«التعليمية» ترفض تخصيص بدل إشراف للباحثين الاجتماعيين والنفسيين لتشابه المهام مع عمل الأخصائي الاجتماعي

دسمان نيوز – رفضت اللجنة التعليمية الاقتراح برغبة المقدم من النائب د.محمد الحويلة، ونصه: «العمل على تخصيص بدل إشراف للتوجيه الفني للخدمة الاجتماعية والنفسية، حيث إن مهام الاخصائي الاجتماعي لا تختلف عن التوجيه الفني للمواد ودوره من متابعته لأعمال المعلمين بالمدرسة»، وفي تفاصيل تقرير اللجنة الذي تنشره «الأنباء» مايلي: «وافق المجلس بجلسته المعقودة يوم الثلاثاء الموافق 2018/3/20 على الرسالة الواردة من رئيس لجنة الشؤون المالية والاقتصادية بطلب إحالة الاقتراح برغبة المشار إليه إلى لجنة شؤون التعليم والثقافة والإرشاد للاختصاص وذلك لدراسته وتقديم تقرير عنه الى المجلس.

وقد عقدت اللجنة لهذا الغرض اجتماعا بتاريخ 2019/11/10، وبعد المناقشة وتبادل الآراء انتهت اللجنة الى عدم الموافقة علــى الاقتراح بإجماع الحاضرين من أعضائها، حيث إن هذا الأمر مطبق ومعـــمول بـــه حاليا وفقا لقرارات ديوان الخدمة المـــدنية.

وكان الحويلة قد قال في مقدمة اقتراحه: «إن وظيفة الباحث الاجتماعي والنفسي من أهم الوظائف التي ترتبط بالعملية التعليمية بشكل مباشر، كما يعد الباحث النفسي والاجتماعي شريكا رئيسيا في تنشئة الأجيال تنشئة صالحة وسوية بالتعاون مع المعلمين والإدارة المدرسية.

ونظرا لأن هذه الوظيفة طاردة بسبب عدم وجود حوافز مادية ولأن أغلب من يشغلها حاليا من الوافدين، ولا يرغب فيها أبناء البلد من المواطنين، ونظرا لأهميتها وحساسيتها في كون الباحث الاجتماعي تكون لديه معرفة بتفاصيل دقيقة عن الحالات الأسرية وأسرار الحياة الزوجية لأولياء أمور الطلبة، أصبح لزاما علينا دعم هذه الشريحة من الباحثين الاجتماعيين والنفسيين».

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا