انطلاق معرض الكويت للطيران

دسمان نيوز – قال رئيس الطيران المدني رئيس اللجنة العليا المنظمة لمعرض الكويت للطيران الشيخ سلمان الحمود: «نلتقي اليوم على أرض الكويت، وننتهز هذه المناسبة لنرحب بجميع الوفود المشاركة في بلدهم الكويت، متمنين لهم طيب الإقامة، آملين أن يكون هذا الحدث الهام فرصة للالتقاء بين المسؤولين والمتخصصين في مجال الطيران المدني والعسكري، لما فيه التقدم والرفعة في مجالات الطيران بكل قطاعاته».

جاء ذلك خلال كلمة للحمود أعلن فيها بدء أعمال معرض الكويت للطيران الثاني 2020، الذي يقام تحت رعاية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، وبمشاركة الهيئات الحكومية العسكرية والمدنية والمنظمات الدولية والشركات العالمية المتخصصة في مجال الطيران المدني والعسكري حول العالم.

وأضاف أن انطلاقة المعرض في دورته الثانية ستمثل بكل تأكيد فرصة للاطلاع على كل جديد في عالم الطيران، خصوصا مع تزامنه مع ما تشهده الكويت من جهود كبيرة لتطوير قطاع النقل الجوي في البلاد، وما يتضمنه من تحديث للبنية التحتية وتنفيذ للمشاريع التطويرية في مطار الكويت الدولي، وضخ استثمارات كبيرة لرفع كفاءة التشغيل وتحسين الخدمات المقدمة للمسافرين، خصوصا مع ارتفاع معدلات الحركة الجوية في البلاد.

مشاركة واسعة

وأشار الحمود إلى أن هذا الحدث، الذي لاقى مشاركة واسعة هذا العام من الشركات العالمية المتخصصة، يعتبر منصة جاذبة لكل ما يخص صناعة الطيران العسكري والمدني والخاص ومستلزمات المطارات، حيث سيكون هذا المعرض حدثا هاما للاطلاع على أحدث ما تقدمه مصانع الطائرات بمختلف أنواعها من طائرات تجارية، عسكرية، رجال أعمال، الإسعاف الجوي والمروحيات، إضافة الى الأجهزة المتعلقة بالطيران، من محركات وأجهزة ملاحية ومستلزمات المطارات المدنية والعسكرية، لافتا الى أن المعرض سيتضمن ورش عمل للاطلاع على آخر ما وصلت إليه التكنولوجيا في عالم الطيران.

وأعرب عن شكره وتقديره للجهود الكبيرة التي بذلها المسؤولون في الديوان الأميري، ودعمهم اللامحدود لهذا الحدث المهم، قائلا: «لا ننسى أيضا أن نثمن دور وجهود الجهات الحكومية الممثلة في اللجنة العليا على تفانيهم خلال الـ10 أشهر الماضية، والتي أثمرت عن نجاح الاستعدادات، الى جانب جهات أخرى، منها وزارات الداخلية والدفاع والمالية والإعلام».

مرحلة جديدة

من جانبه، أكد رئيس اللجنة المنظمة لمعرض الكويت للطيران 2020 أحمد بهبهاني أن المعرض، الذي افتتح أمس ويستمر حتى 18 الجاري في مطار الكويت الدولي، سيؤرخ لمرحلة جديدة تختلف تماما عن سابقاتها، في مجال صناعة معارض الطيران حول العالم.

وأشار بهبهاني إلى أن هذا الحدث العالمي يساهم في تعزيز مكانة الكويت دوليا، ويؤكد قدرتها على استقبال الفعاليات العالمية، إضافة إلى مدى إسهامه في دعم الاقتصاد الكويتي ورؤية الكويت 2035.

وأوضح أن فعاليات معرض الكويت للطيران في نسخته الثانية تشهد مشاركة 37 دولة و200 شركة و80 طائرة مدنية عسكرية، إضافة إلى العروض الجوية المتنوعة، متوقعا أن يصل عدد زوار المعرض الى أكثر من 60 ألفا.

وأثنى على الرعاية السامية للمعرض، التي تفضل بها سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد، مؤكدا أن هذا المعرض يعزز مكانة الكويت الاقتصادية والاستثمارية ويدعم رؤية كويت جديدة 2035.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا