بسبب كورونا.. النظرة المستقبلية غائبة عن الأندية والاتحادات

دسمان نيوز – في حين أكد لاعب نادي الجهراء والدولي السابق وائل سليمان، أن الاحترافية غابت عن الأندية في التعامل مع أزمة انتشار فيروس كورونا، مشيرا إلى أن قرار إيقاف التدريبات في الفترة الأخيرة جاء متأخراً ولم يواكب المسؤولية الملقاة على عاتق تلك الأندية والاتحادات، كشف رئيس نادي الصليبيخات سعد عناد أنه أجرى اتصالات كثيرة مع عدة اتحادات، وطالبها بضرورة إعلان إلغاء منافسات المراحل السنية هذا الموسم.

وكانت اللجنة الأولمبية الكويتية دعت، أمس الأول، الاتحادات والأندية الرياضية الشاملة والمتخصصة كافة إلى مواصلة تعليق نشاطاتها حتى إشعار آخر، ضمن الإجراءات الاحترازية للحد من تفشي “كورونا”، وجاء في بيان اللجنة أنه بناء على قرار مجلس الوزراء الصادر، أمس الأول، تدعو “الأولمبية الكويتية” إلى تأجيل النشاط الرياضي المحلي الخاص بالاتحادات الرياضية والأندية الرياضية “شاملة ومتخصصة”، بما يخص بطولات الدوري والمراحل السنية، وجميع الفعاليات والأنشطة الرياضية “بما في ذلك التمارين والمباريات الودّية” حتى إشعار آخر، وذلك يأتي في إطار الإجراءات الوقائية للحفاظ على صحة الرياضيين واللاعبين من أبناء الكويت.

أما في ما يخص المشاركة في الأنشطة الرياضية خارج البلاد، دعت “الأولمبية” الى الاتصال بوزارة الصحة والاستفسار عن الإجراءات المتبعة بهذا الشأن.

وقال وائل سليمان في تصريح لـ “الجريدة”، إن انتظار الأندية لقرارات رسمية حاسمة من الدولة تخص صحة اللاعبين وسلامتهم تعني أن رؤية القائمين على الأندية متأخرة، مشيدا في الوقت نفسه بقرارات وزارات الدولة للحد من انتشار الفيروس.

وأضاف أن المسؤولية الملقاة على عاتق الأندية كبيرة للحفاظ على سلامة اللاعبين وكل العاملين في المجال الرياضي، مؤكدا أن العناية الإلهية حمت المنظومة الرياضية من خطر كبير، ولولاها لحصل ما لا يحمد عقباه، في اشارة إلى فترة الاختلاط السابقة التي زاولت خلالها الأندية التدريبات والمباريات الودية.

وقف النشاط

من جهته، قال رئيس نادي الصليبيخات سعد عناد، إن اعلان اللجنة الاولمبية أمس الأول تأجيل استئناف النشاط حتى إشعار آخر، يفرض على الأندية تنظيم صفوفها لمواجهة الفترة المقبلة.

وأضاف عناد أن عودة النشاط للمراحل السنية أصبح أمراً مستحيلاً في ظل انقطاع اللاعبين عن التدريبات في الفترة السابقة، ورفض أولياء أمورهم عودتهم للتدريبات حتى خلال الفترة المقبلة، إلى جانب قرب قدوم شهر رمضان.

وطالب الاتحادات بسرعة إعلان هذا الأمر، ليتسنى للأندية التفاوض مع المدربين من أجل منحهم مستحقاتهم عما تبقى من عقودهم، ثم منحهم الإجازة السنوية، تمهيداً للعودة قبل انطلاق الموسم المقبل.

ولفت إلى أن منافسات السن العام في جميع الالعاب يمكن استئنافها في أي وقت، بعد إعلان عودة النشاط الرياضي من قبل الاتحادات، لأن ظروف اللاعبين الكبار تختلف كثيراً عن الصغار.

حماية ووقاية

بدوره، قال المدير العام لجهاز كرة القدم في نادي اليرموك إبراهيم الرومي: “نظرا للظروف الراهنة التي تمر بها البلاد، وتماشياً مع قرارات مجلس الوزراء والهيئة العامة للرياضة قرر مجلس إدارة نادي اليرموك الرياضي إيقاف كل الأنشطة الرياضية والتدريبات اليومية في النادي حتى إشعار آخر، وذلك للمصلحة العامة”.

وأضاف الرومي أن “هذا القرار الذي تم اتخاذه يؤكد ضرورة حماية ووقاية مجتمعنا الكويتي من اي مخاطر، ودعم الجهود الحكومية والإجراءات الاحترازية للأمن والسلامة”، لافتا الى ضرورة تطبيق التعليمات والإجراءات التي اتخذتها الحكومة للحد من انتشار فيروس كورونا.

السلامة أولاً

أما نائب رئيس جهاز الكرة في القادسية ناصر بنيان، فأكد أن سلامة البشر أهم من بطولات العالم، مشيرا إلى انه يؤيد كل ما يعزز هذا الأمر، ولو تطلب ذلك إيقاف النشاط خصوصا على صعيد المراحل السنية.

ولفت بنيان إلى أن القادسية يتفق مع قرار ايقاف النشاط حفاظا على سلامة اللاعبين، مشيرا إلى أن منح اللاعبين المحترفين تصريحا بالخروج من الكويت في الوقت الحالي أمر صعب، خوفا من الحجر الذي قد يطبق عليهم في حال خروجهم أو عودتهم.

واتفق مدير فريق السالمية بدر الخالدي مع بنيان في أهمية إيقاف النشاط، مؤكدا أن ايقاف التدريبات خلال الفترة المقبلة هو القرار الأمثل إلى حين وضوح الرؤية.

وقال الخالدي إن الرؤية غير واضحة فيما يخص التعامل خلال الفترة المقبلة على صعيد عقود المحترفين، أو حتى اللاعبين المحليين المرتبطين بعقود مع السماوي.

تجاوب الأندية

وأعلنت كل أندية الكويت تجاوبها مع قرار إيقاف النشاط الرياضي بشكل كامل، خلال الفترة المقبلة، حتى إشعار آخر، وفقا لتوجيهات “الأولمبية الكويتية”، في ظل التدابير الوقائية والإجراءات الاحترازية التي تتخذها الدولة لمواجهة “كورونا”.

وسارع نادي التضامن إلى إعلان استمرار إيقاف التدريبات لكل الفرق، علما بأن التضامن هو النادي الوحيد الذي التزم بقرار الإيقاف الأول بشكل كامل خلال الأسبوعين الماضيين.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا