النفط و«كورونا» يعصفان ببورصة الكويت

دسمان نيوز – يوم أسود جديد يطل بخسائره الفادحة على أسواق الأسهم الخليجية، لتفقد نحو 266 مليار دولار في جلسة واحدة فقط، حيث هبطت قيمتها السوقية إلى 2.54 تريليون دولار بنهاية جلسة أمس، مقارنة مع 2.8 تريليون دولار بنهاية جلسة الخميس 5 مارس الجاري.

ووفقا لمصادر مسؤولة لـ «الأنباء»، فإن عمليات البيع الشامل للأجانب في أسواق السعودية ودبي والكويت أمس، جاءت بسبب تخوف المستثمرين من انهيار أسعار النفط وذلك بعد فشل «أوپيك +» بتخفيض مستويات الإنتاج بنحو 1.5 مليون برميل يوميا اعتبارا من الربع الثاني من العام الحالي، بعد اعتراض روسيا، ناهيك عن التخوف من تفشي فيروس كورونا المستجد وتحوله الى وباء عالمي.

وكان نصيب بورصة الكويت من هذه الخسائر في القيمة السوقية 2.8 مليار دينار تعادل 9.5 مليارات دولار، وبذلك هوت القيمة السوقية الى 30.7 مليار دينار بنسبة خسارة 8.3% ليصل إجمالي الخسائر منذ بداية مارس الى 12.6%، ومنذ بداية العام الحالي الى 15.5%.

وسجل السوق السعودي أكبر الخسائر في القيمة السوقية بـ 238.9 مليار دولار، وسوق أبوظبي بـ 6.4 مليارات دولار، ثم بورصة دبي بـ 5.3 مليارات دولار، وبورصة قطر بـ 4.7 مليارات دولار، وبورصة البحرين بـ 920 مليون دولار، وبورصة عمان بـ 401 مليون دولار.

وسجلت بورصات الخليج تراجعا جماعيا بنهاية جلسة امس، وفي صدارة الأسواق الخاسرة  بالقيمة السوقيةالسوق السعودي بنسبة 10.5%، تلاه بورصة الكويت بـ 8.3%، وبورصة دبي بـ 5.7%، وأبوظبي بـ 4.7%، فيما كانت بورصات قطر ومسقط والبحرين اقل حدة من حيث الخسائر بنسبة 3.4% لسوق قطر و2.3% لسوق مسقط و3.7% لسوق البحرين.

وشهدت بورصة الكويت تكرارا لإغلاق السوق الأول خلال جلسة تعاملات امس قبل نهاية التعاملات وذلك بعد أن وصلت خسائر المؤشر الذي يضم اكبر الاسهم الكويتية الى 10%، حيث سبق وأوقفت إدارة البورصة هذا السوق في تعاملات الاحد الماضي بعد ان تجاوزت خسائره 10% أيضا وفقا لآلية فواصل التداول، علما ان البورصة أوقفت المؤشر لمدة 15 دقيقة قبل الايقاف النهائي بسبب تجاوز الخسائر نسبة 5%.

وتعرضت الأسهم القيادية لعمليات بيع واسعة، كما حدث في الاسبوع الماضي، لكن في وقت أطول نسبيا هذه المرة، حيث خسر سهم الوطني 9.3% من قيمته السوقية، واستحوذ السهم على 11.5 مليون دينار، تلاه سهم بيتك بخسارة 9.9% من قيمته، وحظي بـ 10.3 ملايين دينار، كما تراجع سهم أهلي متحد بـ 9.3% مستحوذا على 4.3 ملايين دينار من السيولة، فيما تراجع سهم اجيليتي بنسبة 6.6% واستحوذ السهم على 3.4 ملايين دينار، وتراجع سهم زين بنسبة 1% وحظي بـ 3.6 ملايين دينار.

ولوحظ أن هذه الأسهم الخمسة استحوذت على 67% من إجمالي السيولة المتدفقة للسوق امس والبالغة 49.3 مليون دينار محققة ارتفاعا بنسبة 33.5% من 37 مليونا في جلسة الخميس الماضي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا