600 مليون يورو خسائر الاتحاد الإسبانى بعد قرار إيقاف الليجا

دسمان نيوز – كشفت تقارير صحفية عن خسارة مالية فادحة بعد قرار إيقاف الدورى الإسبانى الصادر، بعد اجتماع تم عقده فى مقر الاتحاد الإسبانى ظهر اليوم الخميس، بسبب تفشى فيروس كورونا.

ووفقاً لما نشرته إذاعة “كادينا كوبيه” الإسبانية فإن الاتحاد الإسبانى سيخسر نحو 600 مليون يورو، بعد قرار تأجيل الدورى الإسبانى ودورى الدرجة الأولى لجولتين مقبلتين.

كان الاتحاد الإسبانى قد قرر ظهر اليوم الخميس، فى بيان رسمى، إيقاف مسابقة الدورى الإسبانى “الليجا” ودورى الدرجة الأولى جولتين، مع العلم بأن قرار التأجيل قابل للزيادة، حسب تطور الوضع فى إسبانيا ومدى السيطرة على فيروس كورونا المتفشى فى البلاد.

وشدد البيان أنه حال الفشل فى السيطرة على فيروس كورونا، سيتم إيقاف الدورى الإسبانى نهائياً هذا الموسم.

ورفع نادى ريال مدريد الإسبانى حالة الطوارئ، بعد إصابة أحد لاعبى فريق السلة بفيروس كورونا المستجد “COVED 19“.

ووفقاً لما نشره برنامج “التشرينجيتو” الإسبانى فإن أحد لاعبى فريق ريال مدريد لكرة السلة بأصيب بفيروس كورونا، وهو ما دفع النادى لإعلان حالة الطوارئ داخل المدينة الرياضية “الفالديبيابس”.

وأضاف البرنامج أن نادى ريال مدريد قرر مغادرة جميع لاعبى كرة القدم وكرة السلة مقر التدريبات “الفالديبيباس” بعد إصابة لاعب السلة بفيروس كورونا، خاصة وأن القطاعين يتواجدان معا في منطقة واحدة.

وأوضح أن جميع لاعبي ريال مدريد في جميع القطاعات تحت الحجر الصحي على الاقل لمدة 15 يوم، للتأكد من عدم إصابتهم بفيروس كورونا.

جدير بالذكر أن برشلونة يتصدر ترتيب الدوري الإسباني برصيد 58 نقطة، فيما ياتى ريال مدريد وصيفاً بـ 56 نقطة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا