أسعار النفط تهوي جراء انهيار الطلب

دسمان نيوز – انخفضت أسعار النفط مجددا، أمس، ونزل خام برنت لأقل مستوى منذ عام 1999، فيما يعاني السوق تخمة هائلة، وسط انهيار للطلب على كل شيء من البنزين إلى وقود الطائرات، بسبب تفشي فيروس كورونا.

ونزل خام القياس العالمي برنت 24 في المئة بالجلسة السابقة، ليلامس 15.98 دولارا للبرميل، وهو أدنى مستوى منذ يونيو 1999. وبحلول الساعة 4:32 بتوقيت غرينتش، جرى تداول الخام بانخفاض 2.70 دولار، أو 14 في المئة إلى 16.63 دولارا.

وهبط خام غرب تكساس الوسيط الأميركي 68 سنتا، ما يعادل 6 في المئة إلى 10.89 دولارات للبرميل. ويأتي الهبوط، بعد اثنين من أكثر الأيام جموحا في تاريخ تجارة النفط، إذ يبدو أن الإمدادات العالمية ستفوق الطلب لشهور مقبلة وتخفيضات الإنتاج الحالية غير كافية لتبديد التخمة.

وتحوَّل عقد أقرب استحقاق للخام الأميركي لأول مرة في التاريخ سلبا يوم الاثنين، في حين سجل عددا قياسيا من العقود التي يجري تداولها في اليوم التالي.

ونزلت أسعار النفط نحو 80 في المئة منذ بداية العام الحالي مع انتشار الوباء في أنحاء العالم، ليودي بحياة 180 ألف شخص تقريبا، ويعصف بالأسواق المالية، ويقود لما يحتمل أن يكون أسوأ تراجع اقتصادي منذ ثلاثينيات القرن الماضي.

في السياق، انخفض سعر برميل النفط الكويتي 2.27 دولار، ليبلغ 14.72 دولارا في تداولات أمس الأول، مقابل 16.99 دولارا في تداولات الاثنين، وفقا للسعر المعلن من مؤسسة البترول الكويتية.

وأدى التفشي الفيروسي إلى انخفاض الطلب على الوقود بنحو 30 في المئة عالميا، فيما تبحث شركات الطاقة بالولايات المتحدة، أكبر منتج في العالم، عن خزانات للنفط الزائد.

وقال «غولدمان ساكس» في تقرير: «هذه نتيجة مباشرة لتزامن استثمار مفرط مع صدمة مفاجئة للطلب في مناطق ليس لها منافذ وتمتلك طاقة تخزين ونقل محدودة».

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا