واشنطن بوست: CIA حذر موظفيه من استخدام الكلوروكوين فى علاج كورونا

دسمان نيوز – قالت صحيفة واشنطن بوست إن وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية “سى أى إيه” قد نصحت سرا العاملين بها بأن تناول العقار المضاد للملاريا الذى يروج له الرئيس ترامب وبعض أنصاره كعلاج واعد لفيروس كورونا له آثار جانبية محتملة، من بينها الموت المفاجئ.

وأوضحت الصحيفة أن التحذير الذى جاء على  الموقع الإلكترونى لموظفى السى أى إيه مع أسئلة عن انتشار كوفيد 19، جاء فى أواخر مارس بعد مناقشة عامة، وترويج الرئيس بأن عقار الهيدروسى كلوروكوين، الذى يتم إدارته بالتسيق مع المضاد الحيوى أزيثروميسين، قد يثبت فعاليته ضد المرض.

وتقول واشنطن بوست إن هناك جدل مشحون سياسيا بشأن هيدروكسى كلوروكوين، حيث يقول الخبراء فى الطب إنه لا يوجد دليل قاطع على أن ما يقوله ترامب، يبرز ظاهرة متكررة فى هذه الإدارة، حيث يتبنى الرئيس موقفا علنيا يكون أحيانا مثير للجدل حول موضوع ما، فى حين أن هناك وكالات أخرى داخل الحكومة ترسم منهجا مختلفا وأكثر حذرا.

وذهبت الصحيفة إلى القول بأن موقع إلكترونى للسى أى إيه المخصص للموظفين الذين لديهم أسئلة عن فيروس كورونا تناول الموضوع فى 27 مارس، وأشار إلى وجود تقارير إعلامية تتحدث عن العقار الذى يظهر فعالية فى مكافحة فيروس كورونا.

 وجاءت الإجابة: “عند هذه المرحلة، العقار غير موصى بأن يتم استخدامه من قبل المرضى فيما عدا الوصفات الطبية المتخصصة كجزء من دراسات استقصائية مستمرة. هناك آثار جانبية كبيرة محتملة تشمل الموت لمفاجئ بالقلب، مرتبطة بالهيدروسى كلوروكوين والاستخدام الفردى على المرضى يجب أن يجب أن يكون منتقى بعناية ومراقب من قبل أحد متخصصى الرعاية الصحية.

وأوصت الإجابة بعدم الحصول على هذا الدواء “من أجل أنفسكم”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا