«التطبيقي» : قدمنا عدة مقترحات إلى المدير العام للهيئة د. علي المضف لمواجهة الأزمة التي سببها فيروس «كورورنا المستجد»

0
136

دسمان نيوز – كشف رئيس الاتحاد العام لطلبة ومتدربي الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب ضاري العليان أن الاتحاد قدم عدة مقترحات إلى المدير العام للهيئة د. علي المضف لمواجهة الأزمة التي سببها فيروس «كورورنا المستجد»، منها استخدام التعليم الإلكتروني إلى حين تحسن الأوضاع خلال فترة «العطلة الوقائية» التي أقرها مجلس الوزراء لمنع انتشار الفيروس، أو إلغاء الدراسة نهائيا بالفصل الثاني، واعتماد نتائج الفصل الأول «الدمج».

وقال العليان، لـ«الجريدة» عقب لقاء وفد «اتحاد التطبيقي» مع د. علي المضف امس، إنه من الضروري تنظيم حملة توعية للطلبة وأولياء الأمور عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن آلية التعليم عن بعد، خصوصا في هذه الظروف الحرجة، وكذلك استثمار فترة تعطل الدراسة لإجراء الصيانة اللازمة لكليات ومعاهد الهيئة، إضافة لإجراء عمليات تطهير وتنظيف لمرافق الهيئة من قاعات دراسية وكافيتريات وحافلات وغيرها.

صرف المكافآت

من جانبه، أعلن أمين سر الاتحاد ظافر العجمي، أن الاتحاد ناقش ايضا عددا من القضايا الطلابية، على رأسها المطالبة بسرعة صرف مكافآت التخصصات النادرة التي تأخرت عن موعدها، وتم تقديم مقترح من الاتحاد بصرف 50 ديناراً لكل طالب «بدل كتب» مع بداية كل فصل دراسي لمساعدة الطلاب في الحصول على الكتب الدراسية التي يحتاجونها، والمطالبة بمعاملة الطالب الحاصل على تقدير FA أو HM نفس معاملة الحاصل على تقدير F بحيث لا يتأثر معدل الطلبة، مع المساهمة في تقليص طابور المنذرين بالهيئة.

وقف الإيفاد الخارجي»

أصدر المدير العام للهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب، د. علي المضف، تعميما بشأن وقف الإيفاد الخارجي لمنع انتشار فيروس «كورونا» المستجد، لافتا إلى أن القرار يشمل وقف التكليف بالمهام الرسمية والعلمية، والدورات التدريبية، والمؤتمرات الخارجية وغيرها من التكاليف التي تقتضي سفر موظفي الهيئة خارج البلاد. وأعلن القرار في مختلف إدارات وكليات الهيئة وإلغاء القرارات الصادرة سابقا الخاصة بعملية الإيفاد الخارجي في شتى المجالات، وذلك بصفة مؤقتة حتى يصدر قرار آخر بشأنها.

وأضاف العجمي أن الاتحاد طالب باحتساب تقدير الطالب «جيد جدا» عند حصوله على 2.67 نقطة كما هو معمول به في جامعة الكويت، لما يمثله ذلك من مصلحة للطالب في حياته العملية، حيث إن النظام المعمول به حاليا أن الطالب لا يحصل على جيد جداً إلا ببلوغ معدل نقاطه 2.80، في حين يحصل زملاؤه في جامعة الكويت على معدل «جيد جدا» عند بلوغ 2.67 نقطة، كما طالب برفع الحد الأقصى للتسجيل بالصيفي إلى 9 وحدات دراسية لجميع طلاب وطالبات كلية التربية الاساسية، حيث إن أغلبية التخصصات لديها 3 وحدات لكل مقرر، وهذا الأمر يحرم الكثير من الطلبة تحقيق شروط مكافأة التفوق، رغم أحقيتهم بها.

وأضاف أن هناك شروطاً تعجيزية تمنع الطلبة من تحقيق التفوق، حيث يشترط لصرف مكافأة التفوق حصول الطالب على معدل 3.60 في الفصل الدراسي، وأن يكون مسجلاً لـ 17 وحدة دراسية بنفس الفصل، وعدد 7 وحدات بالفصل الصيفي، وهذه الشروط تعجيزية لجموع الطلبة، نظرا لقلة الشُّعب الدراسية المطروحة أمامهم.

وتابع بأن الاتحاد طالب بتفعيل خاصية التسجيل اليدوي بمكاتب التسجيل، حيث إن هناك حالات حرجة كثيرة لم تتمكن من التسجيل عبر الموقع الالكتروني، وبات مستقبلهم الدراسي مهددا بخطر عدم التخرج والفصل من دراستهم، وكذلك تمديد مدة البقاء المقررة للطلبة حفاظا على مسيرتهم الدراسية، وصرف مكافأة لطلبة التدريب الميداني بكلية التربية الأساسية، أسوة بزملائهم في كلية التربية بجامعة الكويت، وتحديد موعد ثابت لصرف مكافأة الطلبة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا