سوري يقتحم منزل نانسي عجرم

دسمان نيوز – قتل رجل ثلاثيني خلال محاولته سرقة فيلا الفنانة اللبنانية نانسي عجرم فجر الأحد في شمال بيروت، إثر تعرضه لإطلاق نار من جانب زوج المغنية الذي فوجئ بتسلل اللص إلى الموقع، على ما أفادت الوكالة الوطنية للإعلام.

وأشارت الوكالة اللبنانية الرسمية إلى أن رجلاً سوري الجنسية من مواليد العام 1989، «دخل فجر اليوم ملثما إلى فيلا الفنانة نانسي عجرم في نيو سهيلة كسروان بقصد السرقة، لكنه فوجىء بزوجها الدكتور فادي الهاشم».

ولفتت إلى أن السارق «شهر مسدسه في وجه» الهاشم وحصل «إطلاق نار بين الاثنين، ما أدى إلى مقتل السارق على الفور».

وأوضحت الوكالة أن عناصر من القوى الأمنية والأدلة الجنائية حضرت إلى المكان والتحقيقات جارية لكشف ملابسات الحادثة.

وتصنف نانسي عجرم من أكثر الفنانات العربيات جماهيرية في العقدين الماضيين وأغلاهن أجرا.

وقد حلت في المرتبة الثانية على قائمة مجلة «فوربس» بنسختها العربية لأكثر المشاهير العرب تأثيرا سنة 2017.

وهي تقيم مع زوجها فادي الهاشم وبناتهما الثلاث في منطقة كسروان شمال بيروت.

اقتحام

بدورها، نقلت صحيفة «النهار» اللبنانية عن مصادر قريبة من التحقيق في الحادث، أن المتهم تمكن من التسلل ليلاً إلى داخل المنزل مسلَّحاً بمسدس تمكن بواسطته من إبعاد ثلاثة حراس شخصيين للمنزل، بمجرد أن أشهر المسدس عليهم، وتابع سيره داخل المنزل، ولم يتمكن زوج عجرم من ردعه رغم محاورته له وعرضه المال عليه للمغادرة.

وتابع السارق طريقه إلى غرفة تنام فيها بنات عجرم، مهدّداً بقتل من يعترض طريقه بمسدسه يميناً ويساراً، وعندما أصرّ على التوجه إلى غرفة البنات، حاول زوج عجرم ردعه عن ذلك، من دون هوادة، عندها عاجل السارق بطلقات نارية أدّت إلى مقتله.

واعتبرت مصادر التحقيق أنّ زوج عجرم الذي هو قيد التحقيق كان في حال الدفاع المشروع عن النفس، في اعتبار أنّ السارق اقتحم منزله وهاجم أفراد أسرته مسلَّحا بمسدس ليتبين بعد حصول الحادث أنه مسدس خلبي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا