فيصل الصواغ : خطة السلام المزعومة التي روجتها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب هي مشروع خبيث يهدف إلى تدمير القضية الفلسطينية

دسمان نيوز – شدد رئيس مجلس إدارة إتحاد الإعلام الإلكتروني الكويتي فيصل خليفة الصواغ على رفضه القاطع لما يسمى صفقة القرن، مؤكداً أن القضية الفلسطينية ستظل قضية العرب الأولى مهما تعددت المسميات أو المحاولات التي تهدف إلى تفتيتها.

وأعرب الصواغ عن دعمه المطلق للشعب الفلسطيني في نيل حقوقه المشروعة التاريخية وفق مقررات الشرعية الدولية والقرارات الأممية ذات الصلة وإقامة دولته المستقلة على حدود ماقبل الرابع من يونيو عام سبعة وستين وعاصمتها القدس الشرقية.

وأكد الصواغ أن خطة السلام المزعومة التي روجتها إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب هي مشروع خبيث يهدف إلى تدمير القضية الفلسطينية وحماية إسرائيل مؤكداً ضرورة مواجهة هذه المشاريع الصهيونية.

ودعا الصواغ الى هبة عربية جامعة تواجه المخططات التي تستهدف القضية الفلسطينية واتخاذ موقف حاسم وحازم تجاه وعد بلفور الجديد الذي عاد بعبائه أمريكية.

وأشار الصواغ إلى أن خطورة ودقة المرحلة الراهنة تتطلب إنهاء الإنقسام الفلسطيني وتوحيد المواقف وان يتبع ذلك دعم عربي مطلق حفاظاً على فلسطين التي ستظل في قلب كل عربي طال الزمان أو قصر.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا