، إن “الطيران المدني” مستمرة بتسيير الرحلات من جميع الدول، مبيناً أن رحلات مغادرة الأشقاء المصريين، أمس واليوم، تأتي استمراراً لرحلاتهم من الكويت إلى القاهرة.

رعاية كريمة

إلى ذلك، عبر عدد من المصريين المغادرين، أمس، في حديثهم إلى “الجريدة” قبيل دخولهم الطائرة وعودتهم للقاهرة، عن عظيم شكرهم وامتنانهم للسلطات المعنية والحكومة الكويتية على اهتمامهما ورعايتهما الكريمة والسماح لهم بمغادرة البلاد، فيما تقدم آخرون بالاعتذار عما حدث من بعض أبناء بلدهم في “كبد” من أحداث الشغب والتظاهر، مؤكدين حب الكويت ورعايتها الكريمة لهم.

وقال سعيد من مصر: “نشكر الكويت، وكثّر الله خيرهم ولم يقصّروا، وإن كانت هناك فرصة للعودة مرى أخرى فسنعود بإذن الله وربنا يحفظ الكويت.

وعن أسباب تظاهر بعض أبناء بلده، أمس الأول في كبد، قال إن ذلك مرده إلى عدم فهم الكثيرين للوضع، مستشهداً بمثل مصري شهير يقول “اللي يفهم بيريح”.

من جانبه، قال محمد من مصر خلال مغادرته إنه سلم نفسه إلى السلطات الكويتية منذ 6 أبريل ومرّ شهر حتى الآن قبل مغادرته، مبيناً أنه لا يعرف إن كانت التظاهرات التي حدثت في “كبد” إيجابية أم لا من وجهة نظره، لكن المهم عودتنا إلى بلادنا، مؤكداً أن الإنسان يجب ألا يشجع على الشغب والعنف، وهؤلاء كانت نفسياتهم تعبانة والناس سوف تقدر هذا الوضع، مثمناً جهود الحكومة الكويتية بعدم التقصير تجاه رعايتهم.

بدوره، عبر أحمد سيد من مصر عن سعادته بعودته إلى بلاده، مثمناً جهود وزارة الداخلية في رعايتها الكريمة، و”نعرب عن أسفنا للوزير أنس الصالح عما حدث من شغب من بعض المصريين”، مضيفاً أن ذلك ليس من الواجب ورد الجميل الذي قدمته الكويت لنا، ونرجوا أن يسامحونا”، مؤكداً أنه يحب الكويت ويتمنى أن يعود مرة أخرى للعمل والعيش بين أهله الطيبين.

معاملة ممتازة

من ناحيته، قال أحمد الشربيني، إنه سعيد جداً بعودته إلى أهله، مؤكداً أن الكويت لم تقصر أبداً في رعاية الجالية المصرية، مبيناً أن المعاملة كانت ممتازة.

وعن أحداث الشغب، أفاد بأنه كان مقيماً في منطقة مشرف، وأن ما حدث من أعمال شغب لا يرضي أحداً. ووجه المواطن المصري عمر صلاح الشكر لجميع أبناء الكويت من صاحب السمو الأمير إلى آخر فرد في المجتمع الكويتي على واجبهم الطيب، مبيناً أن شعوره بالعودة إلى أهله رائع ولا يوصف.

وصول أكثر من 80% من المواطنين

أكد م. صالح الفداغي وصول ست رحلات أمس، تحمل ما بين 1500 و1600 مواطن كويتي بتنسيق مباشر مع الجهات الحكومية الاخرى لتنفيذ رغبات سمو أمير البلاد، مشيراً إلى أن اختتام المرحلة الرابعة والأخيرة اليوم سيشمل 4 رحلات من الدوحة والقاهرة ولوس أنجلس ولندن.

وقال الفداغي لـ«الجريدة» إن اختتام المرحلة الرابعة اليوم سيمثل تغطية أكثر من 80 في المئة من المواطنين العالقين في الخارج، مضيفاً أن المتبقي من المواطنين قاموا بالتسجيل في منصة «معاكم» التابعة لوزارة الخارجية لكن بعضهم أبدوا عدم رغبتهم في العودة بسبب الدراسة أو العلاج أو أي أسباب خاصة بهم، لافتاً إلى أن الإدارة العامة للطيران المدني تنتظر مجلس الوزراء ووزارة الخارجية بشأن أي ترتيبات جديدة بعد انتهاء هذه المرحلة.

 

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا