صبّحك الله بالخير معالي وزير التربية بقلم : نرمين الحوطي

دسمان نيوز – الانباء – سطور مقالتنا تبحر كلماتها ما بين الموجب والسالب، فالإيجابيات عديدة، أما السلبيات فما هي إلا مطالب نطمح إلى أن تدرج في أجندتكم يا معالي وزير التربية ووزير التعليم العالي للبحث وأخذ القرار بها، ومن هذا وذاك تبقى تلك الأمواج التربوية والتعليمية تبحر بنا إلى أن نصل إلى شط الأمان.

٭ سمعنا بأن الدكتور سعود الحربي أعطى أوامره لجميع المدارس بجميع مراحلها التعليمية بعدم أخذ أي مبالغ نقدية من أولياء الأمور مقابل الحفلات التي تقام لتخرج الطلبة، وأتى هذا القرار بعد تقدم العديد من شكاوى من أسر الطلبة، لأن تلك الحفلات أصبحت عبئا ماديا على أسر الطلبة، إذا صح هذا الخبر نرفع القبعة لكم يا معالي الوزير.

٭ المكاتب الثقافية ليست موجة سلبية إنما هي مطلب يا معالي الوزير…وها نحن اليوم نضع القرار بين أيديكم، في الماضي ومازال القرار مستمر في الحاضر على أمل أن يصحح للمستقبل، استبعاد أعضاء هيئة التدريس للمعاهد الفنية من ترشيح أسمائهم للمكاتب الثقافية.

معالي الوزير، أعضاء هيئة التدريس بالمعاهد الفنية هم أبناء الوزارة ولهم الحق مثلهم مثل الموظفين الآخرين سواء على الصعيد العملي أو الأكاديمي، ومن هذا وذاك أتي الوقت بأن ينظر ما أقر في الماضي ومازال ينفذ في الحاضر والمطلوب للمستقبل إعطاء الحق لأبناء المعاهد الفنية الحق بالتقديم في المكاتب الثقافية مثلهم كمثل أبناء وزارة التربية والتعليم العالي، والقرار لكم يا معالي الوزير.

٭ سمعنا بأنه توجد العديد من اللجان اعتمدت من قبلكم لتصحيح العديد من الأخطاء سواء كانت في التربية أو التعليم العالي وهذا بحد ذاته شيء صحيح بأن نتخطى أخطاءنا من خلال لجان محكمة تفصل ما بين الخطأ وتقوم بالتصحيح به وله ! ومن هذا المنطلق نطالب سيادتكم بأن يصحح أيضا العديد من الوظائف الإشرافية التي أسندت للبعض دون وجه حق إلا أنهم يمتلكون «حرف الواو» أتى الوقت يا معالي الوزير للسلم الهرمي للتربية والتعليم للنظر فيه ويعاد بناؤه على أسس صحيحة وسليمة لتبحر سفينة التعليم والتربية في بحر إيجابي يا معالي الوزير.

٭ مسك الختام: التعليم ركن أساسي لتقدم المجتمع… تكفله الدولة وترعاه.

Nermin-alhoti@hotmail.com

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا