توجيهات أميرية بتوفير كل المستلزمات للمواطنين والمقيمين

دسمان نيوز – اجتمع رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ صباح الخالد، أمس، بحضور وزير التجارة والصناعة خالد الروضان مع قيادات الوزارة والجهات التابعة بمقر الهيئة العامة للصناعة للوقوف على خطط توفير السلع والمواد الغذائية للمواطنين والمقيمين والجهود المبذولة في الإجراءات الاستباقية لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وأكد سموه أن الزيارة تأتي لترجمة توجيهات صاحب السمو أمير البلاد، بتوفير كل المستلزمات للمواطنين والمقيمين والدعم الحكومي الكامل لكل ما يسهل ويساعد قيام الوزارة والجهات التابعة لها بعملهم المطلوب.

وأعرب سموه عن شكره وتقديره للحضور اللافت لطواقم الوزارة في الميدان ومتابعتهم لكل الإجراءات التي اتخذتها الحكومة في تفعيل خطة الطوارئ.

وأضاف أن ما تقوم به وزارة التجارة والصناعة والهيئة العامة للصناعة والشركة الكويتية للتموين وشركة مطاحن الدقيق والمخابز الكويتية مبعث اطمئنان للمواطنين والمقيمين مقدرا الدور الكبير لجميع الجهود في الميدان والرقابة التجارية لتأكيد أن القرارات والتعاميم التي تصدرها وزارة التجارة والصناعة يتم تنفيذها لضمان أسعار السلع وتوفرها في كل وقت ومكان.

وأكد سموه على دور المنتجين المحليين في تزويد السوق بكل احتياجاته وعلينا مساعدتهم بأن يكونوا رافدا للدولة في توفير السلع والمنتجات الأساسية.

تفعيل الطوارئ

وثمن سموه الدور الهام الذي تقوم به الشركة الكويتية للتموين في توفير المواد الغذائية وسد الحاجة من السلع والمنتجات الأساسية وتوفير وتوريد المواد التموينية وتنسيقها مع وزارة التجارة والصناعة وكذلك الدور الكبير الذي تقوم به شركة مطاحن الدقيق والمخابز الكويتية في العمل وتفعيل خطة الطوارئ وأن مخزونها الكبير جاء نتيجة العمل الدؤوب على مراحل زمنية طويلة.

وأعرب سموه عن شكره وتقديره لمفتشي وزارة التجارة والصناعة الموجودين في الميدان ودورهم في إشاعة الطمأنينة ومراقبة كل السلع وأسعارها ومدى توفرها لسد احتياجات المواطنين والمقيمين في كل محافظات الكويت.

عقب ذلك قام سمو رئيس مجلس الوزراء يرافقه وزير التجارة والصناعة بزيارة ميدانية للمقر الرئيسي لشركة مطاحن الدقيق والمخابز الكويتية حيث استمع إلى شرح مفصل من الرئيس التنفيذي للشركة مطلق الزايد عن سير العمل والرقابة على عمليات الإنتاج لمختلف المنتجات التي تقوم بها الشركة على مدار الساعة.

ثم قام سموه بزيارة لمخازن الشركة الكويتية للتموين حيث استمع إلى شرح من رئيس مجلس إدارة الشركة صلاح الكليب عن حجم المخزون الاستراتيجي للمواد الغذائية المتنوعة التي تستوردها الشركة وتوفرها في السوق.

متابعة أوضاع الكويتيين

من جهة أخرى، اجتمع سمو الشيخ صباح الخالد مع وزير الخارجية الشيـــخ د. أحمد الناصر ونائب وزير الخارجية خالد الجارالله وكبار المسؤولين بالوزارة لمناقشة جهود وزارة الخارجية ودورها لمتابعة أوضاع الكويتيين في الخارج تنفيذا لخطة الطوارئ التي اعتمدتها الدولة في مواجهة انتشار وباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وقال سمو رئيس مجلس الوزراء إن وجوده في وزارة الخارجية يأتي تنفيذا لتوجيهات صاحب السمو أمير البلاد بالاهتمام التام بالمواطنين الكويتيين في الخارج وتقديم كل وسائل الدعم لهم لحين عودتهم إلى أرض الوطن.

وشدد سموه على ضرورة توفير جميع سبل الرعاية التامة للمواطنين الكويتيين الموجودين في الخارج بحسب التوجيهات السامية لصاحب السمو أمير البلاد وتقديم كل وسائل الراحة لهم حتى يتم التنسيق مع السلطات الصحية في الكويت لوضع برنامج عودتهم للبلاد.

وأضاف سموه أن وزير الخارجية أطلعه على كافة الإجراءات التي قامت بها وزارة الخارجية بتشكيلها فريقا للطوارئ وتنسيق اجتماعاتها المستمرة والفرق التي تشكلت مع جميع البعثات الدبلوماسية والقنصلية التي تتواصل بدورها مع الأعداد الكبيرة من المواطنين الكويتيين في القارات الخمس.

جهود مشرفة

وأعرب سموه عن خالص شكره لمنتسبي وزارة الخارجية وأعضاء البعثات الدبلوماسية الكويتية في الخارج على جهودهم الوطنية المشرفة، مشيرا إلى أن زيارته اليوم تأتي لاستكمال مناقشة ما تم إنجازه والمراحل المستقبلية المطلوب إنجازها.

وقال سموه «أمامنا مسؤولية كبيرة وندير أزمة عميقة تتطلب تضافر الجهود والتواصل مع جميع مواطنينا في الخارج وتوفير جميع الأمور المطلوبة لهم» معربا عن تمنياته في أن تتكلل الجهود بعودة المواطنين الى بلدهم بصحة وسلامة في أقرب وقت.

عقب الاجتماع أجرى سموه اتصالا مرئيا مباشرا مع سفراء الكويت في كل من المملكة المتحدة ومصر وفرنسا وايطاليا حيث تم استعراض آخر التطورات بشأن توفير السكن للمواطنين الكويتيين وتأمين الرعاية الصحية المطلوبة لهم في هذه الدول والخطوات المتخذة لتسهيل عودتهم الى البلاد.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا