الرئيسية أهم الأخبار إغراءات تركية وراء تدفق المرتزقة السوريين إلى ليبيا

إغراءات تركية وراء تدفق المرتزقة السوريين إلى ليبيا

دسمان نيوز – أفاد المرصد السورى لحقوق الإنسان، الذى يتخذ من لندن مقرا له، بأن مقاتلا سوريا من محافظة إدلب، تقدم بطلب للسفر إلى ليبيا بسبب الإغراءات المالية التى تقدمها تركيا، وذكرت قناة “الحرة” الأمريكية ، نقلا عن المصدر قوله اليوم الأربعاء، إن الإغراءات المالية التي تقدمها تركيا كانت الدافع وراء طلب المقاتل السورى السفر إلى ليبيا.

وفى سياق متصل ، قالت إليزابيث تسوركوف ، زميلة معهد أبحاث السياسة الخارجية في الولايات المتحدة – والتي تتابع عن كثب الجماعات المسلحة السورية – ، إن الوعود المادية ، أو الحصول على الجنسية التركية ، أو تسهيل السفر إلى أوروبا، تظل الدوافع الرئيسية للمقاتلين السوريين الذين تم إرسالهم إلى ليبيا ،وأن أيا منهم لا يشارك في القتال بليبيا بسبب قناعة شخصية أو “أيديولوجية”.

ويهدد تدفق المرتزقة السوريين وغيرهم بإطالة أمد الحرب في ليبيا وإعاقة الجهود الدولية الرامية إلى وقف إطلاق النار على المدى الطويل . 

وكان المرصد السوري قد أعلن أمس الثلاثاء، ارتفاع أعداد المجندين الذين وصلوا العاصمة الليبية (طرابلس ) إلى نحو 4700 “مرتزق”.

وأشار المرصد، حسبما نقلت قناة “العربية” الإخبارية، إلى أن 64 من ضمن المرتزقة للقتال في ليبيا توجهوا إلى أوروبا.

في المقابل.. أفاد المرصد بارتفاع أعداد القتلى في صفوف الفصائل الموالية لتركيا جراء معارك طرابلس إلى 80 قتيلا .
وكان المتحدث باسم الجيش الليبي، اللواء أحمد المسماري، قد أعلن مساء الاثنين، أن تركيا أرسلت نحو 6 آلاف مقاتل من المرتزقة السوريين إلى ليبيا ، كما نقلت نحو 1500 عنصر من جبهة النصرة .
وكشف المسماري ، في مؤتمر صحفي ، أن شخصا يدعى عقيد غازي يقود عناصر المرتزقة السوريين في ليبيا ، مضيفا أن “حكومة الوفاق أهدت مبلغ مليون دولار لكل قائد فصيل سوري مقاتل في ليبيا”، مشيرا إلى أن أغلب المقاتلين السوريين في ليبيا يرغبون بالخروج نحو أوروبا .

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا