محافظة العاصمة تُعلن تسجيل ضاحية عبدالله السالم على شبكة المدن الصحية الإقليمية

• الخالد: مواصلة الجهود لإعلان المحافظة أول محافظة صحية في الكويت

كتب نيوز – كتب – عماد خضر

أكد محافظ العاصمة الشيخ طلال الخالد الأحمد الصباح، أن “المحافظة تواصل جهودها لتشجيع ومساعدة المناطق التابعة لها لاستيفاء معايير مبادرة المدن الصحية التي تقرها منظمة الصحة العالمية (WHO) ليتسنى إعلان المحافظة كأول محافظة صحية نموذجية في دولة الكويت”، لافتاً إلى أن “تسجيل ضاحية عبدالله السالم على شبكة المدن الصحية الإقليمية يُعتبر إنجازاً جديداً يأتي ضمن هذه الجهود المخلصة التي تستهدف الريادة لدولة الكويت”.

جاء ذلك في تصريحٍ صحفي للمحافظ الخالد، على هامش لقائه في ديوان عام المحافظة مع وفد وزارة الصحة المعني بمبادرة المدن الصحية برئاسة الوكيل المساعد لشؤون الخدمات الطبية الأهلية الدكتورة فاطمة النجار، إلى جانب رئيس مكتب المدن الصحية في الوزارة الدكتورة آمال اليحيى، بالإضافة إلى مجموعة من ممثلي المكتب، وذلك للتوقيع على نموذج تسجيل ضاحية عبدالله السالم على شبكة المدن الصحية الإقليمية لمنظمة الصحة العالمية.

وأوضح الخالد، أن “ضاحية عبدالله السالم تعتبر المنطقة رقم (5) على مستوى محافظة العاصمة التي تُسجل على شبكة المدن الصحية الإقليمية بعد مناطق اليرموك والعديلية والسرة والشامية، ليكون للمحافظة الريادة في عددِ المناطق الصحية المسجلة على الشبكة على مستوى محافظات دولة الكويت”، لافتاً إلى أن “مكتب المدن الصحية في وزارة الصحة يعمل حالياً لتستوفي منطقة الصليبخات، معايير مبادرة المدن الصحية حتى يتسنى تسجيلها على الشبكة”.

من جانبها، قالت الوكيل المساعد لشؤون الخدمات الطبية الأهلية في وزارة الصحة الدكتورة فاطمة النجار، إنه “بتسجيل ضاحية عبدالله السالم على شبكة المدن الصحية الإقليمية التابعة لمنظمة الصحة العالمية (WHO)، تكون هي المنطقة الحادية عشر المسجلة على الشبكة على مستوى دولة الكويت بعد مناطق (اليرموك) و(العديلية) و(السرة) و(الشامية) في محافظة العاصمة، و(الرحاب) و(عبدالله مبارك) في محافظة الفروانية، و(جابر العلي) في محافظة الأحمدي، و(العيون) في محافظة الجهراء، و(الزهراء) في محافظة حولي، و(مبارك الكبير) في محافظة مبارك الكبير”، مشيرةً إلى أن “مكتب المدن الصحية يتوسع في تنفيذ مبادرة المدن الصحية على مستوى دولة الكويت باعتبارها إحدى الأهداف المهمة لمنظمة الصحة العالمية(WHO) ولدولة الكويت لتحقيق الأهداف الإنمائية في البلاد”.

وأضافت “تدرك وزارة الصحة أهمية تطبيق مبادرة المدن الصحية الرائدة في تحسين الصحة ودعم التنمية المستدامة وذلك لاحتضانها زخماً من أوجه الصحة الجسدية والاجتماعية وغرس قيم التكاتف والاستقلالية في المجتمع”.

من جهتها، ذكرت رئيس مكتب المدن الصحية في وزارة الصحة الدكتورة آمال اليحيى أن “المكتب أطلق الموقع الإلكتروني له ضمن الموقع الإلكتروني لوزارة الصحة في خطوة مهمة في هذا الاتجاه”، منوهةً بأن “هذا الموقع لن يستهدف التوعية بمنظومة المبادرة أو نشر أخبار أو معلومات عنها فقط بل سيُشكل منصةً لتكوين شبكة المدن الصحية الكويتية، بالإضافة إلى كونه قناةً لإنشاء شبكة المدن الصحية الخليجية والتي تُعتبر إحدى توصيات اللجنة الخليجية المشتركة للمدن الصحية في الأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا