وزيرة المالية : عدم امكانية المساواة المالية ما بين العاملين الكويتيين في القطاعين الخاص والحكومي نظراً لتضخمها في الأخير

دسمان نيوز – أكدت وزيرة المالية وزيرة الدولة للشؤون الاقتصادية بالوكالة مريم العقيل، عدم امكانية المساواة المالية ما بين العاملين الكويتيين في القطاعين الخاص والحكومي نظراً لتضخمها في الأخير، كاشفة عن رغبة حكومية – نيابية، سترى النور قريبا، باعادة النظر في قانون دعم العمالة، بما يضمن زيادة المزايا المالية لتحفيز الشباب على الانخراط بالقطاع الخاص.

وقالت العقيل، في تصريح صحافي أمس، على هامش افتتاحها فعالية “لأنك تستاهل 3” لتوظيف الكويتيين في القطاع المصرفي إن “هذه الفعالية تتميز عن سابقاتها بزيادة عدد الفرص الوظيفية المتاحة مقارنة بالعامين الماضيين، خصوصاً مع مشاركة 10 بنوك محلية قدمت جُملة فرص للتوظف في مختلف التخصصات البنكية”، مشيدة بالاستعدادات الرائعة للفعالية من قبل الهيئة العامة للقوى العاملة، التي طرحت التسجيل خلال هذه السنة (أون لاين) عبر موقعها الالكتروني، موضحة أن بيانات الراغبين في العمل تتوافر مباشرة في مركز الاستقبال الذي بدوره يقوم بتوزيعها على البنوك.

وذكرت العقيل، أن ثمة حماساً وتنافساً كبيرين بين البنوك لتوفير أكبر قدر ممكن من الوظائف، مؤكدة أن الشباب على أتم الاستعداد للعمل بأي وظيفة متاحة داخل القطاع المصرفي بداية من “الكول سنتر” وصولاً إلى أكبر الوظائف بما يتوافق ومؤهلاتهم، متمنية تنظيم فعاليات مشابهة من جانب قطاعات أخرى في “الخاص” مثل الشركات الاستثمارية والمصانع الكويتية لترسيخ ثقافة العمل في هذا القطاع الحيوي بما يحقق أهداف الخطة التنموية الخمسية الثالثة.

وفي كلمتها خلال الفعالية قالت العقيل، إن “الكويت تعيش هذه الأيام احتفالات عدة، وهي ذكرى تولي سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد مقاليد الحكم، والأعياد الوطنية، إلى جانب هذه الفعالية التي نفخر أن نضيفها لأفراحنا، ونؤكد من خلالها لكل أبنائنا وبناتنا (لأنكم تستاهلون) أن تصلوا إلى طموحكم وتحققوا أهدافكم من خلال عملكم واجتهادكم، فإننا نفخر أن نفتتح الفعالية التي تعد أكبر فعاليات التوظيف”، مؤكدة نجاح الفعالية لهذا العام في توظيف أكبر عدد ممكن من الشباب الكويتيين، كما حدث خلال العامين الماضيين.

من جانبه، شكر مدير الهيئة العامة للقوى العاملة أحمد الموسى، الوزيرة العقيل على رعايتها للفعالية، مؤكداً أنه مهما علونا بالمناصب فسنبقى صغاراً في عطائنا للكويت، معرباً عن سعادته بافتتاح الفعالية التي ستدخل السعادة قلوب العديد من الشباب وأسرهم من خلال توظيفهم بأحد أكبر عشرة بنوك في الكويت.

طفرة وظيفية

بدوره، قال نائب مدير الهيئة لقطاع شؤون العمالة الوطنية سلطان الشعلاني: نفخر في الهیئة العامة للقوى العاملة، بانطلاق الفعالیة التي تعد أضخم فعالیات التوظیف، وسیتم خلالها فتح قنوات الاتصال بین أكبر عشرة بنوك محلية والباحثین عن عمل من الشباب الكویتيين الطموحين والجادين في البحث عن فرص وظیفیة، مشيداً بالطفرة الوظيفية للعمالة الوطنية المحققة في مجالات الاتصالات والبنوك.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا