رئيس اتحاد المزارعين دعو «الزراعة» إلى تقييم الأضرار وتقدير التعويض المناسب

دسمان نيوز – أكــد رئـيس اتحــاد المزارعيــن عبدالله الدماك أن موجة البرد الشديد التي طرأت على البلاد ليلة أمس الثلاثاء وفجره، أصابت المنتجات الزراعية في منطقة العبدلي والوفرة بالصقيع، حيث بلغت درجة الحرارة ما دون الصفر مئوية.

وطالب الدماك في تصريح خاص لـ «الأنباء» الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية بالاضطلاع بمسؤولياتها والتوجه نحو هاتين المنطقتين المنكوبتين لتقييم الوضع والإنتاج والخسائر وتقديم التعويضات اللازمة.

وتابع أن المزارعين بحاجة إلى الدعم للاستمرار في مسيرة الإنتاج المحلي، وتزويد الأســـواق بالخــضار والمنتجـــات الــورقية، مشيرا إلى أن الصقيع أضر بالمنتجات الحقلية كالبطاطـــا والطـــماطم والباذنجان والفلفل وجزء من المحميات ضربه الصقيع أيضا والخسائر بعشرات آلاف الدنانير.

جاء ذلك بعد ان ضربت اجزاء من البلاد، كما هو متوقع، موجة من الطقس البارد حيث انخفضت الحرارة الى ما دون الصفر في بعض المناطق، كما ضرب الصقيع اجزاء من المناطق الزراعية في منطقتي الوفرة والعبدلي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا