النفط يتراجع 10%

دسمان نيوز – تراجع سعر خام برنت المرجعي خلال تداولات أمس أكثر من 10% ليبلغ أدنى مستوى له منذ 4 سنوات، على خلفية الارتفاع الكبير في العرض مقابل تباطؤ للطلب مع تفشي وباء كوفيد-19 العالمي.

وانخفض سعر برميل خام برنت بحر الشمال تسليم مايو إلى 30.22 دولارا للبرميل، أي بنسبة 10.66% مقارنة بسعر الإغلاق الجمعة، وهو أقل مستوى منذ فبراير 2016.

وفي نيويورك، انخفض سعر خام غرب تكساس الوسيط لشهر ابريل بنسبة 8.04% إلى 29.18 دولارا، ولا يزال مع ذلك أعلى من المستوى الذي بلغه الاثنين الماضي (27.34 دولارا).

وشهدت أسعار النفط الأسبوع الماضي تدهورا كبيرا هو الأسوأ منذ أزمة 2008، خسرت في نهايته نحو نسبة 25%.

وحذر المحلل في مؤسسة «أواندا» المالية كريغ إرلام من أن «سعر برنت قد ينخفض إلى ما دون 30 دولارا للبرميل».

من جهته، أشار بيارني شيلدروب المحلل في شركة «إس اي بي» إلى أن «العرض والطلب يسيران باتجاهين مختلفين بشكل ندرت ملاحظته سابقا»، وهي ظاهرة تزيد من الضغط على أسعار البرميلين المرجعيين. وتتأثر الأسعار بأفق تباطؤ الطلب العالمي على خلفية التدابير المتخذة من الدول للحد من تفشي كوفيد-19، وحرب الأسعار بين دول منظمة الدول المصدرة للبترول «أوپيك» وروسيا.

ويزداد الضغط على أسعار الخام أيضا مع تفشي وباء كورونا المستجد خصوصا في أوروبا، والذي يجمد الأسواق المالية ويزيد خشيتها من انكماش اقتصادي عالمي.

«أرامكو» مرتاحة

إلى ذلك، قال المدير المالي لشركة أرامكو السعودية خالد الدباغ أمس إن الشركة «مرتاحة للغاية» مع سعر 30 دولارا لبرميل النفط وإن بوسعها تلبية التزامات توزيعاتها وتوقعات المساهمين حتى في ظل أسعار الخام المنخفضة حاليا.

وأضاف الدباغ، خلال مؤتمر بالهاتف إن لدى أرامكو «قدرة ضخمة» على الاقتراض، لكنها لا تحتاج إلى دين إضافي.

«أوپيك+» تلغي اجتماعاً كان مقرراً غداً

رويترز: قال مصدر مطلع إن اجتماعا كان من المقرر عقده بين دول أوپيك والمنتجين المستقلين لإجراء محادثات فنية غدا الأربعاء في فيينا تم إلغاؤه.

ومن المقرر أن تنتهي صلاحية اتفاق لخفض الإنتاج بين أوپيك وحلفائها بقيادة روسيا، فيما يعرف باسم مجموعة «أوپيك+» بنهاية الشهر الجاري.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا