الرئيسية خارجيات ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا فى كندا إلى 5866 حالة والوفيات 63...

ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا فى كندا إلى 5866 حالة والوفيات 63 شخصاً

دسمان نيوز – ذكرت قناة “سكاى نيوز” فى خبر عاجل ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في كندا إلى 5866 حالة والوفيات تصل إلى 63 شخصاً.

وكانت أعلنت مقاطعة أونتاريو الكندية، اليوم الأحد، عن 209 حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، لتسجل بذلك أكبر زيادة فى الحالات فى يوم واحد منذ بدء انتشار الوباء، وليصل إجمالى عدد الحالات التي تم تسجيلها في كندا حتى الآن إلى 5655 حالة و61 حالة وفاة، ويبلغ إجمالي عدد الحالات النشطة في المقاطعة 1326، بينما ارتفع عدد الوفيات إلى 21 فى المقاطعة بعد تسجيل حالتين اليوم.

وفى سياق متصل، فرضت أونتاريو غرامات باهظة على التلاعب بالأسعار وخفضت الحجم الأقصى للتجمعات مع العمل على الحد من التأثير الاقتصادي للفيروس والحد من انتشاره.. وأعلن رئيس الوزراء في المقاطعة دوج فورد أنه تم تقليل عدد الأشخاص المسموح لهم بالتجمع إلى 5 أشخاص، وفرض غرامات كبيرة على الشركات المشاركة فى تلاعب الأسعار.

وكانت صوفى جريجوار، زوجة رئيس وزراء كندا جاستن ترودو،أعلنت الأحد، تعافيها من الإصابة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19“.

ووفقا لما نشرته صحيفة العين الإماراتية، قالت صوفي، عبر حسابها على “فيسبوك”: “شعرت بتحسن كبير وحصلت على نتائج إيجابية لفحوصات طبية من قبل طبيبي الخاص في أوتاوا التى أوضحت شفائى من الفيروس“.
وشكرت صوفى، كل من تعاطف معها وواساها منذ إعلان إصابتها، وقدمت النصح للجميع بتنفيذ الإرشادات الطبية.

وقالت: “هذه أوقات صعبة، أعلم أنه ليس من السهل أن نكون وحدنا، نحن جميعا كائنات اجتماعية، بما في ذلك أنا! ولكن لمجرد زيادة المسافة الجسدية بيننا لا يعني أننا يجب أن نفعل الشيء نفسه عاطفيا“.

ولفتت إلى أنه من وسائل التواصل الاجتماعى إلى المكالمة الهاتفية البسيطة، هناك العديد من الطرق للبقاء على اتصال بينما نحن بعيدون ونعمق بالفعل علاقاتنا“.

وتابعت: “أعتقد اعتقادا راسخا أن العلم والتعاطف سيخرجاننا من هذه الأزمة. وهذا يعني الاستماع إلى البروتوكولات الصحية ومتابعتها والبقاء في المنزل في الوقت الحالي“.

واستطردت: “أشعر بإلهام شديد لرؤية العديد من الأشخاص يساعدون ويهتمون ببعضهم البعض ويساعدون في مكافحة انتشار الفيروس والسيطرة عليه“.

وأشارت إلى أن “الجيران يجلبون البقالة لبعضهم البعض، وتقوم الشركات بتوفير المستلزمات التي نحتاجها، ويقدم الفنانون عروضا مجانية لرفع معنوياتنا! هذا ما يحتاجه العالم الآن – والكثير من الكنديين يفعلون ذلك!”.

وكانت زوجة رئيس الوزراء الكندي قد أعلنت إصابتها بفيروس كورونا يوم 12 مارس الماضي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا