مدير إدارة الأزمات والكوارث بجمعية النجاة يوزع سلال غذائية لنحو 4000 مستفيد من الأسر المتعففة

دسمان نيوز – بهذا البيت الشعري لأمير الشعراء أحمد شوقي استهل مدير إدارة الأزمات والكوارث ب‍جمعية النجاة الخيرية المستشار عبدالله الشهاب حواره الذي أكد من خلاله تواجد النجاة الخيرية اليومي مع كل مؤسسات الدولة منذ بداية الأزمة، واعتبر أن دورها مكمل للجهات الرسمية وأخواتها من الجمعيات الخيرية. وبين الشهاب أن الجمعية على الفور قامت بتشكيل فريق طوارئ مستعد 24 ساعة لمساندة الحكومة في تجاوز هذه المحنة لإحساسها بعظيم الدور الإنساني في هذه الفترة الحرجة، حيث تواجدت الجمعية في أرض المعارض مقر فحص ضيوف الكويت من الجاليات الوافدة وقامت بتركيب وتوفير 24 دورة مياه وقرابة 1000 كرسي، وذلك لراحة المراجعين ومساندة الجهات المعنية في تنفيذ هذا الواجب الوطني. وللتعرف أكثر على إدارة الكوارث والأزمات ودورها ومهامها وجهود النجاة الخيرية وإسهاماتها الجليلة التي قدمتها للكويت خلال هذه الأزمة الصحية كان الحوار التالي مع مدير إدارة الأزمات والكوارث بجمعية النجاة الخيرية المستشار عبدالله الشهاب، فإلى التفاصيل:

حدثنا مستشار عبدالله الشهاب عن فكرة إدارة الأزمات والكوارث ومهام عملها.

٭ بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم أجمعين، بداية الله أسال جل وعلا أن يكشف عن كويتنا الحبيبة وعن سائر بلاد المسلمين والعالم أجمع هذه الغمة، وأن يحفظنا وكل من يعيش على هذه الأرض الطيبة بحفظه، إنه ولي ذلك ومولاه.

تمتاز جمعية النجاة الخيرية بتحركها الميداني السريــع وجــاهـزيتها الدائمة في التعاطي مع الأحداث، وبفضل الله منذ بداية الأزمة الصحية في الكويت، سارعت الجمعية إلى تشكيل وهيكلة وتفعيل إدارة خاصة للأزمات والكوارث تحت شعار من «أجل الكويت» تتماشى مع رؤية الدولة ومؤسساتها بمختلف قطاعاتها للحد من أضرار أي كارثة أو طارئ يمكن حدوثه، ويأتي ذلك في إطار حرص النجاة الخيرية من واقع دورها الريادي في مختلف المجالات الاجتماعية والإنسانية داخل الكويت، وكذلك لتفعيل دورها مع مؤسسات الدولة في مكافحة المرض المتفشي (كورونا).

وتم وضع عدة أهداف لهذه الإدارة للتعاطي مع مستجدات الأزمات والكوارث، وأهمها رسم سيناريوهات الكوارث المحتملة ووضع الخطط للتعامل معها، وتنفيذ خطط لمشاركة مؤسسات المجتمع المختلفة في إدارة الأزمات والكوارث، ووضع وتنفيذ خطط لإيجاد البيئة الآمنة الخالية من المخاطر والمحصنة ضد الأزمات والكوارث ما أمكن ذلك سبيلا.

بجانب تفعيل دور الأمن والسلامة في الجمعية أثناء الأزمة والكوارث وفي الأوضاع الطبيعية، وتدريب الكفاءات البشرية وفرق إدارة الأزمات والكوارث وتأهيلها للقيام بأدوارها وقت الأزمات والكوارث، والحد من الآثار السلبية للأزمات والكوارث وتقليل تبعاتها. وتضييق نطاق تأثيرها، وإبراز دور الجمعية المشرق في إدارة الأزمات والكوارث محليا وإقليميا وعالميا، والبدء في استخدام الاجتماعات الالكترونية عن بعد، لإدارة الأزمة للحد من الاجتماعات البشرية حفاظا على صحة العاملين وتماشيا مع توصيات الدولة.

وفيما يتعلق بهيكلة الإدارة أجاب الشهاب: تتكون الإدارة من 9 وحدات أساسية، الى ذلك تقوم هذه الإدارة حاليا بجهود مختلفة من خلال هذه الإدارة للحد من انتشار المرض المتفشي (كورونا) مع باقي مؤسسات الدولة الرسمية، حيث قدمت النجاة الخيرية كوادرها المتميزة في التعامل مع الوزارات والجهات الحكومية والأهلية المختلفة.

أطلقت النجاة الخيرية حملة «#تطمن» حدثنا عنها.

٭ «#تطمن» حملة توعوية مجتمعية إرشادية أطلقتها جمعية النجاة الخيرية هدفها نشر التفاؤل وبث الرسائل الإيجابية المطمئنة في أوساط المجتمع، ويأتي هذا من واقع دورنا الوطني تجاه الكويت. وتشمل الحملة وسائل إعلامية الكترونية مرئية ومكتوبة تحمل رسائل توعوية إرشادية تطمينية، وكذلك ترجمة لتوجيهات وقرارات الوزارات والمؤسسات الحكومية.

تأتي حملة «#تطمن» استكمالا للجهود الذي تبذلها كل مؤسسات الدولة وقطاعاتها كل في مجاله، وتؤكد النجاة الخيرية وتثمن الدور والجهود الوطنية في مكافحة المرض المتفشي (كورونا المستجد)وهي جهود جبارة وتدعو للفخر والاعتزاز، ونسأل الله تعالى أن تكلل جميعها بالنجاح وتنقشع الغمة بعون الله تعالى.

ماذا عن جهودكم الرائدة حيال توزيع السلال الغذائية للأسر المتعففة داخل الكويت؟

٭ انطلاقا من الدور الإنساني الرائد الذي تقوم به جمعية النجاة الخيرية منذ اكثر من 40 سنة في مساعدة الأسر المتعففة داخل الكويت، قام القطاع النسائي بالجمعية بتوزيع سلال غذائية للأسر التي تسكن بمنطقة الصليبية والجهراء وغيرها من مناطق الكويت بلغ عدد المستفيدين قرابة 4000 مستفيد وجار التوزيع حاليا لتغطية جميع مناطق الكويت، وذلك بواسطة فرق العمل التطوعية بجمعية النجاة الخيرية ومخلف فروع الجمعية.

فمن خلال واجبنا الديني والإنساني والأخلاقي والوطني حرصنا على تكثيف الجهود الإنسانية داخل الكويت، حيث قمنا بزيارة الأسر المتعففة وتوزيع خيرات أهل الكويت عليها، وتضمنت السلال الغذائية المواد الضرورية التي تحتاج اليها الأسر، وتكفي السلة الأسرة مدة شهر تقريبا. ونحرص على مراعاة خصوصية وكرامة الأسر المستفيدة.

لديكم جهود وبصمات واضحة بأرض المعارض جنبا إلى جنب مع كل جهات الدولة حدثنا عنها.

٭ أولا، أصالة عن نفسي ونيابة عن كل العاملين في جمعية النجاة الخيرية أقدم أسمى آيات الشكر والتقدير لكل من شارك وساند ودعم هذا المحفل الوطني من وزارة الصحة أبطال الخطوط الأمامية، ووزارة الداخلية التي تعاملت برقي وأخلاق كريمة عكست طيبة وكرم وضيافة أهل الكويت، وكذلك الإدارة العامة للدفاع المدني والهيئة العامة للغذاء والتغذية وجميع الهيئات الرسمية، والمؤسسات الخيرية وجمعيات النفع العام الأخرى التي تضافرت جهودها. والذي عكس بدوره صورة الكويت الإنسانية المشرقة للعالم أجمع، فحقيقة الجهود التي بذلت جعلت الكويت الدولة رقم 1 في مواجهة الفيروس على مستوى العالم، وذلك فضل الله علينا، ثم جهود الدولة الرسمية ثم ثمرة جهد واجتهاد أبناء الكويت وضيوفها من الجاليات الوافدة جبنا إلى جنب.

قامت جمعية النجاة الخيرية بتوفير 24 دورة مياه مجهزة ومتنقلة بأرض المعارض وذلك حرصا على راحة المراجعين، كما وفرنا كذلك أكثر من 800 كرسي في ساحة الفحص. ولجنة التعريف بالإسلام التابعة لجمعية النجاة الخيرية قامت من واقع دورها التوعوي والإرشادي في خدمة الجاليات، بتقديم التوعية الصحية بأكثر من ١٠ لغات مع كل الجهات والوزارات مواصلة هذه الفعاليات بشكل يومي ومستمر. كما قمنا بطباعة ٥٠٠ سديري عليها شعار الكويت للدفاع المدني.

حدثنا عن جهودكم الحالية التي تعكفون عليها.

٭ نقوم حاليا ببث الرسائل الإيجابية لرموز المجتمع الكويتي في شتى التخصصات والتي من خلالها نقول لأهل الكويت ومن يعيش عليها اطمئنوا أن الكويت بخير، وكذلك لدينا تنسيق لتوزيع عدد 100 ألف وجبة لمقيمي المحاجر، وكذلك لضيوف الكويت الجاليات الوافدة في شتى مناطق الكويت، بالشراكة بين ثلث ناصر عبدالمحسن السعيد وشركة دايت كير وغيرهما من المحسنين، وتنفيذ النجاة الخيرية والعون المباشر كعمل شراكه مجتمعيه، وسيتم توزيع الوجبات بشكل يومي وتأتي هذه الجهود دعما لمساعي الدولة في مواجهة فيروس كورونا وسيتم توزيع الوجبات بشكل يومي. كذلك جار العمل لتجهيز حقائب وقائية لأبنائنا الطلبة القادمين من أميركا.

وبدورنا نحرص على استثمار جميع وسائل التواصل الاجتماعي في حفظ ومراجعة القرآن الكريم من قبل إخواننا في إدارة القرآن الكريم والسنة النبوية «ورتل»، حيث لدينا بحمد الله 170 معلما ومعلمة و242 حلقة يستفيد من هذه الجهود 2629 حافظا وحافظة يشاركون معنا من خلال وسائل التواصل الحديثة حيث قام فريق العمل خلال هذه الفترة باستثمار وسائل التواصل الحديثة في فتح نوافذ جديدة لتشجيع الطلبة والطالبات على حفظ القرآن الكريم.

وتقوم لجنة التعريف بالإسلام إحدى أهم اللجان المهتمة بالجاليات الوافدة بالكويت بعمل مميز جدا، حيث يستفيد من خدماتنا أكثر من نصف مليون شخص من ضيوف الكويت من الجاليات الوافدة، وقمنا بالعديد من الإنجازات نذكر منها: نشر التوعية الصحية بأكثر من ١٠ لغات مستمر يوميا مع كل الجهات والوزارات. طباعة وتوزيع بنرات التوعية والوقاية من فيروس كورونا في أرض المعارض بعدة لغات.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا