أحمد برهان : أحب دائما أن أتريث في تقديم أعمالي حتى تخرج بالصورة التي ترضيني وترضي جمهوري العزيز

دسمان نيوز – يغيب الفنان أحمد برهان ويعود مرة أخرى، وفي جعبته كل مرة فكرة مختلفة، وحالة غنائية تتنوع في الكلمات والألحان والتوزيع، وتحمل مشاعر إنسانية فيها الحب والفراق والمودة والغزل والشجن والحنين والعتاب، وفي هذا الصدد قال برهان لـ «الأنباء»: أحب دائما أن أتريث في تقديم أعمالي حتى تخرج بالصورة التي ترضيني وترضي جمهوري العزيز، وربما يكون هذا سبب الغياب في بعض الأحيان، وما يجعلني أتأكد أنني أسير على الطريق الصحيح هو ردود الأفعال التي تأتي على أغنياتي والتي تكون إيجابية ومشجعة، لافتا الى أنه طرح منذ أيام أغنية منفردة بعنوان «مدللني» وقاربت نسب الاستماع إليها الـ 200 ألف عبر قناته على ««يوتيوب».

وأضاف برهان: كما يدللني الجمهور بكلمات الثناء والدعم الدائم لي في مشواري الفني، أقدم له «مدللني» كهدية وتعبيرا عن تقديري وشكري لكل محبيني، مشيرا الى أن الأغنية من كلمات آدم، ألحان شميم، توزيع زيد نديم، مكس وماسترينغ أيسر القاسم، التسجيل الصوتي عمر صلاح، غيتار روكيت، تصوير هند الرئيسي، إشراف عام أحمد يعقوب، تصميم وإخراج BlackPill.

وتقول كلمات الأغنية: «من الشمس أحلى مثل القمر شكله.. ما أسمح يحبني بشر بس هو اسمح له، بس هو حبيته وبروحي خليته، الشغله مو قصة شكل تعجبني شخصيته، مدللني ماريد غيره يحبني، بصراحة وياه عرفت الراحة، مثل القمر جنه، وياه أبقى أتمنى، هذا البشر يا ناس ما ينشبع منه، واحد عسل دمه يفهمني وأفهمه، يعرف بروحه مو شرط يعني أقول اسمه، دق قلبي دق بابه وصار أغلى أحبابه، والدنيا ضحكت من ضحك يا ويلي يا يابه، من خده اخذو شكلها الوردة، بجماله وصلني هو لحاله، مثل القمر جنه وياه ابقى اتمنى، هذا البشر يا ناس ما ينشبع منه».

وقبل «مدللني»، قال برهان إنه طرح أغنية «سينغل» تحمل اسم «آخر أشواقي»، كلمات شهاب بن أحمد وألحان أحمد برهان وتوزيع زيد نديم، ويقول مطلعها: «توقفت ساعة لقانا بالتمام، على آخر أشواقي معك إلا عشر، مكانك الفاضي يبلغك السلام، للحين من بعدك هو أجمل من حضر، توقفت ساعة لقانا بالتمام، على آخر أشواقي معك إلا عشر، مكانك الفاضي يبلغك السلام، للحين من بعدك هو أجمل من حضر»، لافتا في السياق نفسه الى أنه يجهز لـ «ميني ألبوم» سيطرحه في وقت قريب، ويتعاون فيه مع نخبة من الشعراء والملحنين والموزعين المعروفين، متمنيا أن يكون دائما عند حسن ظن الجمهور به.

يشار الى أن الفنان أحمد برهان واجه في الفترة الماضية حالة من الجدل حول أغنية «حكاية حب» التي طرحها بصوته عبر قناته على «يوتيوب» وتم حذفها بعدما قيل إن حقوق ملكيتها ترجع في الأصل إلى الفنان عبدالمجيد عبدالله والتي قدمها مسبقا بصوته كأغنية خاصة، ووصل الأمر إلى اتهام البعض لبرهان بأنه سرقها، لكنه نفى أن يكون تعديا على ملكية أحد، وأوضح أن شاعر الأغنية طلب منه أن يقدمها بصوته، وسجلها في الاستديو، وكان ينتظر الحصول على الإذن من الجهة التي قدمتها من قبل، لكن فوجئ بتسريبها بصوته على الانترنت بجودة رديئة، فاضطر إلى تنزيلها عبر صفحته في «يوتيوب» بجودة عالية، حتى فوجئ بحذفها، والأغنية من كلمات الشاعر الإماراتي حسان العبيدلي وألحان الفنان وليد الشامي وتوزيع المايسترو زيد نديم وتنفيذ أحمد يعقوب، وتقول بعض كلماتها: «عيونك ملهمة عشق وحكاية حب مجنونة.. عيونك سالفة كحل وسما الأشعار والأوزان.. وشعرك كالسحاب اللي يغطي الشمس بمزونه.. واذا عاد لورا أشرق صباحه والنهار يبان.. يعيش الورد بغصانك كأنه يانع غصونه.. ومن شافك نسى نفسه وعاف الروض والأغصان».

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا