السيرة الذاتية للحكومة اللبنانية الجديدة

دسمان نيوز – أعلنت الرئاسة اللبنانية،  تشكيل حكومة جديدة بعد أن تمكن حزب الله وحلفاؤه من التوصل لاتفاق بشأن مجلس الوزراء الذي ستوكل إليه مهمة معالجة أسوأ أزمة اقتصادية تمر بها البلاد منذ عشرات السنين.

وفي الآتي أسماء الوزراء والجهات التي ساهمت في تسميتهم.

رئيس الحكومة حسّان دياب:

ولد دياب في بيروت عام 1959، وتسلّم في 13 يونيو 2011 حقيبة وزارة التربية والتعليم العالي في الحكومة اللبنانية.

وعندما عيّن دياب وزيراً للتربية والتعليم العالي في حكومة الرئيس نجيب ميقاتي، راهن كثيرون على تجربته الأكاديمية في الجامعة الأميركية في بيروت، ليتبين بعد مدة وجيزة من أن العديد من القرارات التي اتخذها لم تكن على مستوى الهالة التي رسمت حوله، ويؤخذ على دياب مثلاً أن القرارات المتعلقة في شؤون الوزارة كانت في يد قوى سياسية تتحكم بمساراتها.

وفي سيرته، شغل دياب أيضاً نائب الرئيس للبرامج الخارجية الإقليمية في الجامعة الأميركية في بيروت وأستاذ مادة هندسة الكمبيوتر في كلية مارون سمعان للهندسة والعمارة في الجامعة، في رصيده أكثر من 150 منشوراً في مجلات متخصصة ومؤتمرات دولية، وأشرف على أكثر من 80 مشروعاً بحثياً.

وهو مهندس مجاز ومسجّل في مجلس الهندسة في المملكة المتحدة، ومهندس مهني مجاز ومعتمد في السجل الوطني للمهندسين المهنيين في أستراليا.

وانتدبته الجامعة الأميركية في بيروت لتولّي منصب الرئيس المؤسس وعميد كلية الهندسة في جامعة ظفار في سلطنة عمان، وعُيّن اعتباراً من تشرين الأول 2006 نائب الرئيس للبرامج الخارجية الإقليمية في الجامعة الأميركية في بيروت.

متزوج من نوار رضوان المولوي وله ثلاثة أولاد، بنت وولدان.

نائب رئيس الوزراء ووزير الدفاع زينة عكر

أول وزيرة دفاع عربية، وهي من الوزراء المحسوبين على رئيس الجمهورية اللبناني ميشال عون وصهره جبران باسيل.

والوزيرة الجديدة زوجة لجواد عدرا، وهو رجل أعمال لبناني معروف، ومدير عام شركة «الدولية للمعلومات» وهي واحدة من أبرز الشركات المتخصصة باستطلاعات الرأي في لبنان.

وزيرة العدل ماري كلود نجم

سمّاها «التيار الوطني الحرّ»، من مواليد بيروت في 6 أبريل 1971.

بروفسور لدى كلية الحقوق والعلوم السياسية في جامعة القديس يوسف في بيروت، رئيس قسم القانون الخاص ومديرة مركز الدراسات الحقوقية للعالم العربي.

استاذة زائرة لسنوات عدّة في جامعة بانتيون – أساس (باريس 2) وفي جامعة بانتيون – سربون (باريس 1).

محامية بالاستئناف منتسبة إلى نقابة المحامين في بيروت.

حائزة على إجازة في الحقوق ودبلوم دراسات عليا في القانون الخاص من كليّة الحقوق والعلوم السياسية في جامعة القديس يوسف في بيروت، وعلى شهادة دكتوراه في القانون الدولي الخاص من جامعة بانتيون – أساس (باريس 2).

لها أبحاث ودراسات عدّة في مواضيع تنازع القوانين والاختصاص الدولي، خاصة في الأنظمة المتعددة القوانين.

بالاضافة الى عملها المهني، ساهمت ماري كلود نجم في مشاريع ومبادرات للمجتمع المدني.

كانت من الأعضاء المؤسّسين لحملة «خلص!» عام 2007 بهدف التوصّل إلى حلّ سلمي وملزم للأزمة السياسية في لبنان آنذاك، كما شاركت مؤخراً في الإنتفاضة الشعبية اللاطائفية من أجل تغيير جذري في الممارسة السياسية في لبنان.

على الصعيد الشخصي، نجم متأهلة من الدكتور دانيال القبع، ولهما ابنة، ساره ماري.

وزير الشؤون الاجتماعية والسياحة رمزي مشرفية

سمّاه الحزب الديموقراطي اللبناني، هو جراح عظام ومفاصل تخرج من الجامعة الأميركية في بيروت ‏والتحق بمستشفى روبرت جونز وأجنوس هانت لجراحة العظام في المملكة المتحدة.

انضم إلى قسم الجراحة في الجامعة الأميركية في بيروت عام 1991 كأستاذ مساعد لجراحة العظام وجراحة اليد والجراحة المجهرية، وعين لاحقاً أستاذاً مشاركاً في عام 1997.

في عام 2005 عين أستاذاً في قسم جراحة العظام في جامعة البلمند ومركز كليمنصو الطبي التابع لجونز هوبكنز الدولي.

عمل البروفىسور المشرفيه رئيساً لقسم جراحة العظام ( 1993-1999) ومدير وحدة الطوارئ في المركز الطبي للجامعة الأميركية (1992-2000).

يشغل منصب رئيس الجمعية اللبنانية للجراحة المجهرية الترميمية ورئيساً للجمعية اللبنانية لجراحة العظام ‏والمفاصل.

عضو مؤسس في الأكاديمية الأميركية لأطباء الطوارئ وعضو ومسؤول اتصال في جمعية النهوض الدولي بالرعاية الطبية الطارئة.

هو زميل الكلية الأميركية للجراحين، عضو الجمعية البريطانية لجراحة العظام، وعضو الجمعية البريطانية لجراحة اليد والجمعية البريطانية للجراحة المجهرية.

وزير المال غازي وزني

سمّته حركة “أمل”، ولد في بنت جبيل في 20 يوليو 1954، متأهل من نجاة شرف الدين وله ثلاثة أولاد.

حائز شهادة دكتوراه في الأداء الاقتصادي والمالي من جامعة باريس 9 دوفين (Dauphine) عام 1983 في فرنسا، ودبلوم دراسات عليا في العلوم المالية من الجامعة نفسها.

باحث في مركز الأبحاث والدراسات المالية CREFI) ) في جامعة باريس 9 (Dauphine) فرنسا بين أعوام 1980-1984.

مستشار مالي في باريس بين الأعوام 1985-2011، مصرفي ومؤسس عدد من المصارف في إفريقيا .

⁃ أستاذ مشارك محاضر في كلية الاقتصاد والأعمال بين أعوام 1987- 1998 في كونغو الديمقراطية.

وزير الخارجية ناصيف حتّي

سمّاه «التيار الوطني الحرّ»، يحمل دكتوراه في العلاقات الدولية من جامعة جنوب كاليفورنيا (1980) وقبلها حصل على الإجازة في العلوم السياسية (1975) وعلى الماجستير في العلوم السياسية (1977) من الجامعة الأميركية في بيروت.

إلتحق بجامعة الدول العربية عام 1981 وعمل في مكتب الأمين العام وفي بعثة الجامعة في أوتاوا، كندا.

عينّ مستشاراً ديبلوماسياً لأمين عام جامعة الدول العربية (1991-1999) ثم رئيساً لبعثة جامعة الدول العربية في فرنسا ومندوباً مراقباً دائماً للجامعة لدى اليونسكو ولدى المنظمة الدولية للفرنكوفونية (2000- مطلع 2013)، ثم مستشاراً لأمين عام الجامعة عام 2013، ثم عيّن رئيساً لبعثة جامعة الدول العربية لدى إيطاليا ولدى الفاتيكان، ومندوباً مراقباً دائماً لدى منظمات الأمم المتحدة في إيطاليا (2014-2015).

وزير الطاقة ريمون غجر

سمّاه «التيار الوطني الحرّ»، حائز على إجازة في هندسة الكهرباء من جامعة أوتاوا في كندا وماجستير في هندسة الكهرباء من جامعة ساسكاتشوان في كندا، وفي عام 1993، نال شهادة الدكتوراه في مجال التكلفة الحدّية لنظم الطاقة الكهربائية.

تولى غجر منصب نائب الرئيس لشؤون الموارد البشرية والخدمات الجامعية في الجامعة اللبنانية الأميركية من 2005 إلى 2007، ومنصب عميد مشارك لكلية الهندسة من 2013 إلى 2018، وعميد بالوكالة لكلية الهندسة لمدة عام واحد (2019).

ويعمل منذ عام 1992 مستشاراً مهنياً وخبيراً فنياً في كندا والولايات المتحدة وأوروبا والشرق الأوسط في مجالات تقديم الدعم الاستراتيجي للرؤساء التنفيذيين ومجالس الإدارة والمنظمات غير الحكومية، وتنسيق المشاريع وإدارتها.

وزيرة الشباب والرياضة فارتينيه اوهانيان

سماها حزب الطاشناق، ولدت في عام 1984 في برج حمود بجبل لبنان، متزوجة من المهندس آرا كيفوركيا، حاصلة علىالبكالوريا اللبنانية (فرع علوم الاجتماعية والاقتصادية).

عملت كمديرة مركز زوارتنوتس التربوي والتأهيلي لذوي الاحتياجات الخاصة التابعة لجمعية العامليين الاجتماعيين للطائفة الارمنية اللبنانية ومرشدة اجتماعية في مطرانية الأرمن الارثوذكس في لبنان.

وزير الاتصالات طلال حواط

سمّاه اللقاء التشاوري من مواليد طرابلس.

حائز على ماجستير في الهندسة الكهربائية وعلوم الإلكترونيات سنة 1998 من جامعة سان خوسيه في كاليفورنيا وبكالوريوس في الهندسة الكهربائية وعلوم الإلكترونيات عام 1995 من جامعة سان خوسيه في كاليفورنيا.

– عمل لدى شركة “Cisco” العالمية لمدة 19 سنة منذ العام 1999 ولغاية العام 2018، حيث قضى منها 8 اعوام في الولايات المتحدة الاميركية و11 عاماً في لبنان في مختلف مواقع هندسية وإدارية، وهي شركة تعمل في مجال هندسة الاتصالات والمعلومات ولديها فروع في كل انحاء العالم.

وزير الصحة حمد علي حسن

سمّاه «حزب الله»، من مواليد 1969 في بعلبك.

خريج أكاديمية موسكو الطبية، طبيب مختبر ودكتوراه في العلوم البيولوجية ورئيس قسم العلوم المخبرية في الجامعة اللبنانية – كلية الصحة.

وزيرة العمل لميا طنوس

سمّاها تيار «المردة»، مهندسة معمارية استشارية واستاذة جامعية من مواليد زغرتا في فيراير من العام 1974.

حاصلة على شهادة البكالوريا للتعليم الثانوي القسم الثاني فرع العلوم الإختبارية، مدرسة راهبات الناصرة ودبلوم في الدراسات العليا كاخصائية في الترميم والحفاظ على الاوابد والمواقع التاريخية من الجامعة اللبنانية بالشراكة مع جامعةEcole chaillot de Paris عام 2001.

وزيرة الإعلام منال عبدالصمد

شغلت منصب رئيس دائرة التشريع والسياسات الضريبية في مديرية الضريبة على القيمة المضافة – وزارة المالية، وهي أستاذة محاضرة في جامعة القديس يوسف في بيروت.

نالت دكتوراه دولة في القانون، من جامعة باريس 1 – السوربون، وذلك بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى وتنويه من اللجنة الفاحصة في كانون الثاني 2015.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا