الرئيسية أهم الأخبار الجيش السورى يقتل 50 مسلحا

الجيش السورى يقتل 50 مسلحا

دسمان نيوز – أعلن مركز المصالحة الروسى فى سوريا اليوم الخميس، مقتل 50 مسلحًا وإصابة نحو 90 آخرين، خلال رده على الهجوم الذى شنته مجموعة “تركستان” المسلحة مساء أمس الأربعاء، على مواقع للجيش بريف إدلب شمالى سوريا، والذى أسفر أيضًا عن مقتل 40 جنديًا سوريًا وإصابة 80 آخرين، وذكر المركز -في بيان أوردته قناة “روسيا اليوم” الإخبارية- أن القوات الحكومية السورية تركت مواقعها في الجزء الجنوبي الشرقي من منطقة خفض التصعيد في إدلب، نتيجة الهجوم الذي شنه نحو 200 من مسلحي مجموعة “تركستان” على مواقع للجيش في اتجاه “أبوجريف-سمكة” بريف إدلب الشرقي، تدعمهم 20 سيارة دفع رباعي ومدرعتان، وترافق ذلك مع ضرب نيراني مكثف باستخدام قاذفات الصواريخ والطائرات المسيّرة​​​؛ ما اضطر القوات السورية لمغادرة مواقعها والتحرك باتجاه الجنوب.

وأشار المركز إلى أن المسلحين في منطقة خفض التصعيد بإدلب تمكنوا من اختراق الدفاعات الحكومية، والسيطرة على منطقتين سكنيتين.

وفي سياق آخر، قال مركز المصالحة الروسي في سوريا إن مجموعة من المسلحين يُقدر عددها بنحو 50 شخصًا -تدعمهم أربع سيارات دفع رباعي مزودة بالمدافع الرشاشة ثقيلة الأعيرة- هاجمت مواقع الجيش السوري في مدينة حلب من اتجاهين، وهذا هو الهجوم الأول ضد المواقع الحكومية بعد تحريرها من الإرهابيين​​​، منوّهًا بأن الجيش صد هجوم المسلحين.

ولفت المركز إلى أن الخسائر قُدرت بسبعة قتلى وتسعة مصابين في صفوف المسلحين، بينما قُتل اثنان وأُصيب أربعة من القوات السورية.

وكان مصدر عسكري سوري كشف أن وحدات من الجيش السوري العاملة بريف إدلب اشتبكت مع مجموعات إرهابية هاجمت النقاط العسكرية المنتشرة بالريف المحرر من منطقة معرة النعمان.

وقال مصدر عسكري لوكالة الأنباء السورية (سانا)، اليوم الخميس، أن التنظيمات الإرهابية أقدمت فجر اليوم على تصعيد ميداني جديد عبر هجوم عنيف نفذه إرهابيو تنظيم جبهة النصرة الذين تم الزج بأعداد كبيرة منهم باتجاه وحدات الجيش المتمركزة في جنوب وجنوب شرق إدلب.

وأضاف المصدر أن الإرهابيين تمكنوا عبر استخدام مختلف أنواع الأسلحة ومن ضمنها العربات المفخخة وتحت غطاء ناري كثيف من اختراق بعض نقاط تمركز الجيش على اتجاه التح – أبو حريف- السمكة.

وبين المصدر أن وحدات الجيش أعادت انتشارها وعملت بكفاءة عالية على امتصاص الهجوم ومنع الإرهابيين من تطويره.

ولفت المصدر إلى أن الاشتباكات لا تزال مستمرة مع إرهابيي تنظيم جبهة النصرة وبقية التنظيمات الإرهابية التي تتبع له على امتداد خطوط التماس.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا