الرئيسية أهم الأخبار العراق تعلن رفع حظر التجوال جزئيا فى محافظة نينوى

العراق تعلن رفع حظر التجوال جزئيا فى محافظة نينوى

دسمان نيوز – أعلنت خلية الأزمة فى محافظة نينوى العراقية رفع حظر التجوال جزئيا فى المحافظة بدءاً من يوم غد الأحد، وذكرت الخلية – في بيان أوردته الوكالة الوطنية العراقية للأنباء اليوم السبت، أنها قررت، بعد التشاور مع خلية الأزمة الصحية، رفع حظر التجوال بشكل جزئي لجميع القطاعات، من الساعة السادسة صباحا وحتى السادسة مساء اعتبارا من يوم الأحد، مضيفة أنها قررت كذلك استمرار غلق منافذ المحافظة بالكامل واستثناء عجلات الحمل الخاصة بالمواد الغذائية والإنشائية والحالات الطارئة.

وأوضحت أن حركة السيارات الصغيرة تكون بنظام الفردي والزوجي، يستثنى من ذلك عجلات الكوادر الصحية والطبية، مشيرة إلى السماح بحركة العجلات الكبيرة الخاصة بنقل المواد الغذائية والمواد العامة وسيارات المواد الإنشائية من الساعة الرابعة عصرا وحتى الساعة السادسة صباحا.

وفيما يتعلق بالعمل في الدوائر الحكومية، أوضحت الخلية أنه سيكون بنسبة 25 % من الكوادر، لافتة إلى استمرار غلق المطاعم و”الكافيهات” وقاعات المناسبات وسرادقات العزاء ومنع سير سيارات النقل العام، فضلا عن استمرار غلق المساجد ودور العبادة والالتزام الكامل بمنع التجمعات داخل المحلات والالتزام بالتباعد الاجتماعي، وأن لا يزيد التجمع عن 10 أشخاص.

وكانت السلطات المحلية فى محافظة نينوى العراقية، قررت، تمديد حظر التجوال فى المحافظة، كإجراء احترازى للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وقال رئيس خلية الأزمة بالمحافظة نجم الجبوري – في بيان أوردته قناة “السومرية نيوز” العراقية – إن “القرار يشمل غلق المنافذ بشكل كامل طيلة مدة الحظر”.

وسجل العراق أمس الجمعة، 48 إصابة وحالة وفاة واحدة بفيروس كورونا. وأعلنت دائرة صحة كربلاء، مُغادرة 88 شخصاً ممَن تم حجرِهم على خلفية مُلامستهم لبعض من تمَتْ تشخيص إصابتهم بفيروس كُورونا المُستجَد ، وذلك بعد التأكد من سلامتهم وخلوِهم من الإصابة به .

وذكر مدير إعلام الدائرة سليم كاظم – في بيان صحفي أوردته الوكالة الوطنية العراقية للأنباء – أن عدد المُغادرين من المُلامسين أصبح 498 شخصاً، موضحا أن حجرِهم كان احترازياً حماية لهُم وللمجتمع خشية أن يكونوا قد تعرَضوا للعدوى جراء مُلامستهم لبعض الحالات المُؤكدة مُختبرياً.
وأضاف أن المحجُورين الذين غادروا الحجر الصحي الاحترازي في مدينة سيد الأوصياء التابعة للعتبة الحُسينية المُقدسَة ، كانوا ضمن مسؤولية الفرق الطبية والصحية لقطاع الحسينية، وخضعوا طِوال مُدة وجودِهم في الحجر الصحي إلى رعاية طبيةٍ وصحيةٍ وخدمية مُشتركة مع إدارة المدينة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا