السلطات الصينية تنفى منع إنتاج الأيفون

دسمان نيوز – نفت السلطات الصينية المحلية فى بيان منع شركة فوكسكون المصنعة لهواتف أيفون التابعة لأبل من استئناف إنتاجها وسط تفشى فيروس كورونا، بعد أن انتشرت أنباء نقلاً عن أربعة أشخاص على دراية بالأمر، يوم السبت بأن خبراء الصحة العامة أجروا عمليات تفتيش فى مصانع فوكسكون وأخبروا الشركة أن هناك “خطرًا كبيرًا من الإصابة بفيروس كورونا” فى المنشآت، مما يجعلهم غير مناسبين للإنتاج.

وقالت منطقة لونجهوا بشنتشن، حيث يوجد أكبر مصنع لشركة فوكسكون فى بيان لها على حساب WeChat الرسمى يوم الأحد، إن هذه التقارير غير صحيحة وإنها ما زالت تجرى عمليات تدقيق، مضيفة أن الشركة ستستأنف الإنتاج بمجرد الانتهاء من عمليات التفتيش.

وأوضحت إنها تلقت مقترحات من ثلاثة فروع تابعة لشركة فوكسكون يوم 6 فبراير توضح بالتفصيل كيف أن الشركة التى تتخذ من تايبيه مقراً لها، والتى تصنع الهواتف الذكية لشركة أبل وغيرها من العلامات التجارية، تخطط لتطبيق تدابير الوقاية والسيطرة على الأوبئة.

وقالت فى البيان إن الآلاف من العمال الذين يعملون فى مصانع فوكسكون سيحتاجوا إلى ارتداء أقنعة وإجراء فحوص درجات الحرارة والالتزام بنظام لتناول الطعام يعتبر آمنا، وأضافت: “سنعلن للجمهور وضع استئناف إنتاج الشركة فى الوقت المناسب”.

وقال مصدر مطلع على الأمر لرويترز إن عشرات الآلاف من العمال قد عادوا بالفعل من عطلة عام جديد ممتدة وكانوا ينتظرون بدء العمل فى 10 فبراير، على الرغم من أن المصانع فى تشنغتشو وشنتشن وكونشان لم تحصل على الضوء الأخضر لاستئناف الانتاج.

وقالت شركة فوكسكون يوم السبت فى بيان أرسل بالبريد الإلكترونى إلى رويترز إن مواعيد تشغيل منشآتها فى الصين سيسير وفق توصيات الحكومات المحلية، لكنها رفضت التعليق على منشآت إنتاج محددة.

وأضافت: “لم نتلق أى طلبات من عملائنا بشأن الحاجة إلى استئناف الإنتاج فى وقت مبكر “.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا