فواز الدويش : سعيد بحصولي على جائزة الدولة التشجيعية 2019

دسمان نيوز – أعرب الفنان فواز الدويش عن سعادته بحصوله على جائزة الدولة التشجيعية 2019، مثمنا دور المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب في دعم الفنانين.

ثم تحدث الدويش عن مشواره في الخزف وقال: “رحلتي مع الخزف بدأت منذ الطفولة، حيث مادة الطين هي الفن المحبب لي من خلال مراحل الدراسة في جميع تنوعاتها.

بعد ذلك كانت هواية الرسم هي البداية السائدة على مشاركاتي الفنية من خلال المعارض الفنية.

وفي عام 1995 أيام رابطة الحرف اليدوية التي كانت تابعة للنادي العلمي كانت هي إحياء المرة ثانية لانحيازي إلى فن الخزف وإحياء العشق الذي في داخلي لهذا الفن، وعشت مدة صراع بين اللوحة وكتلة الطين”.

وتابع: “وبعد ذلك اختياري لفن الخزف وانطلاقي فيه والانخراط في بحر هذا الفن الذي أعشقه، وله في أعماقي أسرار، ومن تلك الفترة انطلقت في هذا الفن إلى هذا اليوم من مشاركات خارجية ومحلية، والمعرض الشخصي الأول في سنة 2017 كانت رحلة التحديات ومصارعة المصاعب لهذا الفن”.

وتحدث الدويش عن أهم أساتذته في مجال الخزف فقال: “هم معلمو التربية الفنية في جميع المراحل، ثم بعد ذلك الدورة التي استفدت منها مع الأستاذ عبدالكريم الغضبان، وكانت هذه أول بداية لي في هذا الفن، وأيضا كل ما حصلت عليه من الخبرات الفنية مع أستاذي القدير عباس مالك، الذي أضاف لي الكثير من أسرار هذا الفن”.

ويوضح أن الدراسة تساعد في الابتكار إلى حد المعرفة في المواد المستخدم في هذا المجال، لكن يجب أن تتوافر في الإنسان الهواية والقدرة على الابتكار لكي يصقلها من خلال الدراسة الأكاديمية والموهبة، اللتان تكمل إحداهما الاخرى.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا