جمعيات فنية ونقابية وفرق مسرحية أصدروا بياناً أشادوا فيه بجهود الحكومة في التصدي لانتشار «كورونا»

دسمان نيوز – أصدر كل من جمعية الفنانين الكويتيين ونقابة الفنانين الكويتيين وفرقة المسرح الشعبي وفرقة المسرح الكويتي وفرقة المسرح العربي وفرقة مسرح الخليج العربي والجمعية الكويتية للفنون التشكيلية بيانا صحافيا موحدا أشادوا بالجهود التي تبذلها الحكومة في التصدي والحد من انتشار فيروس «كورونا»، وجاء فيه ما يلي:

نحن الفنانين في الكويت نشيد بكل التقدير والثناء بالقرارات التي اتخذها مجلس الوزراء الموقر بشأن الإجراءات الاحترازية مقابل التطورات الأخيرة المتعلقة بتفشي فيروس (كورونا) المستجد، وذلك لخطورته على الصحة العامة لأبناء الكويت والمقيمين على أرضها المعطاء، الأمر الذي تطلب اتخاذ إجراءات سريعة وغير مسبوقة تهدف في المقام الأول إلى الحفاظ على الصحة العامة.

وفي هذا الصدد نشيد بالإجراءات التي اتخذتها الحكومة الرشيدة وبأقصى درجات الدقة والسرعة والعناية والرعاية، في ملحمة وطنية كبيرة تتضافر فيها جهود كل العاملين في القطاع الحكومي والقطاع الخاص وكل الجهات ذات العلاقة للحفاظ على صحة المواطنين والمقيمين.

ونؤكد أن الجهود التي اتخذتها حكومة الكويت كانت محل إشادة عالمية واسعة، حيث كان لها الأثر الإيجابي على الصحة العامة، وستظهر نتائجها الإيجابية في الأيام القليلة القادمة بإذن الله.

وبهذا الصدد نشيد بكل الجهود المبذولة ممن يواصلون الليل بالنهار للحفاظ على الأمن الصحي للبلاد، ونستذكر بالشكر والتقدير الجهود الذي تبذلها وزارة الصحة ووزارة الداخلية ووزارة الدفاع ووزارة الاعلام والادارة العامة للطيران المدني والمؤسسات الإعلامية المختلفة وغيرها من الجهات الحكومية وجمعيات النفع العام وجهود اللجان التطوعية الذين يقفون صفا واحدا على مدار الساعة لتجاوز هذه المرحلة الدقيقة.

وفي مثل هذه الظروف التي يمر بها الوطن العزيز لا يسعنا إلا ان نشيد بالمواطنين والمقيمين، الذين أبدوا كل تعاون مع الأجهزة المعنية بالدولة ليعم الأمن والأمان والاطمئنان، وكانوا ومازالوا على قدر المسؤولية لالتزامهم بكل التعليمات والإرشادات الوقائية والتي ستنعكس بإذن الله تعالى باجتياز هذه المرحلة بأمن وأمان.

وفي ظل هذه الظروف تعلن جمعية الفنانين الكويتيين ونقابة الفنانين والإعلاميين والجمعية الكويتية للفنون التشكيلية وفرقة المسرح الشعبي وفرقة المسرح العربي وفرقة مسرح الخليج العربي وفرقة المسرح الكويتي، بأنهم رهن إشارة أجهزة الدولة المختلفة للقيام بأي واجبات أو مسؤوليات تسند اليهم، أو تتطلب تواجدهم في مثل هذه الظروف الاستثنائية.

حفظ الله الكويت وشعبها والمقيمين على أرضها الطيبة من كل مكروه تحت القيادة الحكيمة لصاحب السمو الأمير وسمو ولي عهده الأمين، حفظهما الله، ونسأل الله العلي القدير الأمن والأمان لوطننا الحبيب.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا