التربية: جدل حول إنهاء العام الدراسي

دسمان نيوز – بعد قرار المملكة العربية السعودية انهاء العام الدراسي واعتماد نتيجة الفصل الدراسي الاول نتيجة نهائية لجميع الطلبة، ارتفع الجدل حول ضرورة انهاء العام الدراسي او الاستمرار في تأجيله.

ففي حين يرى عدد من اولياء الامور وبعض التربويين ضرورة حسم مصير العام الدراسي واعتباره منتهيا، يرى اخرون ان قرار تأجيله الى اغسطس مناسب لحين الوقوف على مستجدات الوضع الصحي آنذاك وتحديد امكانية المضي قدما في استكماله او الغائه.

وفي السياق، أكد الوكيل المساعد للأنشطة والتنمية التربوية الناطق الرسمي باسم التربية فيصل المقصيد، ان وزير التربية والتعليم العالي د. سعود الحربي، خلال اجتماع مجلس الوكلاء الاخير، كلف الوكيل المساعد للتعليم العام أسامة السلطان بتقديم تصوره للعام الدراسي الحالي في حال استمرت أزمة فيروس كورونا لما بعد المواعيد المحددة لبدء العام الدراسي 8 اغسطس للصف الثاني عشر و4 اكتوبر لباقي المراحل الدراسية.

وقال المقصيد، في تصريح صحافي، إن الوزير الحربي اكد في أكثر من مناسبة أن قرار إنهاء العام الدراسي هو قرار مرتبط بالأوضاع الصحية وهو بيد السلطات الصحية ومجلس الوزراء.

وأضاف المقصيد، ان اجتماعات القيادات التربوية تعقد بشكل مستمر لبحث كل ما هو جديد على الساحة التعليمية، مطمئنا أولياء أمور الطلبة والطلاب بأن الوزارة تضع في اعتبارها سلامتهم الصحية ومصلحتهم العلمية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا