الأمم المتحدة: وصول أول “رحلة تضامن” لإغاثة 95 دولة أفريقية من كورونا

Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2015-07-23 13:13:09Z | | Œ1:A53816A04;¿äÄ9Š:

دسمان نيوز – وصلت أولى رحلات التضامن التابعة لوكالات الأمم المتحدة والمحملة بمعدات طبية لإغاثة الدول الأفريقيه لمكافحة كورونا  في أفريقيا، وذلك بالتعاون ومنظمة الصحة العالمية وبرنامج الأغذية العالمي، وجاء على متنها وفقا لبيان الأمم المتحدة مليون قناع وجه، قفازات، نظارات واقية، أجهزة تهوية والعديد من المستلزمات الأخرى.

ومن جانبها قالت الدكتورة ماتشيديسو مويتي، المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لأفريقيا: لقد رأينا مرارا وتكرارا أن عمالنا الصحيين يقعون ضحية لأمراض معدية أثناء عملهم في المستشفيات ويموتون أحيانا وأن هذا الأمر غير مقبول مضيفة: “ستساعد معدات الحماية الشخصية هذه في الحفاظ على سلامتهم”

وقالت إليزابيث بيرز المتحدثة باسم برنامج الأغذية العالمي إن هناك ما يكفي من المعدات لحماية العاملين الصحيين أثناء علاجهم لأكثر من 30 ألف مريض في جميع أنحاء القارة. وأوضحت أن “هذه أكبر شحنة من الإمدادات منذ بداية الجائحة وستضمن قدرة الأشخاص الذين يعيشون في البلدان التي تعاني من بعض أضعف أنظمة الصحة على إجراء الاختبار والعلاج، مع ضمان حماية العاملين الصحيين على الخطوط الأمامية بشكل صحيح.”

ولفتت بيرز أنه سيتم توزيع الإمدادات أولا في خمس دول أفريقية أخرى – جيبوتي والسودان وإريتريا والصومال وتنزانيا – كجزء من جهد أوسع للوصول إلى 95 دولة من الأكثر عرضة لخطر فيروس كورونا المستجد، بالمعدات الطبية والعاملين في المجال الإنساني.

وأفادت منظمة الصحة العالمية بأن مركزها في دبي يعمل على إرسال أكثر من 130 شحنة من معدات الوقاية الشخصية ومستلزمات المختبرات إلى 95 دولة في جميع مناطق منظمة الصحة العالمية الست “

فيما قال ديفيد بيزلي، المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، أن “برنامج الأغذية العالمي ملتزم بإيصال الإمدادات الطبية الحيوية إلى الخطوط الأمامية وحماية العاملين في المجال الطبي وهم ينقذون الأرواح.لافتا تحتاج جسورنا الجوية إلى تمويل كامل للقيام بذلك، ونحن على استعداد لنقل العاملين في المجال الصحي والإنساني في الخطوط الأمامية وكذلك الشحنات الطبية“.

مشيرا إلى أن برنامج الأغذية العالمي ناشد للحصول على 350 مليون دولار، لكنه لم يتلق حتى الآن سوى ربع هذا المبلغ.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا