الكويت تهدر مليون دينار يومياً بسبب التدخين

دسمان نيوز – الانباء – حذرت مقررة اللجنة الدائمة للبرنامج الوطني لمكافحة التدخين د.آمال اليحيى، من انتشار آفة التدخين بين اليافعين، مشيرة إلى ان نسب استهلاك مشتقات التبغ في البلاد في ارتفاع، مما يترتب عليها من كلفة مباشرة وغير مباشرة، مؤكدة أن الكويت تعد الأولى خليجيا من حيث استخدام هذه الآفة.

وذكرت اليحيى في تصريح خاص لـ «الأنباء» ان نسب استهلاك مشتقات التبغ بلغت 25% بين الرجال البالغين، و3% بين النساء البالغين، بينما بين اليافعين كانت النسبة أكثر حيث بلغت 26% بين الذكور اليافعين من عمر 13 إلى 15 عاما، و8.3% بين الإناث اليافعين من عمر 13 إلى 15 عاما.

وأشارت إلى أن الكلفة المترتبة على آفة التدخين بلغت مليون دينار يتم إهدارها بشكل يومي في البلاد بسبب التدخين، مبينة أن هذه التكاليف تشمل المباشرة والتي تتعلق بشراء واستهلاك مواد التدخين، بينما التكاليف غير المباشرة فتتمثل في الآثار الصحية المزمنة التي تترتب على التشخيص والعلاج الذي يتطلبه هذا الأمر، وعلاج الأمراض التي يسببها التبغ، إضافة إلى فقدان الإنتاجية وحدوث إعاقات نتيجة الأمراض والانقطاع عن العمل.

وأضافت اليحيى: «ان 4 أشخاص يموتون يوميا في البلاد بسبب التدخين، ومن اللافت أن نسب استهلاك التبغ عند اليافعين أكثر من البالغين في البلاد حسب الإحصائيات، مشيرة إلى ان الزيادة في الاستهلاك قد ترتبط بانخفاض أسعار الحصول على «باكيت» السجائر في الكويت، وقالت: «إن سعر الباكيت بالكويت أرخص 3 مرات من السعر بالمملكة العربية السعودية وأرخص 40% من مملكة البحرين».

وشددت على أن أهداف التنمية المستدامة تقول أنه عام 2025 من المفترض ان يكون هناك تقليل من معدلات الاستهلاك بنسبة 30%، إلا انه بقراءة الوضع في الكويت والتدابير الموجودة حاليا لن نصل الى النتيجة المطلوبة.

وأكدت اليحيى ان السيجارة الإلكترونية التي يعدها البعض بديلا صحيا للسجائر العادية هي عبارة عن محلول في جهاز يسخن إلكترونيا ويستنشقه المدخن، لافتا الى أنه في البداية حينما خرجت السيجارة الإلكترونية شكلت بديلا صحيا للسجائر، حيث لم تكن هناك أبحاث او أرقام او إحصائيات تتناول خطورتها، ولكن مؤخرا قامت هيئة الصحة في ولاية إلينوي بعمل تقرير عن 53 حالة تعاني من التهاب حاد وجميعهم يشتركون في تدخين السجائر الإلكترونية، وهذا الى جانب أعراض جانبية أخرى في الجهاز الهضمي والأعضاء التناسلية والقلب، كذلك فإن تركيبتها الإلكترونية قد تتسبب في إتلاف الجهاز العصبي بالكامل وإحداث جلطات قلبية ودماغية مفاجئة، حسبما ذكر المختصون في أمراض القلب.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا