الوزيرة العقيل شددت على ضرورة أن يخاطب الاتحاد الجمعيات التعاونية لمعرفة وضع المخزون الاستراتيجي من السلع والمواد الغذائية لديها

دسمان نيوز – علمت “الجريدة” أن وزيرة الشؤون الاجتماعية، وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية، مريم العقيل، عقدت، أمس الأول، اجتماعا في مكتبها بمنطقة ضاحية عبدالله السالم، مع مجلس إدارة اتحاد الجمعيات التعاونية الاستهلاكية، بحضور وكيل الوزارة عبدالعزيز شعيب، لتوفير الكمامات والمعقمات الطبية التي من شأنها الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ووفقا لمصادر “الشؤون”، فإنه تم التطرق خلال الاجتماع إلى الإجراءات الاحترازية والوقائية التي تتخذها الجمعيات التعاونية في البلاد، لمنع انتشار الفيروس، خصوصاً في ظل الأعداد الضخمة، التي تقدّر بالآلاف، من المواطنين والمقيمين الذين يرتادون “التعاونيات” بصفة يومية.

وأضافت المصادر أن الوزيرة العقيل شددت على ضرورة أن يخاطب الاتحاد الجمعيات التعاونية لمعرفة وضع المخزون الاستراتيجي من السلع والمواد الغذائية لديها، كاشفة عن تنسيق بين وزارتي الشؤون والداخلية لتنظيم عمل الفرق التطوعية، بشأن مكافحة الفيروس، ونشر طرق الوقاية والتوعية.

وبيّنت أنه تم التطرق أيضاً إلى الدور الرئيسي والمهم الذي تقوم به الجمعيات التعاونية في ظل الأزمة الحالية، وتوفيرها المعقمات والكمامات للمساهمين، من خلال السلّة الوقائية، فضلاً عن دورها الوطني في توفير السلع الغذائية والاستهلاكية للمحاجر الصحية في البلاد، وذلك عقب قرار الوزيرة العقيل السماح “للتعاونيات” بتوفير بند للصرف على مستلزمات الوقاية من الفيروس.

الحضور والانصراف

من جهة أخرى، أصدر الوكيل شعيب، التعميم الإداري (5/أ) 2020، بشأن اجراءات اثبات الحضور والانصراف، إثر الوقف المؤقت للعمل بنظام البصمة.

ووفقاً للتعميم، الذي حصلت “الجريدة” على نسخة منه، فإنه بالإشارة إلى تعميم ديوان الخدمة المدنية رقم 5 لسنة 2020، الصادر في 27 فبراير المنصرم، بشأن وقف العمل، مؤقتاً، بنظام البصمة لإثبات الحضور والانصراف، احترازياً، لمواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد حتى 31 الجاري، يجب على جميع إدارات الوزارة الالتزام بالاجراءات التالية لإثبات حضور وانصراف الموظفين.

وأشار التعميم إلى أن إثبات الحضور والانصراف يكون بالتوقيع الرسمي، مع اثبات توقيتيهما، لجميع العاملين في الوزارة، بما في ذلك أصحاب الوظائف الإشرافية، وذلك على الكشوف المعدّة لهذا الغرض والمرفقة في التعميم، وتعتمد الكشوف، المشار إليها، من قبل مدير كل إدارة على حدة، أو من ينوب عنه، وتقع عليه مسؤولية وجود الموظفين في أماكن عملهم.

وشدد على ضرورة إرسال كشف الحضور بنفس اليوم إلى إدارة الشؤون الإدارية بما لا يتجاوز الساعة الثامنة والنصف صباحا، وكذلك إرسال كشف الانصراف مع نهاية الدوام الرسمي إلى الإدارة المذكورة، على أن تكون الكشوف مستوفية البيانات كافة، ومتضمنة الاستئذانات بأنواعها وتخفيف ساعات العمل والتأخيرات.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا