مؤشرات البورصة سجلت ارتداداً محدوداً في ثاني جلسات هذا الأسبوع

دسمان نيوز – سجلت مؤشرات بورصة الكويت ارتداداً محدوداً في ثاني جلسات هذا الأسبوع، وبعد تراجعات كبيرة أمس الأول، ربح مؤشر البورصة العام نسبة 0.43 في المئة، تعادل 25.78 نقطة، ليقفل على مستوى 6074.42 نقطة، بسيولة جيدة أقل من مستواها أمس الأول، لكنها فاقت 46.8 مليون دينار، تداولت 160.2 مليون سهم نفذت من خلال 8634 صفقة، وتم تداول أمس 121 سهماً ربح منها 60 سهماً وخسر 39، في حين استقر 22 سهماً دون تغير.

وسجل مؤشر السوق الأول نمواً مماثلاً لسابقه بنسبة مقاربة كانت 0.44 في المئة، تعادل 29.22 نقطة، ليقفل على مستوى 6721.3 نقطة بسيولة كبيرة تجاوزت 43.7 مليون دينار تداولت نحو 80 مليون سهم نُفذت من خلال 5019 صفقة، وتم تداول 18 سهماً في «الأول» ربح منها 9 أسهم، وخسرت 5، واستقرت 4 أسهم دون تغير، في حين ربح مؤشر السوق الرئيسي نسبة 0.4 في المئة هي 18.88 نقطة، ليقفل على مستوى 4797.81 نقطة بسيولة متراجعة إلى 5.1 ملايين دينار، تداولت 80.8 مليون سهم عن طريق 3615 صفقة، وتم تداول 103 أسهم، ربح منها 51 سهماً، في حين انخفضت أسعار 34 سهماً، وثبتت 18 شركة دون تغير.

محاولة عودة

وبدأت تعاملات جلسة أمس، الثانية هذا الأسبوع ــــ بعد تراجع كبير في معظم الأسهم والمؤشرات المحلية والخليجية ــــ محاولةً العودة إلى أسعارها أو تعويض بعض الخسائر، ونجح بعضها وخصوصاً في السوق الأول، مثل «الوطني» و«أهلي متحد» وبنك الخليج، و«أجيليتي» و«وربة» و«المباني» وحقق ارتداداً جيداً، في حين استقر سهما «بيتك» و«زين» بعد بداية جيدة وكسب بعض النقاط، غير أن ضغط البيع عاد بهما إلى نقطة الأساس.

وخسرت بعض الأسهم الأقل ثقلاً في مؤشر السوق الأول، أما في السوق الرئيسي، فكان الضغط مضاعفاً على سهم أعيان، الذي خسر 6 في المئة، وسحب معه كذلك سهم مبرد، الذي فقد نسبة محدودة، في حين ربحت بعض الأسهم في قائمة الأسهم الأفضل سيولة، مثل «وطنية عقارية» و«استثمارات» و«البنك المتحد» لتضفي أفضلية خضراء على الجلسة التي انتهت خضراء، بانتظار تأكيد استقرار الأوضاع الجيوسياسية التي تدحرجت خلال الأيام الثلاثة التي تلت مقتل قاسم سليماني، وزاد تبادل التهديدات بين الولايات المتحدة من جهة، وإيران ومطالبات عراقية بإنهاء الاتفاقية الأمنية مع التحالف من جهة أخرى.

خليجياً، كانت تعاملات معظم أسواق المنطقة المالية شبيهة بأداء بورصة الكويت، إذ ربحت مؤشرات أسواق السعودية وقطر ودبي والبحرين، في حين تراجع سوقا مسقط وأبوظبي بنسب متفاوتة كانت كبيرة في مسقط، حيث تجاوزت 1 في المئة، وبدأت السلع تعاملات الأسبوع على اللون الأخضر، وكان أفضلها أداء أسعار الذهب التي ربحت نسباً واضحة، في حين استقر بدايةً برميل برنت قريباً من مستوى 70 دولاراً، ولكن دون أن يتجاوزه.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا