كيف تستعد قبل عمل اختبار ضغط المرىء؟

دسمان نيوز – المرىء عبارة عن أنبوب عضلى يصل حلقك إلى معدتك، ومع كل ابتلاع للطعام تنقبض عضلة المرىء وتدفع الطعام إلى المعدة، وفى الطرف السفلى من المرىء، يظل الصمام مغلقًا إلا عند ابتلاع الطعام أو السائل أو عند التجشؤ أو القىء، من خلال سلسلة “اطمن على نفسك” نتعرف على كيفية الاستعداد لإجراء اختبار قياس المرئ، وفقاً لموقع الجمعية الأمريكية لمناظير الجهاز الهضمى “asge”.
ويقيس اختبار المرىء أو قياس الضغط نمط تقلصات العضلات فى المرىء وقوتها أو فى العضلة العاصرة فى الطرف السفلى من المرىء يمكن أن تؤدى إلى ألم وحرقة أو صعوبة فى البلع، يستخدم قياس المرىء لتشخيص الحالات التى يمكن أن تسبب هذه الأعراض.

كيفية الاستعداد لاختبار المرىء

تسمح المعدة الفارغة بإجراء الفحص الأفضل والأكثر أمانًا، لذلك لا تأكل أو تشرب أى شىء لمدة 6 ساعات قبل الاختبار. 

نظرًا لأن العديد من الأدوية يمكن أن تؤثر على ضغط المرىء وانقباضات العضلات الطبيعية المطلوبة للبلع، تأكد من مناقشة طبيبك المختص مع كل دواء تتناوله، قد يطلب منك طبيبك التوقف مؤقتًا عن تناول دواء واحد أو أكثر قبل الاختبار.

طريقة إجراء الاختبار

سيقوم الطبيب بوضع كريم لتخدير داخل أنفك، ثم يتم تمرير أنبوب رفيع ومرن ومشحم عبر أنفك ويتقدم إلى معدتك أثناء ابتلاع رشفات من الماء. 

قد يحدث الإسكات الخفيف المعتدل أثناء مرور الأنبوب عبر الحلق. عندما يكون الأنبوب فى موضعه، سوف تكون مستقيماً أو مستلقياً على ظهرك أثناء توصيل الأنبوب بجهاز كمبيوتر.
بمجرد بدء الاختبار، من المهم أن تتنفس ببطء وسلاسة، وأن تظل هادئًا قدر الإمكان وتجنب البلع ما لم تصدر تعليمات بذلك.
عند سحب الأنبوب ببطء من المرىء يقوم الكمبيوتر بقياس وتسجيل الضغوط فى أجزاء مختلفة من المرىء.
أثناء الاختبار قد تواجه بعض الانزعاج فى أنفك وحلقك، وسيستغرق الاختبار نحو 30 دقيقة.
بعد الاختبار، قد تواجه التهابًا خفيفًا فى الحلق أو انسداد الأنف أو نزيفًا خفيفًا فى الأنف، ويكون التحسن عادة فى غضون ساعات، ما لم يقدم لك طبيبك تعليمات أخرى، يمكنك استئناف الوجبات العادية والأنشطة وأى أدوية متوقفة.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا