السن المناسب لإجراء فحص سرطان القولون

دسمان نيوز – سرطان القولون لا يتطور بين عشية وضحاها بل يستغرق الأمر سنوات إلى عقود حتى تتحول الخلايا الطبيعية التي تبطن الأمعاء السفلى إلى سرطان، قبل ظهور السرطان الكامل ، يجب أن تتطور هذه الخلايا أولاً إلى نمو ما يسمى الأورام الحميدة، الكشف عن سرطان القولون يعمل عن طريق الكشف عن هذه الاورام الحميدة وإزالتها قبل أن تصبح قاتلة.

ووفقا لما ذكره موقع drugs  الطبي يمكن لأي شخص أن يصاب بسرطان القولون، يزداد خطر الإصابة بسرطان بعد سن 50، ولهذا السبب يوصي المعهد القومي للسرطان والجمعية الأمريكية للسرطان بالكشف عن سرطان القولون لجميع البالغين الذين تزيد أعمارهم عن 50 عامًا.

هناك عدة طرق مختلفة للكشف عن سرطان القولون هناك الكثير من الأشخاص لا يدركون أنه يمكنهم الاختيار بين خيارات مختلفة، بينما يعتقد الخبراء أن بعض اختبارات الفحص هذه قد تكون أفضل من غيرها ، فإن أي اختبار للكشف عن سرطان القولون أفضل من عدم إجراء أي اختبار على الإطلاق، الحصول على فحص منتظم قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان القولون بأكثر من النصف.

كثير من الناس يحتاجون إلى المساعدة في تحديد اختبار الفحص الذي يكون مناسب بالنسبة لهم،  ربما أشخاص آخرون في حيرة حول عدد المرات التي يحتاجون فيها إلى فحص المتابعة للكشف عن إصابتهم بالمرض من عدمه.

دليل القرار الذي يساعدك على الاختيار بين فحوصات الكشف عن سرطان القولون:

يعمل هذا الدليل عن طريق مطالبتك بالإجابة على سلسلة من الأسئلة المتعلقة بسجلك الطبي، خاصة وأن بعض الأشخاص يعتقدون أنهم بحاجة إلى اختبار الفحص عندما تظهر عليهم الأعراض، ليس كذلك ولكن يُنصح بإجراء اختبارات الكشف للأشخاص دون أي أعراض تتعلق بالحالة الصحية بسرطان القولون  قد تتطلب بعض الأعراض المتعلقة بالقولون والمستقيم فحص عاجل

هناك أعراض علامة على الإصابة بسرطان القولون وهى:

 

دم في البراز، وجع بطن، فقدان الوزن غير المبرر، تغيير في عادات الأمعاء مثل الإمساك الجديد أو الإسهال،فقر الدم غير المبرر أو نقص الحديد.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا