خارطة طريق لمواجهة «كورونا» في الكويت

دسمان نيوز – اعتمدت وزارة الصحة الإجراءات الاحترازية لمكافحة ڤيروس «كورونا المستجد»، وألزمت الوزارة في الإجراءات، التي تنفرد «الأنباء» بنشرها، جميع الأطباء المعالجين في المستشفيات والمراكز الصحية والعيادات بالقطاعين الحكومي والأهلي والمختبرات «التبليغ» فوريا عن الحالات، كما ألزمتهم بالإبلاغ فورا عن الحالات المشتبهة والمؤكدة للمرض هاتفيا ثم كتابيا خلال 24 ساعة.

ودعت الإجراءات في حال اكتشاف حالة مشتبهة بين القادمين إلى البلاد إلى تطبيق الإجراءات الصحية المتبعة للمنافذ والعمل على تحويل الحالة الى أقرب مستشفى، والتنسيق مع السلطات العاملة في المنافذ والطوارئ الطبية والجهات العلاجية في المستشفى المحول إليها، مع الأخذ في الاعتبار الإبلاغ عن الحالات المكتشفة للمسؤولين.

وفي مزيد من التفاصيل فقد ترأس وزير الصحة الشيخ د.باسل الصباح اجتماعا موسعا مع أعضاء اللجنة العليا الدائمة لتطبيق اللوائح الصحية الدولية لبحث آخر تطورات فيروس كرونا ومتابعة توصيات رفع مستوى القدرات لمواجهة الحدث مع الوزارات والمؤسسات الرسمية ذات الصلة في الدولة.

هذا، واعتمدت وزارة الصحة الإجراءات الاحترازية لمكافحة فيروس «كورونا المستجد»

وألزمت الوزارة في الإجراءات التي تنفرد «الأنباء» بنشرها جميع الأطباء المعالجين في المستشفيات والمراكز الصحية والعيادات بالقطاعين الحكومي والأهلي والمختبرات «التبليغ» فوريا عن الحالات، كما ألزمتهم بالإبلاغ فورا عن الحالات المشتبهة والمؤكدة للمرض هاتفيا ثم كتابيا خلال 24 ساعة.

ودعت الإجراءات في حالة اكتشاف حالة مشتبهة بين القادمين الى البلاد تطبيق الإجراءات الصحية المتبعة للمنافذ والعمل على تحويل الحالة الى أقرب مستشفى، والتنسيق مع السلطات العاملة في المنافذ والطوارئ الطبية والجهات العلاجية في المستشفى المحول إليها، مع الأخذ في الاعتبار الإبلاغ عن الحالات المكتشفة للمسؤولين.

وطلبت الإجراءات من القطاع الطبي الأهلي عدم عزل الحالات المشتبهة لديهم والعمل على تحويلها لمستشفيات الوزارة حسب سكن المريض، وعدم السماح لمغادرة الحالات المشتبهة من المستشفيات الأهلية لحين نقلها.

وفيما يلي الإجراءات الاحترازية:

مادة أولى: دور الأطباء العلاجيين:

1 – يجب على الأطباء العلاجيين الإبلاغ فورا عن الحالات المشتبهة والمؤكدة للمرض هاتفيا ثم كتابيا خلال 24 ساعة على نموذج إشعار وقوع مرض معد الى طبيب الصحة الوقائية بالمستشفى او الى اقرب مركز للصحة الوقائية مع ضرورة استيفاء البيانات وخاصة العنوان كاملا ورقم الهاتف ورقم ملف المريض وتاريخ آخر قدوم من السفر من الخارج مع ذكر البلد القادم منها.

2 – يجب على الاطباء العلاجيين تبليغ طبيب منع العدوى بالمستشفى والحرص على تطبيق إجراءات منع العدوى وفق الارشادات الصادرة من إدارة منع العدوى.

3 – يتم علاج حالات كورونا وفق بروتوكول الإجراءات العلاجية المتبعة من الاقسام العلاجية التابعة لها الحالة ويمكن للأقسام العلاجية الاستعانة بفريق التدخل السريع او اطباء الامراض السارية.

4 – عند التبليغ عن الحالة كحالة مشتبهة يجب مراعاة رفع بلاغ آخر نهائي بالتشخيص النهائي للحالة وذلك بعد التوصل الى التشخيص النهائي.

5 – على الاطباء العلاجيين عدم السماح بخروج الحالة الا بعد التنسيق مع قسم منع العدوى والصحة الوقائية.

6 – وفي حال خروج المريض دون الالتزام بشروط العزل يتم تبليغ مدير المستشفى لمخاطبة السيد وكيل الوزارة ليتم مخاطبة وزارة الداخلية باتخاذ الإجراءات الضرورية لإعادة عزل المريض دون السماح له بالخروج وفق المرسوم الاميري رقم 8 لسنة 1969.

7 – على الطبيب العلاجي التأكد من أخذ العينات المطلوبة لتأكيد التشخيص وفق المادة الثانية من هذا القرار على ان ترسل جميع عينات الحالات المشتبهة الى وحدة الفيروسات بقسم مختبرات الصحة العامة وفق الارشادات الفنية الصادرة من المختبر.

مادة ثانية: إجراءات الفحص المخبري والتشخيص.

1 – تؤخذ العينات التالية من الحالات المشتبهة للتشخيص المخبري:

a. Lower Respiratory sample is preferred especially if case is intubated.

b. Nasopharyngeal swab.

c. Serum 0.5ml in plain tube.

2 – يحق للمختبرات المعنية التوصية بأخذ أي عينات أخرى وفق الارشادات الفنية الصادرة دوليا.

3 – ترسل العينات الى وحدة الفيروسات بقسم مختبرات الصحة العامة مع مراعاة التنسيق المسبق هاتفيا وفق جدول الخفارات الخاصة بها.

4 – يجب على الطبيب المعالج ارفاق نموذج الفحص المخبري مع العينات المرسلة على ان يكون معتمدا من الطبيب المعالج ومتضمنا اسم ورقم هاتف الطبيب.

5 – على الطبيب الوقائي بالمستشفى تعبئة وإرسال نموذج Patient Under Laboratory Investigation (مرفق) مع العينة أو اي تقارير خاصة توضح الوضع الصحي والمؤشرات الوبائية للحالة.

6 – يجب مراعاة إجراءات السلامة لمنع العدوى عند جمع وحفظ ونقل وتداول العينات وفقا للإرشادات الصادرة من إدارة منع العدوى والمختبرات المعنية.

7 – على قسم مختبرات الصحة العامة تعميم الأسماء وأرقام الهواتف للعاملين لديهم على جميع الجهات المعنية حسب جدول الخفارات الخاص بهم.

8 – على قسم مختبرات الصحة العامة التنسيق مع الجهات المعنية في الوزارة والجهات الدولية المعنية عند الحاجة لإرسال العينات للمختبرات المرجعية مع مراعاة اجراءات السلامة لمنع العدوى المتعارف عليها دوليا.

مادة ثالثة: اجراءات العزل ومنع العدوى

1 – على الأقسام والوحدات والعيادات العلاجية التنسيق مع قسم منع العدوى بالمستشفى لإتمام اجراءات عزل المريض مع مراعاة التالي:

٭ عزل الحالة حسب ارشادات منع العدوى وفقا لإرشادات ادارة منع العدوى.

٭ منع الزيارة عن الحالة.

٭ في حال الزيارة للحالة يتم عمل سجل لمراقبة الزائرين المخالطين.

٭ لا يسمح بخروج المريض من المستشفى إلا بعد التنسيق مع قطاع الصحة العامة للتأكد من انتفاء خطر العدوى.

2 – على قسم منع العدوى التأكيد على العاملين الصحيين بضرورة الالتزام بالإرشادات الوقائية لمنع العدوى مع اهمية الحد من اعداد القائمين على رعاية المريض قدر الامكان.

3 – تقوم إدارة منع العدوى بإصدار تعميم بإرشادات منع العدوى إلى جميع الجهات المعنية مع العمل على تحديثه وفقا للمستجدات العلمية.

4 – يتم عزل الحالات في الأجنحة المقررة وفق توصيات الوزارة.

مادة رابعة: دور القسم الوقائي بالمستشفى

1 ـ تلقي التبليغ عن الحالة وعلى المركز الوقائي بالمستشفى بدوره تبليغ كل من:

أ ـ المركز الوقائي التابع له سكن الحالة.

ب ـ ادارة الصحة العامة/ قسم مكافحة الامراض المعدية.

ج ـ رئيس خدمات الصحة العامة بالمنطقة.

د ـ المركز الوطني للوائح الصحية الدولية IHR.

هـ ـ قسم صحة الموانئ والحدود (اذا كان المريض قادما من سفر خلال فترة العدوى).

2 ـ يقوم الطبيب الوقائي بمتابعة اخذ العينات المطلوبة لتشخيص فيروس كورونا المستجد 2019، وتتم متابعة ارسالها الى مختبر الفيروسات بأسرع ما يمكن مع تعبئة وارسال النموذج الخاص Patient Under Laboratory Investigation، مع التأكد من ارشادات منع العدوى فيما يختص بجمع ونقل وتداول العينات وكذلك التأكد من متابعة النتائج المخبرية واستكمال الاجراءات وفق نتائج المختبر.

3 ـ مراقبة المخالطين بالمستشفى من مرضى ومراجعين والعاملين الصحيين لمدة 14 يوما من آخر مخالطة للاعراض المشتبهة (ارتفاع بدرجة الحرارة ـ اعراض تنفسية مثل السعال وضيق التنفس وغيرهما من اعراض حسب تعريف الحالة).

4 ـ ضرورة تعبئة استمارة المستشفى والخاصة باجراءات الصحة الوقائية بالمستشفى وارسال نسخة منها الى ادارة الصحة العامة/ قسم مكافحة الامراض المعدية.

5 ـ في حالة الوفاة، يتم رفع تقرير مفصل وشامل عن تطور الحالة واسباب الوفاة ويرسل نسخة منه الى ادارة الصحة العامة/ قسم مكافحة الامراض المعدية.

6 ـ يتم رفع كشف بأسماء وبيانات الحالات وجميع المخالطين اللصيقين ممن تعرض للعدوى لادارة الصحة العامة ليتم رفع بياناتهم لوكيل الوزارة لمخاطبة وزارة الداخلية لمنعهم من السفر لحين التأكد من التالي:

٭ للحالات: الشفاء التام للحالات المصابة بالفيروس.

٭ المخالطين اللصيقين: لحين مرور 14 يوما من آخر يوم للمخالطة دون ظهور اعراض مشتبهة.

مادة خامسة: دور المركز الوقائي التابع له سكن الحالة

1 ـ حصر وتحديد المخالطين علما ان تعريف المخالط: هو اي انسان على اتصال وثيق مع مريض حالة مؤكدة بفيروس كورونا خلال الـ 14 يوما الماضية كالتالي:

٭ التعرض المباشر مع المريض اثناء السفر/ العمل/ تناول الطعام.

٭ او العمل مع العاملين في مجال الصحة المصابين بالفيروس.

٭ او زيارة المرضى او البقاء في نفس البيئة القريبة لمريض الكورونا.

٭ او التواجد في بيئة واحدة مع مريض الكورونا (فصل دراسي او مقر عمل).

٭ او السفر في اي نوع من وسائل النقل بوجود مريض كورونا.

٭ او العيش في نفس المنزل كمريض بفيروس كورونا.

2 ـ تعبئة الاستمارة مع كشف المخالطين الصادرة من ادارة الصحة العامة.

3 ـ المتابعة اليومية للمخالطين ولمدة 14 يوما والتأكد من عدم ظهور اي اعراض مشتبهة.

4 ـ المتابعة اليومية للقادمين من مناطق موبوءة لمدة 14 يوما من تاريخ الوصول للبلاد وفق كروت المراقبة الواردة من قسم صحة الموانئ والحدود.

5 ـ توعية المخالطين بضرورة التوجه الى اقرب مركز للصحة الوقائية عند ظهور اعراض تنفسية او ارتفاع بدرجة الحرارة وذلك للتقييم والعزل والعلاج.

6 ـ في حالة ظهور اعراض، يتم ابلاغ ادارة الصحة العامة ويتم تحويلها للعزل والعلاج مع تجنب مخالطة الآخرين.

7 ـ لا يتم جمع عينات ومسحات للحلق من المخالطين في الوقت الراهن، وفي حالة ظهور اعراض بينهم يتم تحويل الحالة الى المستشفى للتقييم والعلاج وعمل اللازم.

8 ـ توعية المخالطين باتباع الارشادات الصحية العامة لمكافحة المرض وكيفية التطهير الصادرة من ادارة الصحة العامة.

9 ـ يتم رفع كشف بأسماء وبيانات جميع المخالطين اللصيقين ممن تعرض للعدوى لادارة الصحة العامة ليتم رفع بياناتهم لوكيل الوزارة لمخاطبة وزارة الداخلية لمنعهم من السفر لحين التأكد من مرور 14 يوما من آخر يوم للمخالطة دون ظهور اعراض مشتبهة.

10 ـ على الفرق الوقائية الميدانية مراعاة اجراءات السلامة لمنع العدوى باستخدام الملابس الواقية عن زيارة اماكن سكن او تنقلات المريض والتي تشمل التالي:

– Mask Surgical or N95.

– Long Sleeve disposable Apron.

– Gloves.

مادة سادسة: الإجراءات الصحية بالمنافذ

1 ـ لا توصي منظمة الصحة العالمية باتخاذ اي تدابير صحية إضافية على المسافرين من وإلى الصين. وفي حالة ظهور أعراض الإصابة بعدوى تنفسية قبل أو أثناء أو بعد السفر، ينصح المسافر بطلب الرعاية الطبية مع مشاركة المعلومات المتعلقة بالسفر مع مقدم الخدمة الطبية.

2 ـ على قسم صحة الموانئ والحدود توعية المسافرين والقادمين بخصوص الإرشادات الصحية للمسافرين من أو إلى مناطق موبوءة وكذلك الإرشادات الصحية للقادمين منها.

3 ـ في حال اكتشاف حالة مشتبهة بين القادمين الى البلاد يتم تطبيق الإجراءات الصحية المتبعة للمنافذ والعمل على تحويل الحالة الى أقرب مستشفى والتنسيق مع السلطات العاملة في المنافذ والطوارئ الطبية والجهات العلاجية في المستشفى المحول اليها مع الوضع في الاعتبار الإبلاغ عن الحالات المكتشفة الى كل من رئيس قسم صحة الموانئ والحدود، مدير إدارة الصحة العامة، قسم مكافحة الأمراض المعدية والمركز الوطني للوائح الصحية الدولية.

4 ـ في حال إعلان منظمة الصحة العالمية او وزارة الصحة لأي مستجدات للتطبيق يتم تطبيق إجراءات مراقبة القادمين وفق السياسة المتبعة لدى المنافذ التابعة لقسم صحة الموانئ والحدود (مرفق).

مادة سابعة: دور المؤسسات بالقطاع الصحي الأهلي

1 ـ مراعاة إجراءات التبليغ والتشخيص عن اي حالات مشتبهة وفق مواد هذا القرار.

2 ـ عدم عزل الحالات المشتبهة لديهم والعمل على تحويلها للمستشفيات العامة لوزارة الصحة حسب سكن المريض ليتم اتخاذ اللازم بشأنها وفق مواد هذا القرار.

3 ـ عدم السماح بمغادرة الحالات المشتبهة لمبناهم لحين نقلها ويتم عزلها بمكان مناسب وفق إرشادات منع العدوى، ومن ثم التنسيق مع إدارة الطوارئ الطبية لنقل المريض الى المستشفى الحكومي التابع له مع التنسيق المسبق للتأكد من استعداد القطاع الطبي بالمستشفى الحكومي لاستقبال الحالة.

مادة ثامنة: متابعة تنفيذ وتفعيل القرار

1 ـ على مديري المناطق الصحية ومسؤولي المستشفيات والمراكز والعيادات الصحية والإدارات الفنية بالقطاع الحكومي او الخاص التأكد من التزام العاملين لديهم بما جاء بالقرار والعمل على توفير الإمكانات المتاحة وتذليل الصعوبات لتطبيق مواد القرار بفاعلية والتعامل بحزم عند ثبوت اي تهاون وفق اللوائح القانونية.

2 ـ تفعيل دور لجان الطوارئ بالمناطق الصحية للمشاركة في متابعة وتقييم تطبيق الإجراءات الخاصة بمكافحة مرض الكورونا المستجد ورفع تقارير دورية (الإنجازات والملاحظات والتوصيات) لمدير المنطقة ووكيل الوزارة.

3 ـ على جميع الجهات الطبية التأكد من وضع الآليات المناسبة والمطلوبة لتفعيل وتنفيذ بنود هذا القرار.

4 ـ يحق لإدارة منع العدوى وإدارة الصحة العامة تحديث الإجراءات الخاصة بهم وفق المستجدات العلمية الصادرة من الجهات الصحية الدولية.

5 ـ على إدارة منع العدوى وإدارة المختبرات ومختبرات الصحة العامة والمناطق الصحية التنسيق مع الجهات المعنية بالوزارة لتوفير مستلزمات الحماية الشخصية والمواد والكواشف المخبرية المطلوبة ومستلزمات حفظ ونقل العينات المخبرية وفق اللوائح والنظم المعمول بها.

مادة تاسعة: تعميم القرار على الجهات المعنية

يبلغ هذا القرار لجميع المسؤولين والأطباء والفنيين والهيئة التمريضية بالجهات الصحية المختلفة بالقطاع الصحي الحكومي والأهلي ويعمل به اعتبارا من تاريخه.

مرفق 1

الإرشادات الصحية للوقاية لفئات المجتمع المختلفة

نصائح صحية للمسافرين الى دول ظهر فيها المرض:

1 ـ تجنب مخالطة مرضى مصابين بأعراض تنفسية.

2 ـ تجنب الاتصال بحيوانات (حية او ميتة) او تناول المنتجات الحيوانية او التواجد في أسواق تداول الحيوانات والمأكولات البحرية او في الأماكن المزدحمة.

3 ـ المحافظة على نظافة اليدين باستمرار وخاصة إذا اضطرت الظروف لمخالطة حيوانات او مأكولات بحرية او مخالطة مرضى بأعراض تنفسية.

4 ـ لبس الكمام الواقي عند الاختلاط بأشخاص يشتبه إصابتهم بالمرض.

5 ـ المحافظة على العادات الصحية التي تزيد من مناعة الجسم مثل الغذاء الصحي وممارسة الرياضة وأخذ القسط الكافي من النوم والابتعاد عن الإجهاد.

وعند ظهور أعراض تنفسية أثناء السفر يجب الآتي:

1 ـ البقاء في المنزل وتجنب مخالطة الآخرين.

2 ـ مراجعة أقرب مركز صحي على الفور مع إعطائهم المعلومات الكاملة عن السفر ومخالطة حيوانات او افراد مصابين إن وجد.

3 ـ تجنب السفر والتحرك عند وجود أعراض تنفسية.

4 ـ تغطية الفم والأنف بالمناديل عند السعال او العطس واتباع الإرشادات الوقائية فيما يختص بآداب السعال والعطس.

5 ـ عدم لمس الأنف والفم والعين بعد المصافحة او بعد لمس اي سطح محتمل تلوثه.

6 ـ تجنب التقبيل والمصافحة عند التحية لمنع انتقال العدوى بالرذاذ.

7 ـ المحافظة على نظافة اليدين وغسلهما لمدة 20 ثانية بالماء والصابون او المطهرات.

نصائح صحية للقادمين من دول ظهر فيها المرض:

1 ـ التعاون مع السلطات الصحية بالمنافذ المختلفة عند القدوم للبلاد.

2 ـ في حال إعلان الوزارة مراقبة القادمين فعلى القادمين من مناطق موبوءة وفقا لمنظمة الصحة العالمية مراجعة العيادات الصحية بالمنافذ عند القدوم للبلاد.

3 ـ في حال ظهور أعراض تنفسية او ارتفاع في درجة الحرارة بعد دخول البلاد وفي خلال 14 يوما من تاريخ القدوم من منطقة يشتبه وجود المرض بها ينصح بضرورة مراجعة أقرب مركز صحي فور ظهور أعراض مشتبهة.

4 ـ الاطلاع على المعلومات المتعلقة بالسفر الصادرة من الجهات الرسمية وعدم الاعتماد على الآراء الشخصية بهذا الشأن.

5 ـ ضرورة تجنب مخالطة الآخرين قدر المستطاع مع اتباع طرق الوقاية المذكورة من قبل: تجنب مخالطة الآخرين ـ الالتزام بآداب السعال والعطس ـ غسل اليدين باستمرار ـ تغطية الفم والانف ـ تجنب التقبيل والمصافحة.

إرشادات للمخالط المباشر (الوثيق) لحالة مرض كورونا المستجد 2019

يجب على المخالطين المباشرين لحالة مؤكدة او مشتبه لمرض كورونا المستجد 2019 اتباع الارشادات التالية:

1 ـ مراقبة ظهور اي من الاعراض التالية بدءا من اليوم الاول للاختلاط بالمريض ولمدة 14 يوما بعد آخر اختلاط بالمريض:

٭ ارتفاع درجة الحرارة (يجب قياس درجة الحرارة مرتين في اليوم).

٭ السعال.

٭ ضيق او صعوبة التنفس.

٭ قد يسبق هذه الاعراض سيلان الانف، قشعريرة، صداع، غثيان، وقيء.

2 ـ في حالة ظهور اي من الاعراض السابقة، يجب مراجعة المركز الصحي او المستشفى على الفور، مع التأكد من اخبار الفريق الوقائي التابع للمنطقة الصحية حسب عنوان سكن المريض بوجود اتصال وثيق بشخص تم تأكيد اصابته او تقييمه لعدوى فيروس كورونا المستجد 2019 قبل مراجعة المركز.

3 ـ اذا لم يكن لديك اي اعراض، فيمكنك متابعة انشطتك اليومية، مثل الذهاب الى العمل او المدرسة او المناطق العامة الاخرى.

إرشادات عامة للمواطنين والمقيمين للوقاية من المرض

1 ـ متابعة البيانات والارشادات الرسمية الصادرة من وزارة الصحة مع تجنب الشائعات او المعلومات من مصادر غير معتمدة.

2 ـ غسل اليدين باستمرار بالصابون لمدة 20 ثانية كلما لمست اي سطح يشتبه في ان يكون ملوثا.

3 ـ استخدام المنديل للسعال او العطس لتغطية الفم والانف، تخلص منه في سلة النفايات او السعال او العطس ثنية الذراع وليس على اليدين.

4 ـ تجنب الاشخاص الذين يشكون من اعراض مشابهة لمرض الانفلونزا.

5 ـ تجنب لمس الانف والاذن والعين او الفم قدر المستطاع خاصة بعد المصافحة او لمس سطح محتمل التلوث.

6 ـ تجنب التقبيل والمعانقة عند التحية لمنع انتقال العدوى.

7 ـ عدم التواجد في الاماكن المزدحمة قدر المستطاع وتجنب المزارع والحيوانات.

8 ـ زيارة اقرب طبيب عند ظهور اي اعراض شبيهة بالانفلونزا.

9 ـ ينصح بلبس الكمام عند مخالطة المصابين بأعراض مرضية تنفسية.

10 ـ مسح الاسطح الملوثة بالمواد المطهرة الموجودة بالصيدليات او استخدام الكلور المخفف بالماء (بنسبة 1: 9).

11 ـ العمل على تهوية الغرف جيدا بصورة يومية.

12 ـ حافظ على العادات الصحية الاخرى كالتوازن الغذائي والنشاط البدني واخذ قسط كاف من الراحة والنوم.

13 ـ المحافظة على النظافة العامة باستمرار ويوميا.

إجراءات مكافحة الكورونا في نقاط الدخول

أولا: إجراءات القادمين إلى الكويت عبر المنافذ الحدودية

مسؤولية دخول القادمين الى الكويت من اي دولة تعلن منظمة الصحة العالمية ان بها وباء او وباء محدودا من مرض vCOV 2019 هي مسؤولية مباشرة لقسم صحة الموانئ والحدود والاجراءات التي تتم في هذه الحالة هي:

1 ـ الإبلاغ

٭ يتم استلام البلاغ الذي يقضي بوجود حالة مشتبه في كونها مريضة بالكورونا عن طريق السلطات العاملة في المنافذ الحدودية الى المركز الصحي المسؤول بالمنفذ.

٭ يقوم المفتش الصحي او الممرض باستلام البلاغ ويقوم بابلاغ الطبيب المناوب ومسؤول المركز.

٭ يقوم الطبيب بتجهيز الفريق الطبي الذي سيقوم بالتوجه الى مقر نزول المريض بعد ان يقوم بإبلاغ الطوارئ الطبية لتجهيز اسعاف مجهز لنقل الامراض المعدية وذلك لنقل هذه الحالة والمشتبه بإصابتها بالكورونا الى مكان العزل (غرفة العزل المحددة لذلك).

٭ الفريق الطبي الذي سيتوجه لمقر نزول المريض يجب ان يكون جاهز بجميع ملابس الحماية الشخصية (نظارات حماية، غطاء للرأس، كمام، قفازات، جاونات، وغطاء للقدم)، ويكون متدربا تدريبا جيدا على اجراءات منع العدوى واجراءات التعقيم بعد نقل الحالة.

٭ يقوم الطبيب المناوب بإبلاغ رئيس المركز والذي يقوم بدوره بمتابعة الاجراءات ورفع تقارير بها الى القسم والاتصال برئيس القسم بصورة عاجلة.

2 ـ المسح الحراري

يتم المسح الحراري عن طريق:

٭ كاميرات المسح الحراري.

٭ الترمومترات التي تعمل على بُعد (بالاشعة تحت الحمراء) Infra-Red Rays.

٭ اهمية استخدام الكاميرات الحرارية: تقوم الكاميرات الحرارية والمثبتة في جميع منافذ الدخول الرسمية للكويت وخصوصا البرية والجوية بعمل مسح للقادمين من

المناطق الموبوءة والذين يمرون عبر مناطق يتم تثبيت هذه الكاميرات عليها.

وتقوم الكاميرات باكتشاف المصابين بارتفاع درجات الحرارة (الحمى) والتي تكون العرض الأول والظاهر لمرض الكورونا.

٭ يتم وضع كاميرات المراقبة الحرارية على بوابات وممرات دخول الركاب وذلك لاكتشاف أي حالة من حالات ارتفاع درجة الحرارة والتي سيتم تحويلها إلى العيادة وذلك لتوقيع الكشف الطبي عليها ليتم تحديد المرض والتعامل معه حسب الخطة.

٭ الترمومترات التي تعمل عن بعد (بالأشعة تحت الحمراء): Infra-Red Rays يتم استخدامها في حالة عدم وجود الكاميرات الحرارية وذلك لاكتشاف حالات ارتفاع درجات الحرارة.

3 ـ نقل حالات الاشتباه:

٭ يتم الاتصال بالطوارئ الطبية بالمنفذ وذلك لنقل الحالة المشتبه فيها بإسعاف مجهز وفريق يرتدي ملابس الحماية الشخصية بالكامل.

٭ بعد نقل الحالة المشتبه فيها الى غرفة أو مكان العزل يقوم الفريق الطبي والذي قام بنقل الحالة بتغيير ملابسهم بالكامل ويتم ايضا تغير طاقم الطوارئ الطبية بالإضافة إلى تعقيم سيارة الاسعاف والتي قامت بنقل المشتبه فيه.

4 ـ الفحص الاكلينيكي للحالة المشتبه فيها:

٭ يقوم الطبيب بعد ان يرتدي ملابس الحماية الشخصية بتوقيع الكشف الطبي على الحالة المشتبه فيها وأخذ تاريخ مرضي كامل متضمنا تواجد الحالة في آخر 14 يوما قبل الوصول ولو كان المريض يعاني من أي عرض من اعراض الكورونا وثبت تواجده في 23/1/2020 اي دولة موبوءة بالمرض.

٭ يتم تحويل الحالة المشتبه فيها الى المستشفى المحددة لعلاج وعزل هذه الحالات وذلك عن طريق اسعاف مجهز لنقل مثل هذه الحالات مع مراعاة ارتداء ملابس الحماية الشخصية بالكامل لأفراد الفريق الطبي وطاقم الطوارئ الطبية.

٭ يتم تسجيل بيانات الحالة بالكامل في دفتر تسجيل خاص لهذه الأمور مع توضيح البيانات الاساسية للمريض والفريق الطبي الذي قام بمطالعة الحالة بالإضافة للتوقيت الذي تم توقيع الكشف الطبي عليها وتوقيت تحويلها.

٭ يتم احاطة السيد الدكتور رئيس القسم علما بالإجراءات المتخذة وذلك لإحاطة القيادة العليا بالإدارة والوزارة بذلك.

5 ـ فحص المخالطين:

٭ يقوم الفريق الطبي بتوقيع الكشف الطبي وقياس درجات الحرارة للمخالطين للحالة وفي هذه الحالة لو ثبت اصابة احدهم بأعراض تماثل اعراض الكورونا يتم التعامل معه كمثل الحالة المتشبه بها.

٭ وباقي الركاب الاصحاء والذين لا يعانون من أي اعراض يتم الطلب منهم بأن يقوموا بتعبئة كروت مراقبة صحية مكونة من أصل وصورتين.

٭ يقوم الراكب بكتابة بياناته كاملة ويسلمها للمفتش الصحي والذي يتأكد من استكمال البيانات ويعطي للراكب الكارت الأصفر ويحتفظ بالصورتين، ويقوم المفتش الصحي بإرسال النسختين من كروت المراقبة الصحية الى قسم مكافحة الأمراض المعدية بإدارة الصحة العامة أو المراكز الصحية (الوقائية) التابعة لمقار سكنهم.

ملاحظة:

يجب ان تتم جميع اجراءات الكشف سواء على المشتبه فيهم أو على المخالفين بواسطة فريق طبي مجهز بملابس الحماية الشخصية بالكامل على أن يتم تغييرها في الغرفة المحددة لذلك بعد التعقيم وذلك بعد التعرض للحالات او المخالطين.

ثانيا: إجراءات المسافرين من دولة الكويت في حالة الإصابة بمرض الكورونا:

1 ـ متابعة اجراءات منع السفر للحالات والمخالطين وفق توجيهات وزارة الصحة بالتنسيق مع وزارة الداخلية وادارة المنافذ.

2 ـ المتابعة مع السلطات العاملة في المنفذ لتنفيذ قرار منع السفر في حال اتخاذه.

3 ـ مطالعة الحالة الممنوعة من السفر للتأكد من التشخيص وأنها معدية ومطابقة للتقرير مع متابعة منع الحالة من السفر إذا انطبقت عليها شروط المنع.

4 ـ عزل الحالة في غرفة العزل إن كانت بحاجة للعزل الى أن يتم نقلها إلى المستشفى او الجهة المحددة بذلك من ابلاغ الطوارئ الطبية عن الحالة لتجهيز سيارة طوارئ طبية مجهزة لنقلها.

5 ـ إبلاغ ادارة الصحة العامة والقيادات العليا عن طريق رئيس قسم صحة الموانئ والحدود بالإجراءات التي تمت.

ثالثا: نصائح توعوية عامة للمسافرين أو القادمين من مناطق موبوءة ظهر بها المرض:

عند سفرك إلى أو عودتك من إحدى الدول التي تأكد بها ظهور مرض الالتهاب التنفسي اللانمطي الحاد مثل فيروس كورونا والتي تعلن عنها منظمة الصحة العالمية فإن وزارة الصحة تتمنى لك سفرا آمنا وتوصيك باتباع الإرشادات الصحية العامة للحد من انتشار المرض كما يلي:

1 ـ غسل اليدين باستمرار بالصابون لمدة 20 ثانية كلما لمست أي سطح يشتبه في أن يكون ملوثا.

2 ـ استخدام المنديل عند السعال او العطس وتغطية الفم والانف به، ثم التخلص منه في سلة النفايات. وإذا لم يتوافر المنديل فيفضل السعال او العطس على أعلى الذراع وليس على اليدين.

3 ـ تجنب الاشخاص الذين يشكون من اعراض مشابهة لمرض الانفلونزا.

4 ـ الامتناع عن لمس الانف والاذن والعين او الفم قدر المستطاع خاصة بعد المصافحة او لمس اي سطح محتمل التلوث.

5 ـ تجنب التقبيل والمصافحة عند التحية لمنع انتقال العدوى بالرذاذ.

6 ـ عدم التواجد في الاماكن المزدحمة قدر المستطاع.

7 ـ زيارة أقرب مركز صحي عند بداية ظهور أي أعراض شبيهة بمرض الانفلونزا أو كحة وضيق تنفس.

8 ـ لبس الكمام الواقي عند الاختلاط مع الآخرين الذين يشتبه بإصابتهم بالمرض.

9 ـ مسح الاسطح الملوثة بالمواد المطهرة الموجود بالسوق من الصيدليات او استخدام الكلور المخفف بالماء (بنسبة 1: 9).

10 ـ العمل على تهوية غرفة المريض جيدا.

11 ـ حافظ على العادات الصحية الأخرى كالتوازن الغذائي وعدم أكل اللحوم النيئة والنشاط البدني وأخذ قسط كاف من النوم.

12 ـ المحافظة على النظافة العامة وإتباع العادات الصحية السليمة.

13 ـ تجنب الاتصال المباشر او غير المباشر مع الحيوانات (الجمال) او الطيور او تناول الاغذية والمشروبات من أماكن مجهولة المصدر او النيئة.

14 ـ وعند معاناتك من أحد هذه الاعراض (العطاس والكحة والحمى وضيق في التنفس وقيء أو إسهال) ووجودك في إحدى هذه الدول في خلال الفترة (14 يوما) من وصولك يجب عليك مراجعة المركز الصحي التابع لمقر سكنك ومقابلة الطبيب وإبلاغه بالاعراض وبمكان وجودك والمخالطين خلال تلك الفترة حرصا على صحتك وصحة المجتمع حولك.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا