3.9 ملايين دينار أرباح شركة الأولى للوقود

دسمان نيوز – عقدت شركة الأولى للوقود جمعيتها العمومية للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر لعام 2019 في مقر الشركة، بحضور رئيس مجلس الإدارة المهندس عبدالحسين السلطان، ونائب رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي المهندس عادل العوضي، ومدققي حسابات الشركة، إضافة إلى المساهمين، واتخذت الشركة كل الاحترازات والاشتراطات التي اقرتها وزارة الصحة وهيئة أسواق المال.

وخلال عام 2019، بلغ إجمالي الدخل من مبيعات الوقود 152.6 مليون دينار، بانخفاض قدره 1.3 في المئة عن عام 2018، وانخفض مجمل الأرباح بنحو 1.5 مليون، مقارنة بعام 2018، بسبب ارتفاع المصاريف التشغيلية.

وحققت الشركة زيادة بنسبة 10 في المئة في الإيرادات الأخرى من الأنشطة البديلة عام 2019 مقارنة بعام 2018، وبلغ صافي الربح الموحد 3.9 ملايين دينار بارتفاع قدره 1.5 في المئة مقارنة بعام 2018، ويرجع ذلك إلى ارتفاع مصادر الدخل الأخرى غير بيع الوقود.

وارتفع إجمالي أصول الشركة ليصل إلى 121 مليون دينار، بزيادة قدرها 4.6 في المئة مقارنة بعام 2018.

وحول الإنجازات التي حققتها «الأولى للوقود»، أشار عبدالحسين السلطان إلى حصول الشركة على جائزة «افضل شركة عربية في فئة تسويق المواد البترولية»، المقدمة من جوائز غلوبال العالمية 2019، ونيل رئيسها التنفيذي المهندس عادل العوضي جائزة أفضل رئيس تنفيذي عربي في مجال تسويق المواد البترولية.

وتعد تلك الجائزة إنجازا جديدا يضاف الى سجل نجاحات الشركة الحافل بالإنجازات المتتالية وأدائها في تسويق وتوزيع المنتجات والخدمات البترولية في الكويت وعلى المستويين العربي والعالمي. وتتطلع «أولى للوقود» دائما نحو الأفضل، وتفخر بإنجازات موظفيها في كل المجالات، بما يتماشى مع استراتيجيتها وجهودها في مسيرتها نحو تعزيز دورها القيادي في السوق، كما تهدف الى الحفاظ على موقعها الثابت كإحدى أفضل الشركات المحلية في تسويق الوقود.

ويعد حصول «أولى» على هذا التقدير الدولى بمنزلة دليل على القدرة في تقديم خدمات تنافسية وفريدة من نوعها، وكذلك على نجاحها خلال الأعوام الماضية في استقطاب شريحة كبيرة من العملاء، وتوفير خدمات متطورة ومبتكرة تتواءم مع أوضاع السوق والأهداف الاستثمارية المتعددة.

وشهد عام 2019 تقدما كبيرا في أهم محورين من محاور استراتيجتنا التي تشمل تطوير المحطات والتوسع في المنتجات غير البترولية، والتي انعكست ايجابا على أداء الشركة ونوعية جودة الخدمات.

• تطوير المحطات:

– تطوير محطة الرقعي (31) الواقعة على الدائري الرابع بشكل كامل لتصبح محطة ذات أنشطة استثمارية مرخصة، وهي: سوق مركزي مصغر، محطة غسيل سيارات مجهزة بأحدث الأجهزة ذات الجودة العالية والمطابقة للمواصفات العالمية المبنية على أحدث التقنيات للمحافظة على البيئة، خدمة صيانة السيارات وخدمة أجهزة السحب الآلي ATM.

– تطوير البنية التحتية لأربع محطات عن طريق تركيب نظام استرجاع الأبخرة من الجيل الثاني وتجديد الشكل الخارجي وهذه المحطات هي:

• الصليبة (90)

• جنوب المطار (109)

• القرين (17)

• مخرج المطار (103)

– إغلاق محطة الدعية (23) بالكامل لتطويرها بشكل كليا، وإضافة العديد من الخدمات، على أن يعاد افتتاحها في الربع الأول من عام 2020.

– دخول ناقلات الشركة اللوجستية الخدمة، وعدم تسجيل أي حالات إغلاق للمحطات أو للمنتجات على مدار العام، علما أن الشركة تأسست عام 2018.

• التطوير بالخدمات والمنتجات غير البترولية:

– افتتاح السوق المركزي في 5 محطات هي:

• السالمية – الدائري الرابع (14)

• كبد (121)

• غرب الشعيبة (122)

• العارضية الصناعية (38)

• بيان (68)

– افتتاح نشاط خدمة وصيانة السيارات بمحطة السالمية – الدائري الرابع (14).

– زيادة نقاط البيع بمحطات الوقود للمنتجات غير البترولية مثل البخاخات ونظام حقن الوقود.

– التعاقد مع احدى كبرى الشركات المحلية للاتصالات لإنشاء برج تقوية بمحطة كبد (121).

– العمل على الانتهاء من إجراءات الاستحواذ على شركة برونتوواش الرائدة بمجال خدمة غسيل السيارات.

– انطلاق تطبيق أولى للهواتف الذكية وتزويده بأحدث طرق الدفع QR Code.

الجدير بالذكر أن الشركة الأولى للوقود أقرت عدم توزيع أرباح للمساهمين، وعدم توزيع مكافأة أعضاء مجلس الإدارة، بسبب الظروف الصعبة التي يمر بها العالم بشكل عام والكويت بشكل خاص، والتي أثرت على مبيعات الشركة وأنشطتها.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا