العربي يخطف السالمية

دسمان نيوز – اقتنص العربي ثلاث نقاط غالية، إثر فوزه على السالمية، أمس، على استاد صباح السالم، بهدف دون رد، ضمن منافسات الجولة العاشرة لدوري «stc» للدرجة الممتازة لكرة القدم، ليرتفع رصيد «الأخضر» بذلك إلى 12 نقطة في المركز السادس بفارق الأهداف عن الشباب الخامس، في حين تجمد رصيد السالمية عند 17 نقطة ومازال في المركز الثاني بفارق المواجهات المباشرة عن الكويت الذي يأتي ثالثاً بنفس الرصيد.

جاء الشوط الأول من المباراة بطيئاً ومملاً، وخالياً من اللمحات الفنية والتكتيكية دون مبرر، وانحسر اللعب وسط الملعب، وليس هناك ما يستحق ذكره إلا تسديدة لاعب السالمية محمد السويدان من مسافة بعيدة تصدى لها حارس العربي سليمان عبدالغفور وأبعدها إلى ركنية، وكان من المنطقي أن تفرض نتيجة التعادل السلبي نفسها على هذا الشوط.

وعلى النقيض تماماً جاء الشوط الثاني، إذ ارتفع المستوى بشكل ملحوظ، إلى جانب تبادل الفريقين الهجمات تباعاً مع أفضلية للعربي، الذي كشر لاعبوه عن أنيابهم، وتألقوا بشكل لافت للنظر.

وفي الدقيقة 50 مرر الليبي السنوسي الهادي تمريرة عرضية من ركلة حرة مباشرة، أبعدها محمد سويدان من أمام هنري بيده، ليحتسب الحكم الإماراتي عادل النقبي ركلة جزاء صحيحة، انبرى لها السنوسي بنجاح ليضع العربي في المقدمة.

بعد الهدف تخلى لاعبو الفريقين عن حذرهم وضغط كل منهم بقوة، وأهدر هنري انفراداً صريحاً إذ تصدى لتسديدته حارس السالمية نواف المنصور في الدقيقة 74، في حين أنقذ حارس العربي سليمان عبدالغفور فرصة هدف محققة حينما تصدى ببراعة لتسديدة البرازيلي باتريك فابيانو الموجود على بعد خطوات قليلة من المرمى، لينتهي اللقاء بفوز العربي بهدف من دون رد.

مباراتان اليوم

من جانب آخر، تتواصل منافسات الجولة العاشرة للبطولة اليوم الأحد بإقامة مباراتين، يلتقي خلالهما الشباب مع اليرموك في الساعة 4:25 على استاد التضامن، والنصر مع الساحل في الساعة 7:00 على استاد الكويت.

وكانت لجنة المسابقات قررت إقامة مباراة كاظمة مع الكويت في موعدها غدا الاثنين، حيث رأت اللجنة أن الفاصل الزمني بين مباراة الأبيض مع الاستقلال الإيراني في الملحق المؤهل لدوري الأبطال الآسيوي، والمقرر لها 25 الجاري، 5 أيام كاملة.

في المقابل، حصل الشباب صاحب المركز الخامس برصيد 12 نقطة على قسط من الراحة بعد تأجيل مباراته مع الكويت في الجولة السابقة، وحقق منافسه اليرموك الأخير برصيد 6 نقاط إحدى مفاجآت البطولة بالفوز على السالمية بهدفين مقابل هدف واحد.

الشباب من جانبه، يدخل اللقاء من أجل مواصلة نتائجه الجيدة في القسم الأول من البطولة، بحثا عن الاستمرار في المنطقة الدافئة والابتعاد عن الصراع على الهروب الذي اشتعل مبكرا في الموسم الجاري. ويدرك مدرب الفريق خالد الزنكي أنه يواجه منافسا شرسا لا يتفق ما يقدمه من مستويات مع نتائجه على الإطلاق، لذلك جاءت تعليماته للاعبين بضرورة توخي الحذر مع استغلال أنصاف الفرص التي ستتاح لهم إذا أرادوا الفوز والظفر بالنقاط الثلاث.

على الجانب الآخر، فإن الجهاز الفني لليرموك بقيادة المدرب هاني الصقر، يعول كثيرا على الروح المعنوية للاعبيه بعد الفوز على السالمية، وخصوصاً أن المدرب يرى أن هذا الفوز يعد علامة فارقة لفريقه في البطولة، والذي سينطلق منه إلى الابتعاد عن المركز الأخير، وهذا الأمر سيتضح تماماً خلال لقاء اليوم.

ويمكن القول إن مواجهة النصر والساحل اليوم، هي لقاء الجريحين، فالأول تعرض للخسارة على يد القادسية بهدفين من دون رد علما بأن الخسارة منطقية عطفاً على الفارق بين الفريقين، في حين خسر الثاني بثلاثية أمام كاظمة.

وتبدو الفرصة أمام النصر التاسع برصيد 6 نقاط قوية من أجل تحقيق الفوز الأول تحت قيادة مدربه أحمد عبدالكريم الذي تولي المهمة بدلا من المدرب التونسي لطفي رحيم، لحصد ثلاث نقاط غالية قد تبعده عن مركزه الحالي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا