النادي الكويتي للرماية ينظم بطولة سمو الأمير الدولية الكبرى التاسعة

دسمان نيوز – افتُتحت، أمس الأول، رسمياً بطولة سمو الأمير الدولية الكبرى التاسعة للرماية، التي ينظمها النادي الكويتي للرماية على مجمع ميادين الشيخ صباح الأحمد الأولمبي بمشاركة كبيرة من رماة وراميات 30 دولة عربية وأجنبية.

وأعرب محافظ الجهراء ناصر الحجرف، عقب حفل افتتاح البطولة، عن فخره واعتزازه “بتمثيل سمو الأمير الشيخ صباح الأحمد لحضور افتتاح هذه البطولة التي تشهد مشاركة واسعة من المنتخبات الشقيقة والصديقة في هذه الرياضة”.

وقال الحجرف إن مشاركة أكثر من 420 رامياً ورامية من أكبر المنتخبات العالمية في هذه الرياضة تعكس المكانة الكبيرة لهذه البطولة ولرياضة الرماية الكويتية، مشيدا بالتنظيم المميز للجنة المنظمة للبطولة ممثلة برئيس وأعضاء الاتحاد الكويتي للرماية.

الحمود: أهم البطولات

من جانبه، قال رئيس الاتحاد الآسيوي للرماية الشيخ سلمان الحمود، في تصريح مماثل، إن رعاية سمو الأمير للبطولة تأتي تجسيدا لدعمه المتواصل للرياضة الكويتية، مضيفا أن هذه البطولة تعد من أهم البطولات الدولية على رزنامة الاتحاد الدولي للرماية.

وقدم الشيخ سلمان الحمود الشكر والتقدير للجنة الأولمبية الكويتية والهيئة العامة للشباب على دعمهما للبطولة ولرياضة الرماية الكويتية بشكل عام، معربا عن أمله أن يحقق رماة الكويت نتائج مميزة في هذه البطولة المهمة.

العتيبي: جمعت أمهر الرماة

وكان رئيس الاتحادين العربي والكويتي للرماية دعيج العتيبي تقدم في كلمته خلال حفل الافتتاح بوافر الشكر والامتنان لمقام سمو الأمير على تفضله بتخصيص بطولة دولية تقام سنوياً وتجمع أمهر رماة العالم من الدول العربية الشقيقة والصديقة.

ولفت إلى أن مآثر سموه على رياضة الرماية الكويتية كبيرة، إذ منح النادي مجمعا فريدا للرماية يحمل اسم سموه حيث بات يستضيف العديد من البطولات الكبرى وأهم الدورات التدريبية لعناصر اللعبة، مؤكدا أن الرماية الكويتية تشهد نهضة مستمرة بدليل تحقيقها العديد من الإنجازات الكبرى على كل المستويات.

وشهد حفل الافتتاح رئيس اللجنة الأولمبية الكويتية الشيخ فهد الناصر، والرئيس الفخري للاتحاد الآسيوي للرماية الشيخ علي بن عبدالله آل خليفة، والمدير العام للهيئة العامة للرياضة د. حمود فليطح وعدد من سفراء الدول المشاركة بالبطولة ورؤساء وأعضاء الوفود المشاركة وعدد من المدعوين.

وتضمن حفل الافتتاح استعراض طابور العرض للمنتخبات المشاركة كما تم تقديم فيلم تعريفي قصير عن إنجازات الاتحاد الكويتي للرماية محليا وخارجيا، وأهمها تأهل أربعة رماة إلى دورة الالعاب الاولمبية المقبلة (طوكيو 2020)، والفوز بالعديد من البطولات الدولية والاقليمية إضافة إلى نجاح البطولات المحلية التي ينظمها.

وكانت منافسات البطولة التي أُجل حفلها الافتتاحي الذي كان مقرراً السبت الماضي بسبب وفاة المغفور له سلطان عمان الراحل قابوس بن سعيد، بدأت قبل يومين بإقامة عدة مسابقات في انواع مختلفة من منافسات الخرطوش والرصاص والقوس والسهم.

صربيا تضيف ذهبية

وعلى صعيد نتائج المسابقات، التي جرت أمس، أضاف منتخب صربيا ميدالية ذهبية ثانية الى رصيده، متصدرا جميع الفرق بعد فوز الرامية اندريا ارسوفيك في مسابقة رماية (البندقية 10 متر فردي) بالمرتبة الاولى، في حين جاءت رامية كازاخستان يلزفيتا بيزروكوفا ثانية لتنال الميدالية الفضية، وفازت مواطنتها انستطسيا موسكفيشفا بالميدالية البرونزية بعد حلولها ثالثة.

ونال منتخب اليونان الميدالية الذهبية الأولى له ضمن مسابقة رماية (المسدس 10 أمتار فردي) بعد فوز الرامية اليونانية آنا كوركيكي بالمركز الأول، في حين نالت البلغارية انتونيتا بونيفا الميدالية الفضية والأرمنية ايلميرا كربيتيان الميدالية البرونزية.

وتبدأ اليوم، منافسات اليوم الأول لمسابقة السبورتينغ (الصيد التشبيهي) لإصابة 100 طبق.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا