يوسف الرفاعي سجل انجازا كويتيا جديداً بوصوله الى اعلى قمة بركان بالعالم

دسمان نيوز – سجل متسلق الجبال الكويتي يوسف الرفاعي انجازا كويتيا جديداً بوصوله الى اعلى قمة بركان بالعالم في تشيلي والذي يبلغ ارتفاعه 6893 متراً عن سطح البحر.

وقال الرفاعي في تصريح لوكالة الانباء الكويتية «كونا» اليوم السبت أن قمة بركان أوخوس ديل سالادو في تشيلي تعد اعلى قمة بركانية بالعالم مبيناً أنه أول كويتي يحقق هذا الإنجاز ليسجل لنفسه تسلق القمة السادسة من القمم البركانية السبع في العالم.

وأضاف أن الرحلة بدأت من العاصمة التشيلية سانتياغو ليستقل بعدها طائرة استغرقت ساعة ونصف الساعة للوصول إلى مدينة كوبيابو شمال تشيلي المشهورة بمناجم الذهب والحديد والتي تعتبر نقطة الانطلاق إلى صحراء اتاكاما الاجف في العالم والتي يقع فيها ذلك البركان.

وأوضح إنه بعد وصوله إلى كوبيابو انطلق بسيارة دفع رباعي للوصول إلى قلب الصحراء للتأقلم مع الإرتفاعات والصحراء القاسية قبل التسلق الفعلي للبركان مشيراً إلى انه تسلق قمماً اخرى اصغر من هذا البركان كنوع من التدريب.

وذكر أن رحلة التسلق بدأها بحماس إلا أن المتبقي من الرحلة وهو 1800 متر كان جزءاً صعباً من الرحلة.

وأشار إلى أن اخر 300 متر كانت الأشد والاكثر تقنية وتحتاج إلى حبال واستخدام الإطراف الاربع «لانني أصبحت مكشوفا أمام رياح الانديز العاتية».

وبين انه بعد هذه اللحظة جاء الاحساس بمسؤولية رفع علم الكويت عالياً لينسى تعب المشوار الصعب ويحقق هدفه بتاريخ 15 يناير 2020 برفعه العلم الكويتي في أعلى قمة بركان في العالم مشيرا الى ان هذا الانجاز لا يذكر أمام ما قدمه له وطنه الكويت.

وذكر أنه شعر بالاعتزاز والفخر بعد رفع علم الكويت في اعلى قمة بركانية بالعالم معربا عن شكره وتقديره لرعاة هذه الرحلة بيت التمويل الكويتي وشركة وأوريدو ونادي سبارك الرياضي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا