مجدداً.. ملف العمالة الفلبينية يعود إلى الواجهة مع إعلان مانيلا توجهها إلى وقف إرسال عمالتها إلى الكويت

دسمان نيوز – مجدداً، عاد ملف العمالة الفلبينية في الكويت إلى الواجهة مع إعلان مانيلا توجهها إلى وقف إرسال عمالتها إلى البلاد، على خلفية وفاة الخادمة جانيلين فيلافيندي في 29 ديسمبر الماضي، نتيجة ضرب مخدومتها لها في منطقة الصليبيخات.

وقال وزير العمل الفلبيني سيلفستر بيلو أمس، فيما نقله عنه موقع «CNN الفلبين»، إن بلاده ستتوقف عن إرسال عمالة منزلية إلى الكويت، وإن هذا الحظر قد يصبح ساري المفعول بدرجة كاملة إذا لم يتم تحقيق العدالة بشأن مواطنته المتوفاة، مشيراً إلى أن تلك الخادمة سبق أن أبلغت وكالة التوظيف الفلبينية في سبتمبر الماضي أنها تتعرض لسوء المعاملة والراتب الرديء، وطلبت إعادتها إلى موطنها، لكن الوكالة لم تفعل شيئاً، وعليه «سيتم تعليق عمل تلك الوكالة أو إلغاء ترخيصها».

وبينما لم يحدد الوزير الفلبيني وقتاً لبدء الحظر، كشف عدد من أصحاب مكاتب استقدام العمالة المنزلية عن تلقيهم مخاطبات رسمية من رئيس اتحاد العمالة المنزلية الفلبينية تؤكد وقف إرسال عمالة بلاده إلى الكويت، متوقعين صدور هذا القرار رسمياً الاثنين المقبل.

في موازاة ذلك، أكد نائب مدير الهيئة العامة للقوى العاملة لشؤون حماية العمالة د. مبارك العازمي لـ «الجريدة» أن الهيئة لم يصل إليها حتى الآن أي شيء رسمي بوقف إرسال عمالة الفلبين.

في السياق، علمت «الجريدة»، من مصادرها، أن الجانب الفلبيني أرجع أسباب إيقاف إرساله عمالة بلاده إلى الكويت إلى «عدم جدية حماية العمالة، حتى مع وجود بلاغ بتعرضها للأذى داخل المنزل، وعدم اهتمام الإدارات الحكومية بتوفير الحماية لتلك العمالة، واهتمامها فقط بتكاليف الاستقدام».

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا