السودان: طلبنا مساعدة الأمم المتحدة فى قضايا الانتقال والسلام

دسمان نيوز – قال رئيس وزراء السودان الدكتور عبد الله حمدوك، إن الحكومة طلبت من الأمم المتحدة المساعدة فى قضايا الانتقال الديمقراطى والسلام، حيث إنها مجالات ضخمة جدا نحتاج إلى خبرات وقدرات الأمم المتحدة للمساعدة فيها، لذلك طلبنا من المنظمة الدولية المساعدة طبقا للفصل السادس لميثاقها، بحيث نُملي نحن عليها وليس العكس.

وأضاف حمدوك، في تصريح صحفي مساء الثلاثاء، أنه “في إطار مناخ الحرية والشفافية والتواصل، لابد من الفصل بين الشائعات والأخبار الصحيحة”، موضحا أن الشعب السوداني محصن وواعي بالأخبار ذات الغرض التي يقصد منها النيل من الثورة.

وأوضح حمدوك أن “السودان لأكثر من 10 سنوات يُدار من الأمم المتحدة تحت الفصل السابع، وما نفذناه هو إخراج السودان من الفصل السابع إلى الفصل السادس، الذي يتيح للدولة السودانية أن تطلب من الأمم المتحدة ما يمكن أن فعله في السودان بإرادة السودانيين وليس بإملاء من الأمم المتحدة”.

وقال: “من الغريب جدا أن نسمع أننا وضعنا السودان تحت الوصاية، لأن السودان اليوم أصلا تحت وصاية الأمم المتحدة، ونحن حاولنا أن نُخرجه من تلك الوصاية بالانتقال من الفصل السابع إلى الفصل السادس، ما يتيح لنا التعامل في قضايا متعلقة بالخبراء، ولا وجود عسكري فيها”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا