الأشغال العامة تستغيث بـوزارة الكهرباء والماء لحماية الشوارع الداخلية من هدر مياه المنازل

دسمان نيوز – كشفت مصادر مطلعة في وزارة الأشغال العامة أن هدر المياه من قبل بعض المواطنين في المنازل عن طريق «غسل السيارات والأحواش» باستخدام الهوز، وراء تلف الأسفلت في الشوارع الداخلية في المناطق المختلفة داخل المحافظات، الأمر الذي دعا «الأشغال» إلى الاستغاثة بفرق طوارئ وزارة الكهرباء والماء لاتخاذ الإجراءات القانونية بحق مهدري المياه في تلك الشوارع.

وأشارت مصادر الأشغال لـ «الجريدة» إلى أن الوزارة تقدمت بعدة شكاوى

لـ «الكهرباء» حددت بها الموقع التي يحدث فيها هدر للمياه، ويتسبب في تلف الأسفلت بالشوارع، قبل العمر الافتراضي لتلك الشوارع لتتعامل فرق الضبطية القضائية التابعة لوزارة الكهرباء والماء مع تلك المخالفات المتعلقة بهدر المياه.

وبيّنت أن فرق صيانة الشوارع رصدت خلال عملها قيام بعض العمالة المنزلية باستخدام الهوز في غسل السيارات والأحواش، وتصريف المياه الناتجة عن الغسل في الشوارع الأسفلتية، الأمر الذي يؤدي مع مرور الوقت إلى تشقق الأسفلت، وإحداث حفر ومن ثم تلف تلك الشوارع، داعية المواطنين إلى أهمية توعية العمالة المنزلية بترشيد استهلاك المياه في غسل السيارات والأحواش، وعدم استخدام الهوز، وعدم تصريف تلك المياه في الشوارع، الأمر الذي يتسبب بضرر كبير لها.

وشددت على أن وزارة الأشغال بحاجة إلى أن يكون لديها «فرق للضبطية القضائية» تحافظ الوزارة من خلالها على خدماتها المختلفة، مثل الفرق العاملة في وزارة الكهرباء والماء للحد من التعديات التي تقع على خدمات الأشغال المختلفة مثل «الشوارع، والمناهيل، والخطوط الأرضية» وغيرها من الخدمات التي تكلف الدولة الملايين من أجل صيانتها بشكل دوري وفقا للخطط الموضوعة لذلك.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا