نادي اليرموك يفجّر مفاجأة مدوية

دسمان نيوز – فجّر اليرموك مفاجأة مدوية بفوزه على السالمية بهدفين مقابل لا شيء في ختام الجولة التاسعة من منافسات دوري “STC” للدرجة الممتازة لكرة القدم، ليرتفع رصيد الفائز إلى 6 نقاط، ومازال الفريق في المركز الأخير، في حين تجمد رصيد الخاسر عند 17 نقطة في المركز الأول مؤقتا، بفضل المواجهات المباشرة مع الكويت الذي يمتلك نفس الرصيد من النقاط.

وفي مباراة أخرى، تعادل التضامن مع العربي بهدف لكل منهما، ليرتفع رصيد الأول إلى 8 نقاط في المركز الثامن، والثاني إلى 9 نقاط في المركز السادس.

اليرموك يباغت السالمية

استطاع اليرموك في شوط المباراة الأول أن يباغت السالمية بهدف مبكر للمحترف جوزيف يانيك في الدقيقة الثالثة، بينما لم تثمر هجمات السماوي رغم خطورتها عن أهداف بفضل تألق الحارس علي العيسى.

ودخل السالمية المباراة بخطة هجومية ارتكزت على المحترف البرازيلي فابيانو في المقدمة، يعاونه تامر حاج محمد، ومبارك الفنيني، وفواز العتيبي، ومن خلفهم بدر السماك، إلا أن الأداء عابه العشوائية، والرعونة في استغلال الفرص المتاحة للتسجيل، لاسيما البرازيلي فابيانو، الذي أتيحت له 3 فرص محققة.

في المقابل، عوّل اليرموك مع مدربه هاني الصقر على التنظيم الدفاعي، والتحول السريع إلى الهجوم.

وكاد اليرموك يعزز تقدمه عبر عبدالله الفرج في الدقيقة 84 لولا القائم الأيمن للحارس أحمد عادي، لينجح بعدها المحترف سينامي دف في إضافة الهدف الثاني، لتنتهي المباراة بهدفين من دون رد، والفوز هو الأول لليرموك في الموسم الحالي.

العربي يسيطر ولكن

سيطر العربي على مجريات الشوط الأول تماما، فيما لم يقدم التضامن العرض المنتظر منه بلا مبرر، حيث تراجع الفريق للخلف بشكل مبالغ فيه، وغابت هجماته تماما، الأمر الذي مكّن لاعبي الأخضر من شن هجماتهم تباعا.

ولعل أبرز في ما هذا الشوط ارتطام الكرة في يد محترف التضامن ستيفن بادو في الدقيقة 17، ليلجأ الحكم عمار أشكناني إلى تقنية فيديو الحكم المساعد VAR، لكنه رفض احتساب ركلة جزاء، ثم الهدف الذي أحرزه الليبي السنوسي الهادي في الدقيقة 29 برأسية بعد تليقه عرضية من عبدالله الشمالي.

وهاجم التضامن منذ البداية، وعلى غير سير الأحداث احتسب اشكناني ركلة جزاء لمحترف العربي هنري في الدقيقة 60 انبرى لها بدر طارق وتصدر لها حمد بدير ببراعة، وفي الدقيقة مرر هنري إلى بدر طارق الذي سدد في الشباك، غير أن الحكم ألغى الهدف.

ونجح مهاجم التضامن حامد الرشيدي في إدراك هدف التعادل في الدقيقة 76 من خطأ فادح للاعبي العربي، واستكمل التضامن اللقاء بعشرة لاعبين فقط بعد طرد ستيفن بادو بعد حصوله على بطاقتين صفراوين للخشونة، وهو ما لم يستغله العربي لينتهي اللقاء بالتعادل بهدف لمثله.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا