“حفاظ” تسير رحلة العمرة لحافظي وحافظات القرآن الكريم الخميس المقبل

* الرفاعي: المخيم الربيعي الثالث لـ ” الخيرية لخدمة القرآن ” أضفى البهجة على الحافظين وأسرهم

* ماضون نحو تحفيز طلبة وطالبات مراكز (حفاظ) وذويهم

دسمان نيوز – كتب – عماد خضر

أكد عضو مجلس إدارة الجمعية الخيرية الكويتية لخدمة القرآن الكريم وعلومه (حفاظ) محمود سيد الرفاعي أن “الجمعية ماضية في طريقها نحو التحفيز الدائم والمستمر لطلبة وطالبات مراكز (حفاظ النموذجية) وذويهم”، لافتا إلى أن “الجمعية ستسير بمشيئة الله تعالى رحلة (عمرة حفاظ السنوية) للطلبة والطالبات وذويهم والتي تضم ٥٠ طالبا وطالبة مع أسرهم يوم الخميس المقبل 16 يناير 2020”.

جاء ذلك في تصريح صحفي ل (الرفاعي) على هامش المخيم الربيعي الثالث الذي أقامته الجمعية يوم الجمعة الماضي 10 يناير 2020 في منطقة كبد لمنتسبي مراكز حفاظ النموذجية وأسرهم.

وأوضح الرفاعي أن “الإدارة تحرص سنويا على إقامة المخيم الربيعي وتنظيم يوما ترفيهيا لطلبة وطالبات مراكز (حفاظ النموذجية) وأسرهم وذلك لإضفاء السعادة والبهجة عليهم”، لافتا إلى أن “اليوم الترفيهي تضمن العديد من الأنشطة والبرامج الثقافية والرياضية المتميزة ومن بينها العاب كرة القدم والكرة الطائرة وتوفير ألعاب الأطفال كالنطاطيات وغيرها”.

وأشار إلى أن “مراكز (حفاظ النموذجية) تحرص على الاعتناء بالطلبة والطالبات من المنتسبين والمنتسبات للمراكز القرآنية وأسرهم في توجه تربوي مدروس تعتمده الجمعية ضمن خططها لتنشئة الحافظين والحافظات في أجواء إيمانية تغرس كافة القيم الإيجابية في نفوسهم وترتقي بهم لمراتب الوعي الفكري والتعليمي والترفيهي المحمود”.

وذكر الرفاعي أن “الجمعية الخيرية الكويتية لخدمة القرآن الكريم وعلومه (حفاظ) تحرص دوما على جودة الموقع الذي يقام فيه المخيم الربيعي السنوي وجودة المخيم نفسه عبر تجهيزه بكافة الخدمات المطلوبة مع توفير معايير الأمن والسلامة فيه وذلك لضمان الاستمتاع والرضا التام للطلبة وأولياء أمورهم”.

وقال “كعادتها (مراكز حفاظ) فإنها تسعى للتميز دائما وتحقيق الريادة في أعمالها وبرامجها في رعاية طلبة المراكز القرآنية وأسرهم وتحفيزهم، واضعة نصب أعينها أن تكون منارة للقرآن وأهله وبيئة جاذبة للراغبين والمهتمين بتعلم القرآن الكريم”.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا