من أين يأتى عمالقة التكنولوجيا بالأقنعة الطبية التى تبرعوا بها للأطباء؟

دسمان نيوز – أعلن عمالقة التكنولوجيا التبرع بملايين الأقنعة الطبية للعاملين فى مجال الرعاية الصحية فى أعقاب فيروس كورونا للمساعدة فى مكافحة النقص الحاد فى الإمدادات الطبية، وتعد أبل وفيس بوك وجوجل و تسلا من بين الأسماء الكبيرة التى تزود المستشفيات فى جميع أنحاء الولايات المتحدة بأقنعة N95 – لكن هذه التبرعات تثير تساؤلات حول سبب وجود هذه المخزونات الكبيرة لدى هذه الشركات.

وفقًا لإرشادات وكالة إدارة الطوارئ الفيدرالية (FEMA) ، تُنصح الشركات الموجودة فى كاليفورنيا أن يكون لديها عدد معين من الأقنعة لكل موظف فى حالة الطوارئ، خاصة فى حالة نشوب حريق، وبعد أن  فرضت هذه الشركات سياسة العمل من المنزل حتى إشعار آخر، فهى ليست بحاجة إلى الأقنعة، مما يسمح لها بمشاركة احتياطيها مع العاملين الطبيين الذين هم فى الخطوط الأمامية للوباء.

كان نقص الأقنعة مشكلة كبيرة فى المستشفيات فى جميع أنحاء الولايات المتحدة، حيث يحاول العاملون فى مجال الرعاية الصحية احتواء انتشار الفيروس التاجي.

قال بعض الأطباء والممرضات أنهم اضطروا حتى إلى إعادة استخدام المعدات مع توجه البعض الأخر إلى وسائل التواصل الاجتماعى للحصول على الإمدادات.

ووفقًا لصحيفة ديلى بيست ، فإن عمالقة التكنولوجيا فى العالم قادمون لإنقاذهم، إذ أعلنت شركة آبل أنها ستتبرع بتسعة ملايين قناع، كما يمنح فيس بوك 720،000 قناع ، وستزود تسلا العاملين فى الرعاية الصحية بـ 250،000.

جوجل هى الشركة الأخيرة التى انضمت إلى التبرعات وتعهدت بتقديم مليونى قناع، كما صرح  مارك زوكربيرج رئيس فيس بوك أن احتياطى الشركة قد تراكم العام الماضى خلال حرائق الغابات فى كاليفورنيا التى اجتاحت الولاية.

وفقًا لـ FEMA ، قدمت إدارة الصحة العامة فى كاليفورنيا (CDPH) أكثر من مليون قناع N95 للمقيمين فى مناطق حرائق الغابات، حيث ذهب العديد منهما إلى شركات ذات أسماء كبيرة فى المنطقة.

ينص قانون العمل فى كاليفورنيا على أنه يجب على أصحاب العمل توفير أجهزة تنفس لموظفيهم لاستخدامها إذا كانت جودة الهواء “ضارة”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا