الأفراد أنشط المتعاملين في البورصة

دسمان نيوز – بلغ إجمالي قيمة التعاملات النقدية في بورصة الكويت من بداية العام حتى آخر أبريل الماضي نحو 3.1 مليارات دينار، وكانت تعاملات المحافظ المالية الأنشط والأكثر شراء خلال الأشهر الماضية بعمليات شراء بلغت قيمتها 818.1 مليونا، حيث ارتفعت عمليات الشراء على البيع الذي بلغت قيمته 788.5 مليونا، بصافي 29.6 مليونا.

وعلى صعيد أداء الجناح الثاني المحرك لقوى السوق، وهي صناديق الاستثمار، بلغ إجمالي مبيعاتها من بداية العام حتى آخر أبريل ما قيمته 160.6 مليون دينار، قابلها عمليات شراء بـ120.4 مليونا، بفارق سلبي لمصلحة عمليات البيع بلغت 40.2 مليونا.

تجدر الإشارة إلى أن نشاط الأفراد جاء إيجابيا لمصلحة عمليات الشراء، حيث بلغت قيمة عمليات الشراء 1.156 مليار دينار، مقابل بيع 1.113 مليار، بفارق إيجابي يبلغ 43.5 مليونا.

وعلى صعيد نشاط حسابات التداول في البورصة، أظهرت بيانات أبريل الماضي أن إجمالي حسابات التداول من بداية العام الحالي حتى آخر أبريل الفائت 2020، ارتفع بواقع 2.478 حسابا جديدا بنمو 0.6 في المئة تقريبا، من 394.4 الف حساب الى 396.931 في السوق.

وعلى صعيد الحسابات النشطة في البورصة، شهدت تراجعا من بداية العام بنحو 1766 حسابا، من 17.1 ألف حساب، كما في نهاية ديسمبر 2019، إلى 15.6 الفا كما في آخر أبريل الفائت.

وعزت مصادر تراجع الحسابات الشهر الماضي الى الظروف التي واجهها السوق، وادت إلى تذبذب معظم الأسعار، وما شهدته من انخفاضات، فضلا عن استقرار ملكيات كثير من الحسابات في تلك الفترة من كل عام، حيث تشهد الأشهر الخمسة الأولى من كل عام احتفاظ غالبية الحسابات بالأسهم، للاستفادة من التوزيعات النقدية اوالمنحة، وهو ما يفسر نمو ظاهرة ركود وتباطؤ نشاط العديد من حسابات التداول خلال تلك المرحلة.

في المقابل، ارتفعت الحسابات غير النشطة من بداية العام، أي خلال 4 أشهر فقط بنحو 4 آلاف حساب، ارتفاعا من 377.2 الف حساب، حسب نهاية ديسمبر الماضي، مقارنة مع آخر أبريل الفائت حيث بلغت 381.3 الف حساب.

وزادت على مدار عام بين أبريل 2019 وأبريل 2020 بنحو 6929 حسابا غير نشط، وتفسر المصادر تلك الظاهرة بأن جزءا منها حسابات تم تدشينها لاكتتابات عامة فقط، وأخرى تملك أسهم وانخفضت أسعارها بشكل حاد، بعضها لمستثمرين طويلي أجل يبحثون عن العوائد الثابتة من التوزيعات، وبالتالي يتم التنقل بين الأسهم الجيدة مرة أو مرتين خلال العام.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا