انطلاق اختبارات نهاية العام 31 مايو المقبل

دسمان نيوز – حدد وزير التربية ووزير التعليم العالي د ..سعود الحربي المواعيد الجديدة لاختبارات نهاية العام الدراسي 2019/2020 على أن يكون يوم 31 مايو المقبل بداية انطلاقة الاختبارات، أي بعد عيد الفطر بأسبوع كامل، مؤكدا اعتماد هذه المواعيد بشكل رسمي، حيث تبدأ بدمج الصف الخامس مع صفوف الابتدائية ثم تكون الاختبارات للصفوف من السادس إلى الحادي عشر وبعدها بيومين تنطلق اختبارات الصف الثاني عشر.

وقال د.الحربي إن تمديد تعليق الدراسة إذا ما استمرت الأزمة الصحية أمر مرتبط بوزارة الصحة ومدى تقييمها للوضع ونحن لا نستطيع الإفتاء لكننا مستعدون لأي طارئ، لافتا إلى أن تعطيل الدراسة أثر على الخطة الدراسية ولكن لم يفقدها مضمونها أو ماهيتها بل حافظت على جوهرها.

وأضاف أن قضية تخفيف المناهج ليست بمشكلة كبيرة، إلا أننا لم نستشعر الحاجة لها حتى الآن وليست واردة، مبينا أن تقليل المناهج أمر يرتبط به «عدم اعتماد الشهادة»، لذا البديل الأفضل تمديد العام الدراسي، مؤكدا ان التعليم عبر «الأونلاين» موجود منذ زمن على القناة التعليمية لكن التربية تحتاج إلى تفاعل إنساني واجتماعي حتى لا يصبح الإنسان كالآلة.

وشدد الحربي على أنه «سيتم وقف أي معلم مصاب بالفيروس عن العمل إلى حين التأكد من مثوله للشفاء، مبينا أنه سيتم اللجوء لنقل المعلمين وندبهم في حال وجود نقص».

وعن إجراءات الوزارة عند استئناف الدراسة وعودة الطلبة إلى مدارسهم، ذكر أنه سيتم تعقيم المدارس وتنظيفها بالتنسيق مع وزارة الصحة، مضيفا: بدأنا بتنظيف جميع المدارس وحرصنا على الأماكن الصحية واتفقنا مع وزارة الصحة على توفير المواد والمطهرات.

وعن فحص الطلبة والمعلمين في اليوم الأول للدوام، أوضح أن المسح الحراري إن شاء الله يتم للطلبة والمعلمين، مبينا أنه سيتم الاتصال بوزارة الصحة إذا تم رصد أي حالة طالب أو معلم مع إجراء فحص شامل للمدرسة.

وقال نحن أمام ظرف استثنائي جميعنا نتحمل المسؤولية فيه ولا ننكر الجهود الكبيرة التي قامت بها الدولة والأزمة رغم ضبابيتها عكست حركة التفاعل على المستوى الرسمي والشعبي وقد أعطتنا نوعا من الحراك لمعرفة كيفية مواجهة الأزمات، مؤكدا وجود إدارة بهذا المسمى في الوزارة وهي إدارة قوية برئاسة وكيل الوزارة وعضوية الوكلاء وهي تتعامل مع مختلف الأزمات، ومنها الأوبئة خاصة ان لدينا خبرة كافية في التعامل مع إنفلونزا الخنازير رسمنا الخطة بشكل منهجي واضح، وإن شاء الله ننفذها.

وذكر أنه ستكون لنا وقفة مع حالات إجبار المعلمين على الدوام في المدارس الخاصة خلال فترة تعليق الدراسة، فالتعطيل قرار سيادي يجب أن يحترم، مبينا أنه تم تكليف وكيل التعليم الخاص بمتابعة الموضوع واتخاذ اللازم.

وأوضح الحربي أنه حين تتم مناقشة أي قضية يتم طرح جميع التصورات خلالها وقد تم طرح تحديد يوم السبت للاختبارات وإلغاء أيام الراحة، مستدركا بأنه لم يطرح جعل يوم السبت للدوام في المدارس الحكومية.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا