نجم La Casa De Papel يرتدي قبعات برمنجهام

دسمان نيوز – يمتلك الممثل العالمي بيدرو ألونسو، صاحب شخصية “برلين” الشهيرة في المسلسل الإسباني La Casa De Papel، شعبية هائلة، فبالرغم من انتهاء دوره في أحداث المسلسل منذ الموسم الثاني وظهوره في لقطات كضيف شرف في الموسم الأخير إلا أنه مازال يحصد قلوب جمهور المسلسل الشهير.

وشارك “برلين” بصورة منذ قليل عبر حسابه الشخصي بموقع انستجرام، ارتدى فيها قبعة عصابات برمنجهام الشهيرة في أحداث مسلسل بيكي بيلايندرز، واستقبل عدد كبير من التعليقات خلال وقت قصير من قبل جمهوره بلغات متعددة.

وفى سياق متصل حصل المسلسل الإسباني  La Casa De Papel، على المركز الأول في تصنيف أكثر المسلسلات مشاهدة خلال عام 2019، وفقًا للتقرير البياني الذي أصدرته الشبكة الأمريكية نتفليكس، في بريطانيا.

وشمل التقريرالبياني الذي أصدرته الشبكة الأمريكية، المواسم الثلاثة التي عرضتها نتفليكس للمسلسل الحائز على تقييم 8.5 عبر موقعIMDB، والذي تم تصنيفه كأكثرعمل درامي تم مشاهدته بناءً على عدد المشاهدات لأول دقيقتين من الحلقة خلال أول 28 يوم من عرضه عبرالشبكة.

بيدرو ألونسوبيدرو ألونسو

وبدأت الحملة الترويجية للموسم الجديد المقررعرضه يوم 3 إبريل المقبل، عبرشبكة قنوات نتفليكس، من مدينة ساوبولو البرازيلية والتي حضر فيها أغلبية طاقم عمل المسلسل في مقدمتهم “البروفيسور”، وشهدت غياب الممثل جيمي لورينتي، ومن ثم الانتقال لمدن عديدة للترويج للموسم الجديد الذي سيأتي في 6 حلقات.

مسلسل La Casa De Papel تم طرح أولى حلقات الموسم الأول منه فى 2 مايو من عام 2017، ودار حول “البروفيسور” الذى قام بلم شمل مجموعة من أمهر اللصوص فى المدينة، لكى يُكون منهم مجموعة لسرقة البنك الإسبانى المركزى، وبحسب المسلسل فإن اخفاء شخصيتهم استخدمت العصابة ماسك “دالي” لعدم الكشف عن اشخصاهم أثناء سيطرتهم على البنك، ومن ثم أصبح الماسك ذو طابع يُشير إلى التحدى والاحتراف، ومع انقلاب أحداث المسلسل، تحمس بعض من الجمهور المتابع للمسلسل بسبب ذكاء قائدهم الفائق “البروفيسور”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا