تحت رعاية الملك سلمان.. انطلاق أعمال منتدى الرياض الدولى الإنسانى

دسمان نيوز – انطلقت صباح اليوم، أعمال منتدى الرياض الدولى الإنسانى الثانى بالمملكة العربية السعودية، والذى تمتد أعمال على مدى يومين، برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وبمشاركة الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، والذى ينظمه مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بالتعاون مع الأمم المتحدة، كما  ترأس الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، وفد الأمانة العامة في فعاليات المنتدى.

يعقد المنتدى بمشاركة 1.280 ممثلا من 80 دولة يشكلون 228 جهة خارجية و156 جهة داخلية منها 21 منظمة أممية و46 منظمة حكومية بينهم مسؤولي ورؤساء هيئات إنسانية أممية ودولية وممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني والمنظمات غير الحكومية والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية و11 جامعة والمجموعات البحثية المتخصصة.

868c1882-d460-4322-93d4-8854d490d7eeيناقش المنتدى عدة محاور تشمل سبل تعزيز الربط بين العمل الإنسانى والتنموى والتدخل الإنسانى المبتكر فى المجال الصحى، والتحديات الإنسانية لمشاكل الهجرة من البلدان الأفريقية، وحماية الأطفال والنساء والشباب في مناطق النزاعات والكوارث، و الممارسة المهنية المبنية على البراهين في العمل الإنسانى.
وسيتم على هامش المنتدى إقامة المعرض المصاحب للفعاليات بمشاركة 27 جهة منها 11 جهة دولية مهتمة بالشأن الإنساني والإغاثي، أنه إضافة إلى ذلك سيتم تنظيم المعرض الفني الإنساني الذي يعد دعمًا للفن وتفعيلًا للجانب الإنساني في مختلف مجالات الحياة؛ حيث يُسهم في إيجاد مساحة للفنانين والمبدعين المهتمين بإظهار المجال الإنساني بأعمالهم الفنية على نطاق واسع، كما يهدف لإثراء العمل الإنساني وإلى تبادل الخبرات بين الفنانين ليلتقوا في مكان واحد يتشاركون فيه الحس الإبداعي.
a0ccad63-3077-4b6d-8238-d36996678457وفي مستهل جلسات المنتدى قال الدكتور عبدالله الربيعة المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ، إن  المنتدى يعد في نسخته الثانية امتدادًا للفعاليات الإنسانية العالمية الرامية لمواكبة أحدث التطورات ذات الصلة بالعمل الإنساني والإغاثي واستحداث تدابير عملية وفعالة تراعي الاحتياجات المتغيرة على أرض الواقع، مبينًا أن المنتدى يوفر على مدى يومين منصة مثالية تجمع بين المختصين وكبار صناع القرار من كافة أطياف المجتمع الإنساني الدولي، ويشارك فيه ممثلون رفيعو المستوى للهيئات والمؤسسات الأممية والعالمية والمحلية.

ومن أهداف المنتدى استعراض وتعديل المبادرات الإنسانية لتعكس آخر التطورات على أرض الواقع من أجل تحسين مستوى الخدمات والمساعدات المقدمة لضحايا الكوارث الطبيعية والنزاعات، بمن فيهم اللاجئون وغيرهم من الفئات التي تحتاج مساعدات عاجلة، كما سيتم عقد ثماني جلسات علمية وجلستين في مجال الإعلام وجلسة في المجال التطوعي بمشاركة 61 متحدثًا.

20200301105854375وعن فيروس كورونا قال، إن نسبة الوفيات بفيروس كورونا 2٪ ، وهي مقارنة بغيره تعتبر من الفيروسات نسبة قليلة ولا يعد وباءً، لكن على الدول القيام بالإجراءات المناسبة للحد من انتشار هذا الفيروس، سريع الانتشار.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا