الكويت تأخرت في الفحوص العشوائية

دسمان نيوز – بينما اتبعت كثير من الدول إجراء الفحوص العشوائية الكثيفة كوسيلة لاحتواء وباء كورونا، والوقوف عن كثب على مدى تفشيه، تساءلت مصادر متابعة عن أسباب تأخر الكويت في تطبيق هذه السياسة، وهي التي كانت سباقة في اتخاذ الكثير من إجراءات مواجهة الوباء. ففي المنطقة، لجأت الى هذا الاسلوب السعودية والامارات والبحرين وقطر، وعالميا هناك المانيا وكوريا الجنوبية، كما اعتمدت الولايات المتحدة ذلك لانه يسمح بتعقب واسع النطاق للمصابين ومخالطيهم، وتجنبا للمفاجآت غير المحسوبة، لأن كثيرا من المصابين لا تظهر عليهم اعراض المرض لكنهم ينقلونه لغيرهم. ووفق مصادر وزارة الصحة، فإن الوزارة تتجه لتنفيذ فحوص ومسوحات عشوائية على سكان بعض المناطق قريبا، وفي غضون أسبوعين على ابعد تقدير.

وذلك بعد توفير اماكن ثابتة في بعض المناطق، كالفروانية وحولي والمرقاب وجليب الشيوخ والمهبولة، لضمان تطبيق الفحوص، ونقل اي مصابين او مشتبه باصابتهم للمستشفى المتخصص. ولجأت الوزارة إلى توسيع دائرة الفحص، لتشمل مخالطي المخالطين، في إجراء يستهدف محاصرة الفيروس واحتواءه.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا